كيف تتجنب السمنة في رمضان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٨ ، ٧ أغسطس ٢٠١٦
كيف تتجنب السمنة في رمضان

السمنة في رمضان

يكثر الأشخاص الذين يشكون من زيادة أوزانهم في شهر رمضان المبارك بالرغم من امتناعهم عن تناول الطعام والشراب من طلوع الفجر إلى غروب الشمس، ولكنّهم في الفترة الممتدة ما بين غروب الشمس إلى طلوع الفجر يتناولون الطعام بشكلٍ غير سليمٍ مما يُسبّب لهم زيادة الوزن.


أسباب السمنة في شهر رمضان

  • الخمول والكسل بعد تناول الطعام وقضاء الوقت في الرقود أمام التلفاز، ممّا يُسبب تراكم جميع السعرات الحراريّة على شكل دهونٍ.
  • تناول الطعام بشكلٍ يفوق حاجة الجسم وذلك لتعويض فترات الصيام.
  • الإكثار من تناول الأطعمة الغنيّة بالسعرات الحراريّة مثل الأطعمة المقليّة، وكذلك الإكثار من تناول الحلويات مثل القطايف.
  • وضع الكثير من الأصناف على مائدة الإفطار ممّا يجبر الشخص على الإفراط في تناول الطعام.


طرق تجنّب السمنة في رمضان

  • تناول الطعام بكمياتٍ مناسبةٍ؛ بحيث تتناسب مع نشاط الشخص بعد الإفطار، ومحاولة تحديد الحصص والبدء بتناول الشوربة الدافئة ومن ثم السلطة وبعدها البدء بالوجبة الرئيسيّة فهذا سيساعد على الشعور بالشبع وعدم تناول الكثير من الوجبة الرئيسيّة.
  • مضغ الطعام ببطء فذلك يفتح المجال أمام الدماغ ليرسل إشارتٍ بالشبع وبالتالي التوقّف عن تناول الطعام، بينما الإسراع في الأكل لا يعطي الدماغ الفرصة ليشعر بالشبع.
  • التركيز على شرب الكثير من الماء بما لا يقلّ عن ثمانية أكوابٍ في الفترة ما بين الفطور والسحور لمساعدة الجسم على تعويض ما يفقده أثناء الصيام، كما أنّ الجسم بذلك يشعر بالشبع فلا يقبل على تناول الأطعمة الدسمة.
  • تناول العصائر الطبيعيّة الخالية من السكر لتقليل كمية السعرات الحرارية التي تدخل إلى الجسم.
  • تناول الفواكه للحصول على الطعم الحلو بعد الفطور بدلاً من الحلويات الغنيّة بالسعرات الحرارية.
  • التقليل من تناول الأطعمة الغنيّة بالسعرات الحراريّة، والدسمة مثل الأطعمة المقليّة والتركيز على الخضار.
  • المشي بعد الفطور لمدة نصف ساعةٍ فذلك يزيد من تدفّق الدم في الجسم ويحرق السعرات الحراريّة التي حصل عليها بعد الفطور.
  • تناول المشروبات التي تحرق الدهون مثل الشاي الأخضر، وخليط الكمون، والليمون وغيرها.
  • اتباع الطرق السليمة عند طبخ الطعام والابتعاد عن استخدام الكثير من الدهون، فهذه الطريقة لا تُفقد الطعام نكهته وإنّما تُقلّل من الدهون، والسعرات الحراريّة التي قد تُضاف إلى الطعام نتيجة طريقة الطبخ غير الصحية.
  • اختيار الأطعمة التي تحتوي على البروتين في وجبة السحور وذلك من أجل التقليل من الشعور بالجوع خلال فترة الصيام، وعدم الإفراط في تناول الطعام على السحور بهدف التقليل من الجوع أثناء الصيام.