كيف أعلم ابني قراءة اللغة العربية

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٣٢ ، ١٩ يوليو ٢٠١٨
كيف أعلم ابني قراءة اللغة العربية

تعليم الأطفال

غالباً ما تُواجه الأمّهات صعوبةً كبيرة جداً في تعليم أطفالهن، وخاصة الأطفال الذكور؛ فالأطفال يميلون لقضاء وقتهم في اللعب ومشاهدة التلفاز والنوم، ويصعب السيطرة عليهم والتحكم بهم وضبطهم لفترة من الزمن. قد يبدو الأمر معقّداً ولكن سيكون سهلاً باستخدام طرق تعليم الأطفال السليمة والمناسبة، فيجب البدء بمراحل تعليم الطفل منذ بداية السنة الثانية من عمره.[١]


مراحل تعليم الأطفال

يجب ملاحظة أمور مهمّة لإنشاء طفل قادر على الاستيعاب والفهم وذي عقل سليم، وفيما يلي عدة أمور يجب اتباعها لتهيئة عقل الطفل:[٢]

  • يجب العناية بصحة الطفل الجسدية والنفسية؛ فلا يجوز معالجة وتطوير عقل الطفل وإهمال الجانب الجسدي والنفسي، فتطوّر العقل يعتمد على مدى صحة وسلامة الجسد والنفس، فيجب تقديم الوجبات الغذائية المناسبة للطفل للبناء السليم لجسده وأعضائه الداخليّة، ويجب الاهتمام بالناحية النفسية؛ فصحة الطفل النفسية تؤثر بشكل كبير على نمو العقل، فعند نموّ الطفل وسط أجواء غير مناسبة ومشحونة بالمشاكل سيؤثّر ذلك على نموّ عقله واستيعابه.
  • مُعاملة الطفل بحزم وصرامة؛ فيجب تحديد قواعد وأنظمة داخل المنزل وعلى الطفل الالتزام بها، كأوقات مشاهدة التلفاز واللعب واستخدام الأجهزة الإلكترونية وغيرها.
  • معاقبة الطفل في حال قيامه بسلوكيات خاطئة، والاهتمام بصحة سلوكياته وتهذيبها.
  • السماح للطفل بعرض أفكاره وأرائه بحريّة تامة؛ فيجب على الوالدين سماع أفكار الطفل ومعرفة اهتماماته وطريقة تفكيره، لمعالجة أي أفكار شاذة أو خاطئة، وتهذيب أفكاره.
  • إنشاء الطفل على أنه إنسان مسؤول عن عدة أمور، وعليه أداء واجباته على أكمل وجه.
  • إعطاء الطفل دفعات معنويّة ومادية؛ كتقديم مكافآت في حال تحسّن سلوكه وتأدية واجباته على الوجه الأمثل والمطلوب.


تعليم الطفل اللغة العربية

بعد تجهيز الطفل وتعليمه وتهذييه، وإنشائه وسط قواعد سليمة، سيكون من السهل على الوالدين تعليمه أشياء جديدة، ومنها اللغة العربية والمواد الأخرى، والنصائح التالية تساعد الطفل على تعلم اللغة العربية بسهولة:[٣]

  • تحفيظ الطفل حروف اللغة العربية منذ بداية قدرته على النطق، عند عمر السنتين تقريباً؛ فتعليم الطفل في عمر صغير مفيد ومهم جداً لقوة ذاكرته وقدرته على الحفظ بشكل كبير.
  • تحديد وقت يومياً لتعليم الطفل، فمثلاً يُحدّد وقت لدراسة اللغة العربية بعد الغداء ولمدّة ثلاث ساعات متواصلة.
  • إلزام الطفل بالفترة المحدّدة وعدم السماح له بالتهاون بها، ومعاقبته في حال إهمالها، ويجب على من يقوم بتدريسه الالتزام بالوقت وعدم التهاون به أيضاً؛ فالطفل مقلّد ماهر لوالديه.
  • بدء تعليم الطفل الحروف وحفظها، ومن ثم تعليمه كيفية كتابتها، فهذه المرحلة من أهم المراحل.
  • بعد حفظ الحروف وتعليم الطفل كيفية كتابتها، يبدأ تعليم الطفل تشكيل الكلمات وتهجئتها.
  • استخدام بعض التقنيات والأجهزة الإلكترونية لتعليم الطفل، لتشجيعه على الدراسة.


المراجع

  1. لطيفة قزامل (2009)، "منة الرحمن في تعليم الأطفال القرآن"، www.riyadhalelm.com، اطّلع عليه بتاريخ 8/6/2018. بتصرّف.
  2. "إدارة التعليم المبكر"، www.edu.gov.qa، 2017-2016، اطّلع عليه بتاريخ 8/6/2018. بتصرّف.
  3. "تعليم اللغة العربية ّ تحديات ومعالجات"، www.isesco.org.ma، اطّلع عليه بتاريخ 30/6/2018. بتصرّف.