كيف تدور الأرض حول محورها

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٢ ، ٢٥ أكتوبر ٢٠١٥
كيف تدور الأرض حول محورها

المجموعة الشمسيّة

يعود تشكّل النظام الشمسي إلى أكثر من أربعة بليون وستمائة مليار سنةً؛ ونتج عنه انهيار الجاذبيّة بين النجوم العملاقة التي كانت تتكوّن من جسم واحد، وتعدّ الشمس المركز الرئيسي لمجموعة النظام الشمسيّ، وتتألف من مجموعة من الكواكب التي تدور حوله؛ حيث تنقسم هذه الكواكب إلى ثمانية من الكواكب العملاقة، ومجموعة من الكواكب القزمة، والكويكبات، والكثير من المذنّبات.


يوجد بالقرب من الشمس أربعة كواكب صغير تتكوّن من الصخور والمعادن وهي؛ عطارد، والأرض، والزهرة، والمريخ، في حين يوجد أربعة كواكب بعيدة عن الشمس تتكوّن من الهيدروجين، والهيليوم وهي؛ المشتري، وزحل، وأورانوس، ونبتون، وتحتوي المنطقة المنحصرة بيت كوكب المريخ والمشتري الكثير من الكائنات الصغيرة في الحجم التي تتبع إلى هذه المجموعة.


الأرض

تعدّ الأرض واحدً من كواكب المجموعة الشمسيّة، وأكثف كوكب في هذه المجموعة، وهو الكوكب الوحيد الذي يمكن للكائنات الحيّة أن تعيش عليه؛ حيث وجدت الحياة على الأرض قبل أكثر من ثلاث مليار وخمسمائة مليون سنة، وتتخذ الأرض شكلاً كروياً، وتتكوّن الأرض من سبعة طبقات وهي؛ الغلاف الصخري، والقشرة، والوشاح العلوي، والوشاح، ونطاق الانسياب، واللب الخارجيّ، واللب الداخليّ، وتصل كتلة الأرض إلى 5.97 × 10^24 كيلو غراماً، وتتألف الأرض من مجموعة كبيرة من العناصر وهي:

  • الحديد بنسبة 32.1%.
  • الأكسجين بنسبة 30.1%.
  • السليكون 15.1%.
  • المغنيسيوم 13.9%.
  • الكبريت 2.9%.
  • النيكل 1.8%.
  • الكالسيوم 1.5%.
  • الألمنيوم 1.4%.
  • عناصر أخرى 1.2%.


دوران الأرض حول محورها

تدور الأرض حول محورها من الجهة الغربيّة باتجاه الجهة الشرقيّة، حيث إنّ الأرض تدور بالاتجاه المعاكس لعقارب الساعة للناظر إليها من القطب الشماليّ، في حين تبدو متجهة باتجاه عقارب الساعة للناظر من القطب الجنوبيّ، وتدور الأرض مرةً واحدةً كل ثلاثة وعشرين ساعةً وستة وخمسين دقيقة، وأربع ثوانٍ، ويعرف هذا التوقيت باليوم الفلكيّ، ويتباطأ دوران الأرض يوماً بعد يوم، ويعود ذلك إلى تأثيرات المدّ والجزر.


دوران الأرض بالنسبة للشمس

تدور الأرض بالنسبة للشمس من ظهر يومٍ ما إلى ظهر اليوم الذي يليه ويُعرف باليوم الشمسي، ويُقدر اليوم الشمسيّ بمقدار أربعة وعشرين ساعةً، وتعتمد الأرض أثناء دورانها على الحركة الدورانيّة لنفسها؛ حيث تتأثر بالعديد من التغيرات في نواحي الانحراف، والميل، وتكون الشمس من خلال هذا الدوران قد غطّت دائرة كاملة حول محور الأرض بمقدار ثلاثمائة وستين درجة، ومدة اليوم الشمسي ليست ثابتة، حيث يقل بمقدار يتراوح من إحدى وعشرين إلى تسعة وعشرين ثانية خلال شهر ديسمبر، وتصل السرعة الزاوية لدوران الأرض في الفضاء إلى 7.2921150 × 10^-5 راديان في الثانيّة، وقد تزيد أو تنقص هذه السرعة بمقدار واحد بالمليون لكل راديان في الثانية.