كيف أنظم رضعات المولود

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٤٢ ، ٧ فبراير ٢٠١٩
كيف أنظم رضعات المولود

تنظيم جدول تغذية للطفل

تعتبر الأشهر الأولى للطفل من أهم مراحل التغذية ومن أجل نجاح المهمة يجب أن يكون هنالك مرونة في عمل جدول غذائي مناسب للطفل سواء كان ذلك في الرضاعة الطبيعية أم الصناعية؛ حيث إنّ الأطفال خلال الأشهر الأولى من عمرهم يحتاجون إلى تناول الطعام كل ساعتين تقريباً، ولكن تلبية احتياجاتهم الغذائية حسب الطلب تكون أكثر ملاءمة، وتصبح عملية إطعام الطفل أكثر كفاءة كلما كبر في العمر إذ إنّه يصبح أكثر قدرة على تناول كميات أكبر من الغذاء.[١]


بالرغم من اتباع جدول زمني يجب الأخذ بعين الاعتبار الإشارات التي تدل على جوع الطفل؛ حيث إنّ الاطفال قد يحتاجون إلى فترات أكثر أو أقل للتغذية حسب فترات النمو، ومن هنا تجدر الإشارة الى التفرغ التام في فترة إطعام الطفل ومحاولة عدم الانشغال عنه.[١]


تحديد وقت رضاعة الطفل

يجب إرضاع الطفل كل ساعتين إلى 3 ساعات إذ يحتاج الطفل يومياً من 8 إلى 12 رضعة، وهناك إشارات تدل على الجوع أو الاستعداد للطعام عند الأطفال مثل تحريك اليدين نحو الفم، أو مص الأصابع والبكاء؛ لذا من الأفضل أن يتم إرضاع الطفل بسرعة عند ظهور هذه العلامات.[٢]


الرضاعة الطبيعية أم الرضاعة الصناعية

من المفضل إرضاع الطفل رضاعة طبيعية خلال فترة الأشهر الستة الأولى تقريباً حتى عمر السنة وما بعدها بالرغم من بدء إضافة الأطعمة الصلبة الى غذاء الطفل، وهذا ما أوصت به الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال (AAP)، ولكن تعتمد الرضاعة الطبيعية على مستوى راحة الأم إذ تعتبر غير ممكنة أو مفضلة لجميع الأمهات الجدد، في المحصلة تتم تلبية جميع احتياجات الطفل سواء أكانت الرضاعة طبيعية أم صناعية.[٣]


نصائح للأمهات والآباء الجدد

إنّ تغذية الرضيع تعتبر طريقة لتكوين رابطة بين الآباء والأبناء كما أنّها التزام متواصل، لذلك هنالك مجموعة من النصانح لإطعام حديثي الولادة:[٢]


اتباع الرضاعة الطبيعية

تعتبر الرضاعة الطبيعية من أهم الأمور للطفل حديث الولادة لما لها من فوائد لأنّها تعتبر الغذاء الأمثل للجهاز الهضمي للطفل؛ إذ يحتوي حليب الأم على العديد من العناصر الغذائية المهمة للمولود مثل اللاكتوز والبروتين والدهون التي يسهل هضمها كما يحتوي على أجسام مضادة تعمل على حماية الطفل من العديد من الأمراض المُعدية وتقوّي المناعة لدى الطفل.[٣]


اختلاف أنماط الأكل لحديثي الولادة

قد لا يحتاج الطفل لتناول نفس كمية الطعام كل يوم؛ إذ إنّ ذلك يختلف حسب اختلاف مراحل النمو وغيرها.[٢]


اعتبار فترة الطعام وقت للتواصل مع الطفل

إنّ الاقتراب من الطفل أثناء إطعامه أو إرضاعه، والنظر إليه والتحدث بصوت لطيف يولّد رابطة بين الطفل والوالدين، ويوفر إحساساً بالأمان والراحة لدى الطفل.[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب Joan Carter Koelemay, "How do I get my baby on a feeding schedule?"، babycenter, Retrieved 2019-1-9. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث Mayo Clinic Staff (2018-10-8), "Feeding your newborn: Tips for new parents"، mayoclinic, Retrieved 2019-1-9. Edited.
  3. ^ أ ب Mary L. Gavin (2018-1), "Feeding Your Newborn"، kidshealth, Retrieved 2019-1-9. Edited.