كيف تتخلص من رائحة القدمين الكريهة دون أدوية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٣:٣٣ ، ١٨ مايو ٢٠١٩
كيف تتخلص من رائحة القدمين الكريهة دون أدوية

رائحة القدمين الكريهة

تُعرف رائحة القدم الكريهة طبياً بالبرومودوسيس (بالإنجليزية: Bromodosis)، وتعتبر رائحة القدم الكريهة مشكلة شائعة الحدوث، وتنتج عن تراكم العرق على القدم، وعلى الرغم من أنّ عرق القدمين نفسه لا يُشمّ، إلا أنّه يعدّ بيئة جيدة لنموّ بعض أنواع البكتيريا التي تُطلق غازات معيّنة تُسبّب رائحة القدمين، وتجدر الإشارة إلى أنّه من الممكن الحدّ من حدوث هذه المشكلة عن طريق تنظيف القدم بشكل جيّد، ومن خلال استخدام بعض العلاجات البسيطة الخاصة بالقدم،[١] ويعتقد الكثيرون بأنّ الرائحة الكريهة للقدم سوف تبقى عالقة في الحذاء ولا يمكن لأحد ملاحظتها، ولكنّ هناك الكثير من المواقف التي قد يضطر الأشخاص فيها إلى خلع الحذاء الذي يرتدونه، مما يتسبب في التعرّض إلى الكثير من الإحراج، ومن أجل ذلك فإنّه من الجيّد المحافظة على القدم خالية من أيّة روائح في جميع الأوقات.[٢]


التخلص من رائحة القدمين الكريهة

تجدر الإشارة إلى أنّ هناك بعض الخطوات البسيطة التي يُمكن اتّباعها للتخلص من رائحة القدمين الكريهة، ويكمن سرّ نجاح هذه الإجراءات للحصول على النتائج المُرضية ومن دون الحاجة إلى الأدوية في أهمية اتّباع هذه الخطوات باستمرار وبحذر، ومن هذه الخطوات نذكر ما يأتي:[٣]

  • استخدام صابون خفيف وفرك الأقدام بالفرشاة لغسل الأقدام مرة واحدة على الأقل وبشكل يومي، ويعدّ الوقت الأنسب للقيام بهذا هو وقت الاستحمام الصباحي أو المسائي، كما أنّه من المهم أيضاً تنشيف الأقدام بشكل كلّي بعد غسلها، مع ضرورة الانتباه إلى المناطق الواقعة بين الأصابع، حيث يسهل نموّ البكتيريا في هذه المناطق في حال وجود أيّ رطوبة.
  • القيام بقصّ وتنظيف الأظافر بشكل مستمر.
  • إزالة الجلد الميّت السميك من على القدمين وذلك عن طريق استخدام مقّشر للقدم، وتجدر الإشارة هنا إلى أنّ الجلد الميّت اليابس يُصبح طرياً عندما تكون القدم رطبة، مما يهيّئ المكان المناسب لنموّ البكتيريا.
  • تغيير الجوارب على الأقل مرة يومياً، وفي حال كان الشخص موجوداً في منطقة حارّة، أو عند ممارسة التمارين الرياضية، أو وجود أي أوضاع أخرى تتسبّب في جعل القدم متعرّقة أكثر، فإنّه يجب على الشخص تغيير الجوارب بشكل متكرر.
  • التبديل بين أزواج الأحذية يوماً بعد يوم، حيث إنّ هذا يسمح لكل زوج من الأحذية بالجفاف من الرطوبة والعرق بشكل كافٍ، كما أنّه بالإمكان إزالة النعال الموجودة داخل الحذاء من أجل المساعدة على تجفيفها، إذ إنّ الأحذية الرطبة تسمح للبكتيريا بالنموّ بشكل أسرع.
  • استخدام جوارب تمتص الرطوبة بدلاً من إبقاء الأقدام رطبة، ويجب أن تكون هذه الجوارب سميكة، وناعمة، ومصنوعة من الألياف الطبيعية، كما أنّ استخدام الجوارب الرياضية مفيدٌ في تقليل رطوبة القدم.
  • ارتداء الصنادل المفتوحة من عند أصابع القدم في الطقس الحار، كما يُنصح بالمشي بدون حذاء في المناطق المغلقة؛ من أجل السماح للأقدام بالبقاء جافة.
  • تجنّب ارتداء الأحذية التي تكون ضيقة، أو الأحذية التي قد تحتفظ بالرطوبة.
  • استخدام قطعة قطن مبللة بكميات قليلة من الكحول، وفرك القدم بها في كل ليلة، حيث يُساعد هذا على تجفيف القدم، كما يُنصح بتجنّب وضع هذا القطن المبلل بالكحول على أيّة تشققات توجد على البشرة.
  • استخدام الخل من أجل نقع القدم به، ويكون ذلك بخلط جزئين من الماء الدافئ مع جزء من الخل في وعاء، سواءً كان خل التفاح أو الخل الأبيض، ومن ثمّ نقع القدم لمدة تتراوح ما بين 15 - 20 دقيقة، وتجدر الإشارة إلى ضرورة تجنّب استخدام هذه الطريقة في حال معاناة الشخص من أيّ جروح، أو تقرحات، أو خدوش، وذلك لأنّ الخل يُمكن أن يُهيّج المناطق المفتوحة من الجلد.[٤]
  • نقع القدم بالملح، يُعدّ نقع القدم مفيداً جداً للقدم كجزء من روتين التقشير، ويكون ذلك عن طريق تحضير وعاء أو حوض من الماء الدافئ ومن ثم إذابة نصف كأس من الملح فيه، وبعدها القيام بنقع القدم لمدة تتراوح ما بين 10 - 20 دقيقة، ومن ثم القيام بتنشيفها وتجفيفها بشكل تام.[٤]


أسباب رائحة القدمين الكريهة

تجدر الإشارة إلى أنّ هناك العديد من العوامل والأسباب التي تؤدي إلى ظهور رائحة كريهة للقدمين، ونذكر منها ما يأتي:[٥]

  • الأحذية والجوارب المصنوعة من مواد صناعية: حيث إنّ هذه الأحذية والجوارب تتسبب في زيادة كمية العرق، كما أنّها لا تمتصّ العرق، ولا تسمح له بالتبخّر، مما يؤدي إلى بقاء القدم رطبة.
  • سوء التنظيف: حيث إنّ سوء نظافة القدمين يلعب دوراً في ظهور رائحة كريهة للقدمين، فكما أسلفنا إنّ عدم القيام بغسل القدم باستمرار، أو عدم تغيير الجوارب على الأقل مرة واحدة يومياً، يتسبب في نمو البكتيريا، مما يؤدي إلى ظهور رائحة للقدم.
  • العرق: إنّ بقاء العرق على الجسم يُحفّز نموّ الفطريات والبكتيريا التي ينتج عنها رائحة القدمين، وتجدر الإشارة إلى أنّ هذه الفطريات قد تتسبّب بالإصابة بسعفة القدم أو ما يُعرف بالقدم الرياضي (بالإنجليزية: Athlete's foot)، وهي عدوى فطرية شائعة الحدوث، تؤدي إلى الإصابة بالحكة، وظهور تقرحات في باطن القدم، وشقوق في أخمص القدمين،[٦] وينبغي التنويه إلى أنّ الإصابة بالقدم الرياضي لا ترتبط بأن يكون المُصاب رياضياً من أجل حدوثها، وتُعدّ سعفة القدم مُعدية، قد تنتقل من خلال الاتصال المُباشر مع العدوى أو مع جزيئات الجلد التي توجد آثارها على المناشف، أو الأحذية، أو الأرضيات.[٧]
  • أسباب أُخرى: قد يؤدي تناول بعض الأدوية، أو التعرض للإجهاد، بالإضافة إلى حدوث التغييرات الهرمونية التي قد ترتبط بالمرور بفترة الحمل أو المراهقة،[٨] إلى زيادة كمية العرق التي يتمّ إنتاجها من الجسم، مما يؤدي إلى تعرّق القدم، وظهور الرائحة الكريهة للقدمين.


المراجع

  1. "BROMODOSIS ", www.smellyfoot.co.uk, Retrieved 27-April-2019. Edited.
  2. "Smelly Feet / Bromodosis", www.medindia.net, Retrieved 27-April-2019. Edited.
  3. "Home treatments for smelly feet", www.healthline.com, Retrieved 27-April-2019. Edited.
  4. ^ أ ب "Home remedies", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 27-April-2019. Edited.
  5. "What causes bromodosis?", www.your.md, Retrieved 27-April-2019. Edited.
  6. "Athlete's foot facts", www.medicinenet.com, Retrieved 27-April-2019. Edited.
  7. "Understanding Athlete's Foot -- the Basics", www.webmd.com, Retrieved 27-April-2019. Edited.
  8. "How to Stop Bromodosis (Stinky Feet) Naturally", www.thealternativedaily.com, Retrieved 27-April-2019. Edited.