كيف تتم صلاة العيد

كتابة - آخر تحديث: ١٦:٥٥ ، ٢٣ ديسمبر ٢٠١٧
كيف تتم صلاة العيد

كيفيّة أداء صلاة العيد

تعتبر صلاة العيد من شعائر الإسلام ومن مظاهره العظيمة، وهي سُنّة مؤكدة عند جمهور الفقهاء، وينبغي على العبد أن يحرص على أن يُصليها جماعة، تأسياً بنبينا الكريم صلى الله عليه وسلم، حيث كان مواظباً عليها، ولم يرد عنه أنّه تركها في عيد من الأعياد، وكان صلوات الله عليه وسلامه يحثّ المسلمين على الخروج لأدائها،[١] ووقت صلاة العيد بعد ارتفاع الشمس بمقدار رمح، والذي حدده العلماء بزوال حمرتها، وينتهي وقت هذه الصلاة بزوال الشمس وعددها ركعتان، وهي تتم بالتكبير سبع تكبيرات في الركعة الأولى دون تكبيرة الإحرام، وخمس تكبيرات في الركعة الثانية،[٢] وليس فيها لا أذان ولا إقامة،[٣] ومن المستحب رفع اليدين مع كل تكبيرة، فقد ورد هذا عن الرسول صلى الله عليه وسلم: (كان يرفع يدَيه مع التَّكبيرِ)،[٤] وتتم قراءة سورة الأعلى أو سورة ق بعد الفاتحة في الركعة الأولى، وقراءة سورة الغاشية أو القمر في الركعة الثانية، وبعد انتهاء صلاة العيد يخطب الإمام بين الناس للتذكير والعظة،[٢] فعن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال: (كان رسولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم يخرجُ يومَ الفطرِ والأضحى إلى المصلى، فأولُ شيءٍ يبدأُ به الصلاة ثمّ ينصرف، فيقومُ مقابل الناسِ والناسُ جلوسٌ على صفوفِهم، فيعِظُهم ويوصيهم ويأمرُهم: فإن كان يريدُ أن يقطعَ بعثًا قطعَه، أو يأمُرَ بشيءٍ أمرَ به، ثم ينصرفُ).[٥]


شروط صلاة العيد

من أهم شروط صلاة العيد دخول وقتها، فلا يجوز أن تُصلى قبل ذلك، ومن شروطها أيضاً وجود عدد جيد من المسلمين، حيث إنّه لا يجوز أن تُصلى بوجود أقل من ثلاثة أشخاص، وكذلك من شروطها الاستيطان، حيث تكون غير واجبة على المسافر غير المستوطن.[٦]


حُكم صلاة العيد

إذا أدّى بعض المسلمين صلاة العيد فقد سقط الإثم عن من تبقى فصلاة العيد فرض كفاية، أما إذا تركها الجميع فقد أثِموا جميعهم، حيث إنّها شعيرة من شعائر الإسلام الظاهرة، والنبي الكريم صلى الله عليه وسلم وأصحابه من بعده داوموا عليها، حتى أنّه صلوات الله عليه وسلامه أمر بها النساء، أما من كانت حائضاً فتعتزل المُصلى، فهذا كله يُشير إلى أهمية صلاة العيد وفضلها الكبير، وذلك لأنّ الرسول صلى الله عليه وسلم أمر النساء بأدائها وهنّ لسن من أهل الاجتماع، فكيف بالرجال فهم من الأولى عليهم أداؤها، وقوّى بعض أهل العلم أنّ صلاة العيد فرض عين.[٦]


المراجع

  1. "صلاة العيدين"، articles.islamweb.net، 2016-9-9، اطّلع عليه بتاريخ 2017-12-8. بتصرّف.
  2. ^ أ ب "كيفية صلاة العيدين "، ar.islamway.net، 2014-12-23، اطّلع عليه بتاريخ 2017-12-8. بتصرّف.
  3. "صلاة العيد"، www.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 2017-12-8. بتصرّف.
  4. رواه الألباني، في إرواء الغليل، عن وائل بن حجر الحضرمي والد علقمة ، الصفحة أو الرقم: 2/36 ، خلاصة حكم المحدث : إسناده حسن.
  5. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أبو سعيد الخدري، الصفحة أو الرقم: 956 ، خلاصة حكم المحدث: [صحيح].
  6. ^ أ ب "الفقه الميسر في ضوء الكتاب والسنة"، www.al-eman.com، اطّلع عليه بتاريخ 2017-12-8. بتصرّف.