كيف أكون شخصاً إيجابياً

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٣٣ ، ١٨ أبريل ٢٠١٨
كيف أكون شخصاً إيجابياً

الامتنان لما هو موجود

من أسرع طرق التخلص من التفكير السلبي هي الامتنان لكل شيء موجود من خلال النظر في الممتلكات الخاصة، والعطايا الإلهية، مثل وجود وظيفة بأجر، وبيت وسرير يمكن النوم عليه في كل ليلة، والأحبة، وجميع الأشخاص اللطفاء المحيطين، فستكون هذه هي النقطة للانطلاق إلى الإيجابية، ويمكن وضع قائمة بالأمور الجيدة في الحياة، والنظر لها يومياً لتذكير النفس بها، ومن الطرق الأخرى لجلب التفكير الإيجابي هو الحصول على مساعدة ودعم شخص إيجابي مقرب من خلال التحدث معه كل يوم عن ثلاثة أمور تعطي شعوراً بالامتنان لوجودها أو لامتلاكها،[١] وأيضاً يجب عدم التفكير بالماضي أو المستقبل، فهما طريقان يجرفان إلى السلبية.[٢]


اتباع أسلوب حياة صحي

اتباع نظام حياة صحي يساعد على تحسين المزاج، وتقليل التوتر، ويكون ذلك باتباع نظام غذائي صحي، وممارسة التمارين الرياضية لمدة نصف ساعة في معظم أيام الأسبوع، أو لمدة عشر دقائق ثلاث مرات يومياً، بالإضافة إلى تعلم تقنيات إدارة التوتر.[٣]


إحاطة النفس بالأشخاص الإيجابيين

يجب إحاطة النفس بالأشخاص الإيجابيين والداعمين، بحيث يمكن الاعتماد عليهم في الحصول على النصائح الإيجابية، والانتقادات البناءة، والابتعاد عن السلبيين فهم يزيدون من التوتر، ويقللون من الثقة بالنفس ويقللون من القدرة على تخطي الضغوطات والصعوبات.[٣]


عدم مقارنة النفس بالآخرين

يجب التوقف عن مقارنة الذات بالآخرين، فهذا الفعل يسبب الكثير من الألم والحزن غير الضروري، فبالطبع هنالك أشخاص أفضل حالاً في العديد من المناحي المختلفة، والمقارنة بهم ستجلب الخوف، والضغط، وربما تؤثر على الصحة أيضاً.[٢]


التفكير بإيجابية

يجب التركيز على الأمور المرادة، وليس العكس، فمن أكثر المشاكل الشائعة تفكير الناس بما لا يريدونه بدلاً من التركيز على ما يريدون، وبالتالي سيكون من الصعب أن يحصلوا على مرادهم، فعلى سبيل المثال إذا كانت الغاية جمع الكثير من المال، فيجب التركيز على المال، وليس على الفقر والديون.[٢]


المراجع

  1. Gregory Jantz (24-9-2014), "6 Ways to Become More Positive Today"، www.psychologytoday.com, Retrieved 7-4-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت Craig Childs, "9 Ways To Be More Positive"، www.lifehack.org, Retrieved 7-4-2018. Edited.
  3. ^ أ ب "Stress management", www.mayoclinic.org, Retrieved 7-4-2018. Edited.