كيف تجعل الطفل يحبك

كتابة - آخر تحديث: ١١:٢٢ ، ٩ يوليو ٢٠١٨
كيف تجعل الطفل يحبك

طرق كسب حب الطفل الناضج

التعبير عن المشاعر للطفل

من الطرق التي تساعد على جعل الطفل يحب والديه أو أي شخص بشكل أكبر هي أن يعبروا له عن مشاعرهم نحوه بصدق، وأن يشرحوا له أن هذا الحب غير مشروط بمعنى أنه حتى لو ارتكب أي خطأ فإن الحب سيبقى مستمراً.[١]


طلب المساعدة منه

عندما يطلب الفرد من الطفل المساعدة في أي شيء يشعر الطفل بقيمته وأنه قادر على فعل أشياء لمعاونة الكبار، ومن الجدير بالذكر أن طلب النصيحة من الأطفال يشعرهم بالقوة أيضاً، فالطفل يحب أن يساعد ويحب أن يكون لرأيه قيمة عند غيره.[١]


طرق أخرى لكسب حب الطفل الناضج

هناك العديد من الطرق الأخرى التي يمكن اللجوء إليها لكسب حب الطفل الناضج، ومن أهم هذه الطرق:[١]

  • اللعب مع الطفل سواء بالدمى أو بالكرة أو حتى ألعاب الحاسوب أو غيرها من الألعاب التي يحبها.
  • القراءة للطفل قبل النوم، حيث إن هذه الطريقة مناسبة للأطفال الصغار والمراهقين فهي تشعرهم بالأمان والحب.
  • جعله أولوية، فالطفل يحب أن يشعر بأنه أولوية في حياة والديه أو أي شخص آخر،[١] ويمكن أن يكون ذلك من خلال النظر في عينيه عند الحديث معه وعدم الانشغال بالهاتف بدلاً من ذلك.[٢]
  • عدم جعل حب الطفل مشروط بشيء مادي، بل يجب تشجيعهم على النجاح لهدف أكبر من الجائزة.[٣]


طرق لكسب حب الطفل الصغير

هناك العديد من الطرق التي يمكن اتباعها لكسب حب الطفل الرضيع أو الصغير في السن، ومن هذه الطرق:[٤]

  • التحدث مع الطفل والقراءة له، ويكون ذلك من خلال اللجوء إلى كتب الأطفال المليئة بالصور الجميلة.
  • اللعب مع الطفل بالألعاب المناسبة لعمره.
  • النظر في عيونه عند إطعامه.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث Robin McClure (2-7-2018), "10 Tips to Make Your Relationship With Your Child Stronger"، www.verywellfamily.com, Retrieved 5-7-2018. Edited.
  2. Laura Markham (27-1-2018), "10 Habits to Strengthen a Parent-Child Relationship"، www.psychologytoday.com, Retrieved 5-7-2018. Edited.
  3. Kathy Caprino (16-1-2014), "7 Crippling Parenting Behaviors That Keep Children From Growing Into Leaders"، www.forbes.com, Retrieved 5-7-2018. Edited.
  4. Stephanie Brown (11-6-2018), "10 Ways to Build Attachment With Your Baby"، www.verywellfamily.com, Retrieved 8-7-2018. Edited.