كيف تجعل رائحة فمك جميلة

كتابة - آخر تحديث: ١٥:٣٧ ، ٢١ نوفمبر ٢٠١٨
كيف تجعل رائحة فمك جميلة

العناية بالفم

تعُدّ العناية بالفم من حيث نظافته وصحّته من أساسيّات تحسين رائحته، ومن الوسائل التي تُساعد على ذلك ما يأتي:[١]

  • الانتظام في تنظيف الأسنان واللّسان بمعدّل مرتين على الأقلّ يوميّاً للقضاء على البكتيريا الموجودة في الفم، والتي تُعدّ سبباً لظهور رائحة كريهة له.
  • التخلّص من بقايا الطّعام العالقة في الفم؛ وذلك من خلال المضمضة باستخدام الماء بعد تناول الوجبات.
  • التخلّص من بقايا الطعام التي تعلق بالأسنان، وخاصّة في الأجزاء التي يصعب وصول الفرشاة إليها، وذلك بالاستعانة بالخيط، فهو يُسهم في إزالة طبقة البكتيريا حول الأسنان والتي تعرف باسم اللويحة السنية، أو (plaque) .
  • الغرغرة باستخدام غسول الفم؛ حيث تُساهم في قتل البكتيريا المُسبّبة للرائحة.
  • تنظيم زيارات دوريّة لطبيب الأسنان، ويُفضّل كلّ 6 أشهر؛ للحصول على تنظيف للأسنان من الترسّبات، وعلاج مشاكل اللثة التي قد تُسبّب الرائحة، كما أنّه من المُمكن الحصول على توجيه من طبيب الأسنان حول احتماليّة وجود سبب آخر لرائحة الفم الكريهة، كالتهابات القصبات، أو مرض السكّري، أو غير ذلك من الحالات الطبيّة.


النظر في اختيارات الأطعمة

يتسبّب تناول بعض الأطعمة في ظهور رائحة كريهة للفم، كالبصل، أو الثوم، أو ما شابه ذلك، فبحسب رأي طبيب الأسنان ريتشارد برايس فإنّ ذلك يحصل كنتيجة لمرور هذه المواد عبر مجرى الدّم حتّى تصل للرئتين، ثُمّ تنطلق الرائحة مع التنفّس؛ لذلك فإنّ تنظيف الأسنان بالفرشاة بعد تناول هذه الأطعمة لا يمتلك تاثيراً مباشراً في إزالة الرائحة، وبالتالي فقد يكون من المفيد تجنّب تناولها عند الاستعداد لمُقابلة الآخرين.[٢]


طرق طبيعية لتحسين رائحة الفم

غسول صودا الخبز

ترتبط صودا الخبر، أو ما قد يُعرف ببيكربونات الصوديوم بخصائص مُحسّنة لرائحة الفم؛ حيث أظهرت إحدى الدراسات أنّ صودا الخبز تُساهم في قتل البكتيريا بشكل فعّال، ويُمكن تحضير غسول للفم للاستفادة من هذه الخصائص عن طريق مزج مقدار ملعقتين صغيرتين من صودا الخبز في كوب من الماء الدافئ، ثُمّ استخدام المحلول كغسول للمضمضة لمدّة لا تقلّ عن 30 ثانية، مع تجنب بلعه.[٣]


البرتقال

يحتلّ البرتقال مكانةً ضمن قائمة الأطعمة المُحسّنة لرائحة الفم؛ حيث أظهرت الدراسات أنّ احتواءه على فيتامين (جـ) يُفيد في زيادة إفراز اللّعاب في الفم، وبالتالي زيادة القُدرة على التخلّص من البكتيريا المُسبّبة لرائحته السيئة.[٣]


الشّاي الأخضر

يُعتبر الشاي الأخضر من المكوّنات الطبيعيّة ذات التأثير الفعّال في تحسين رائحة الفم، حيث يُمكن الاستفادة من الفوائد التطهيريّة والمعطّرة المُرتبطة به، ويتمّ تجهيزه من خلال نقع كوبين من الشاي الأخضر، ثُمّ وضعه في الثلاجة قبل الذهاب للنوم، وتركه حتّى الصباح، ثمّ يُصبّ في زجاجة ويُستهلك على مدار اليوم.[٣]


المراجع

  1. "How to Have Nice Smelling Breath", www.wikihow.com, Retrieved 17-11-2018. Edited.
  2. Peter Jaret (22-3-2015), "What You Can Do About Bad Breath"، www.webmd.com, Retrieved 17-11-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت Corinne O'Keefe Osborn (26-7-2018), "Things You Can Try at Home to Eliminate Bad Breath"، www.healthline.com, Retrieved 17-11-2018. Edited.