كيفية علاج تشققات القدمين

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠٤ ، ١٨ فبراير ٢٠١٩
كيفية علاج تشققات القدمين

تشقّقات القدمين

يُعدّ تشقّق القدمين (بالإنجليزية: Cracked heels) إحدى المشاكل الشائعة التي تصيب كُلاً من النساء والرجال على حد سواء، وبناءاً على إحدى الإحصائيات المجراة عام 2012 وُجد أنّ 20% تقريباً من البالغين في الولايات المتحدة الأمريكية يعانون من هذه المشكلة، وتتمثل هذه الحالة بالمعاناة من جفاف جلد كعب القدم وازدياد سمكه بشكل ملحوظ، بالإضافة لإمكانية ظهور مناطق صفراء أو بنية من الجلد المتصلب (بالإنجليزية: Callus) على حواف الكعب، ممّا يتسبّب بشعور الشخص بالانزعاج من مظهر قدميه، ومعاناته من الألم في بعض الحالات، وما قد يزيد الأمر سوءاً هو احتمالية نزف مناطق التشقق في القدمين، أو انتفاخها، أو تعرضها للإصابة بالعدوى.[١]


كيفية علاج تشققات القدمين

العلاجات المنزلية

تتوافر العديد من العلاجات المنزلية التي قد تكون كافية للتخلص من مشكلة تشقق القدمين خاصة في الحالات الطفيفة منها، وفيما يلي بيان لبعض من هذه العلاجات:[١]

  • استخدام المستحضرات المُطرّية أو المُرطّبة: إذ تساعد المُطرّيات (بالإنجليزية: Emollients) على منح الجلد النعومة والمرونة، وتعمل على ملء الفراغات المتشكّة في الكعب، وذلك عن طريق اختراقها للجلد بشكلٍ عميق وتقليلها لفقدانه محتواه من الماء، في مبدئها على اختراق الطبقة الخارجية من الجلد فحسب، وسحب الرطوبة من الجو الخارجي بهدف تزويد الجلد بالرطوبة اللازمة.
  • استخدام المُرطّبات العازلة: بعد وضع المٌرطّبات أو المٌطرّيات والتأكد من امتصاص الجلد لها، يُنصح بوضع طبقة سميكة من المُرطّبات العازلة (بالإنجليزية: Occlusive moisturizers) قبل النوم، وذلك للحفاظ على رطوبة القدمين، ومن الأمثلة على المٌرطّبات العازلة: الفازلين، واللانولين (بالإنجليزية: Lanolin)، والزيوت المعدنية (بالإنجليزية: Mineral oils)، وتجدر الإشارة إلى أنّ هذا الطريقة مهمّة في حال كان الجو جافاً ويفتقر للرطوبة، إذ إنّ المُرطّبات المذكورة سابقاً قد تعمل بشكل عكسي في الجو الجاف فتسحب الرطوبة من طبقات الجلد الداخلية بدلاً من سحبها من الجو الخارجي، ممّا يزيد من مشكلة جفاف الجلد سوءاً.
  • ارتداء جوارب قطنية: إذ إنّ ارتداء الجوارب القطنية بعد تطبيق الفازلين على الكعب القدم يساعد على إبقاء القدمين رطبتين.
  • استخدام المستحضرات الحالّة للطبقة القرنية: إذ إنّ هذه المستحضرات تعمل على ترقيق الطبقة السميكة من الجلد، وتساعد على التخلّص من الجلد الميت، ومن الأمثلة على المواد الحالّة للطبقة القرنية: حمض الساليسليك (بالإنجليزية: Salicylic acid)، وحمض الجليكوليك (بالإنجليزية: Glycolic acid)، ومادة اليوريا (بالإنجليزية: Urea) التي تُعتبر فعّالة بشكل خاص نظراً لامتلاكها خصائص مُرطّبة وحالّة للطبقة القرنية في الوقت ذاته.
  • غمر القدمين بالماء وتقشيرهما: يمكن غمر القدمين بماء دافئ لمدة عشرين دقيقة، وحفّ الجلد المتصلّب بالليفة أو حجر الخفّاف (بالإنجليزية: Pumice stone) المعروف بالحجر الأسود، ومن ثم تجفيفهما من الماء بلطف. وينبغي التنبية لضرورة ترطيب القدمين بشكلٍ جيد بعد الانتهاء من تقشير الجلد الميت والحرص على ارتداء الجوارب القطنية.[٢]
  • استخدام العسل: يمتلك العسل خصائص مضادّة للبكتيريا، ويساعد على ترطيب الجلد، وتنظيف الجروح، ويمكن استخدام العسل بوضع طبقة منه على القدمين طوال الليل، أو استخدامه كمقشر طبيعي للقدمين بعد نقعهما بالماء.[٢]
  • استخدام زيت جوز الهند: يمتلك زيت جوز الهند خصائص مضادّة للالتهاب والبكتيريا، ويساعد على الاحتفاظ برطوبة الجلد، وقد شاع استخدامه في حالات جفاف الجلد، والإصابة بالصدفية (بالإنجليزية: Psoriasis) أو الإكزيما (بالإنجليزية: Eczema).[٢]
  • استخدام منتجات طبيعية أخرى: من الممكن استخدام زيت الزيتون، أو زبدة الشِّيا، أو شمع البرافين (بالإنجليزية: Paraffin wax)، أو الموز المهروس في ترطيب القدمين.[٢]


العلاجات الطبية

بشكل عام يُنصح بتفقّد القدمين بشكلٍ يوميّ، وفي حال ملاحظة أي تشقّق فيهما ينبغي البدء بترطيبهما بشكلٍ جيد مرتين إلى ثلاث مرات يومياً، ويجب مراجعة الطبيب واستشارته في حال كان تشقّق القدمين شديداً، أو إذا لم يتحسّن بالرغم من العناية بالقدمين بشكلٍ جيّد واتباع طرق العلاج المنزلية السابقة لمدة أسبوع، وفيما يأتي بيان لبعض العلاجات والإجراءات الطبية التي قد يلجأ إليها الطبيب:[١][٣]

  • إزالة النسيج المتصلّب والميت باستخدام أدوات خاصة.
  • وصف بعض المُرطّبات أو المقشّرات القويّة للجلد.
  • وصف المضادات الحيوية المناسبة في حال تعرّض مناطق التشقق للإصابة بالعدوى.
  • اختيار أنعلة أو ضِمادات أو قوالب مناسبة للأحذية، وذلك لإعادة توزيع وزن الكعب ومنح الدعم المناسب له.
  • لفّ الكعب بضِمادات خاصة.
  • توجيه المصاب لتعديل طريقة مشيه إن لزم الأمر.


أسباب جفاف القدمين

كما ذكرنا سابقاً فإنّ جفاف الجلد يُعدّ أهمّ سبب لتشقّقات القدمين، وفيما يأتي بعض الأسباب والسلوكيّات التي تؤدّي إلى جفاف القدمين:[٤]

  • عدم شرب كميّات كافية من الماء.
  • التعرّض للأجواء الباردة والجافّة.
  • الاستحمام بالماء الساخن جداً أو عمل مغاطس للقدمين بالماء الساخن بشكلٍ متكرّر ولفترة طويلة.
  • استخدام الصابون القاسي على البشرة في تنظيف القدمين.
  • تقشير أو فرك القدمين دون ترطيبهما.
  • الوقوف لفتراتٍ طويلة.[٢]
  • ارتداء الأحذية المفتوحة كالصنادل، أو المشي حافي القدمين.[٢]
  • ارتداء أحذية لا تتناسب مع حجم القدمين.[٢]


وتجدر الإشارة إلى أنّ إحدى أهم عوامل زيادة خطر تشقق القدمين هما: السمنة والإصابة بمرض السكري؛ فالسمنة تزيد من الوزن الواقع على كعبي القدم، ممّا يدفع الجلد الجاف للبدء بالتشقق، وأمّا مرض السكري فإنّه قد يتسبّب بجفاف القدمين نتيجة لإضراره واتلافة لبعض الأعصاب الموجودة في القدمين، كما أنّ مرضى االسكري أكثر عرضة للإصابة بالعدوى في مناطق تشقق القدمين مقارنة بالأشخاص السليمين.[٤]


المراجع

  1. ^ أ ب ت "Six fixes for cracked heels", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 21-10-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ "How to Fix Cracked Heels at Home", www.healthline.com, Retrieved 22-10-2018. Edited.
  3. "Cracked heel", www.dermnetnz.org, Retrieved 20-10-2018. Edited.
  4. ^ أ ب "What Causes Cracked Heels?", www.everydayhealth.com, Retrieved 20-10-2018. Edited.