كيف تعالج تساقط الشعر للرجال

كتابة - آخر تحديث: ١٦:١٦ ، ٢٠ أغسطس ٢٠١٨
كيف تعالج تساقط الشعر للرجال

تساقط الشعر

يُعاني العديد من النّاس من تساقُط الشعر، ولكنَّه أكثر شُيوعاً عند الرّجال من النّساء، وقد يُصيب فروة الرّأس أو كامل الجسم. ويحدُث ذلك نتيجة العديد من الأسباب ومنها، الأسباب الوراثية، أو التّغيُّرات الهرمونيّة، أو بعض الأمراض والأدوية. وأكثر أسباب تساقُط الشّعر شُيوعاً فُقدان الشَّعر بسبب التّقدُّم في العُمر، فبعضُهم يُحاول البحث عن علاج، والبقية لا يهتم بذلك، ويُفضل استشارة الطّبيب قبل البدء بأيّ علاجٍ لمُشكلة تساقط الشّعر. وسنتحدث في هذا المقال عن أسباب تساقُط الشّعر عند الرّجال، وكيفيّة علاجه بالطُّرق الطّبيّة وبعض الوصفات الطّبيعية.[١]


كيفية علاج تساقط الشعر عند الرجال

علاج تساقط الشعر عند الرجال بالطّرق الطّبية

مع التّقدُم في العُمر لا يُمكن منع الشّعر من التّساقط، ولكن هنُاك بعض العلاجات التي قد تُؤدّي إلى تباطُؤ عملية تساقُط الشّعر، وتتضمن الآتي:[٢]

  • بعض الأدوية والعقاقير الطّبية: مثل المينوكسيديل (بالانجليزية:Minoxidil)، الموجود كسائل أو رغوة تُوضع على فروة الرّأس مرتين في اليوم، ويحُث على نُمو الشّعر ومنع تساقطه، أو الفيناسترايد (بالانجليزية: Finasteride) الذي لا يتوافر إلا بوصفة طبية، وقد يستغرق الأمر وقتاً لمُلاحظة النّتائج من كلا العقارين.
  • عملية زراعة الشّعر: والتي تشمل إزالة بعض الجلد من فروة الرّأس الموجودة في الجهة الخلفية من الرأس التي يوجد فيها الشّعر بكثرة، وإعادة إدخال بُصيلات الشّعر في فروة الرأس التي تعاني من تساقط الشّعر. وهذه الطريقة قد تكون مُؤلمة ومُكلفة في آنٍ واحد، وقد ينجُم عنها بعض المخاطر مثل العدوى البكتيريا أو الفطرية.
  • العلاج بالليزر: والذي يُقلّل من الالتهابات التي تمنع الشّعر من التّساقط في مسام الشّعر على الرغم من قلّة الدّراسات حول علاج تساقط الشّعر بالليزر.
  • الإقلاع عن التّدخين: فهو يُسبّب فقدان الشّعر إلى جانب تجاعيد الوجه والشّيب المبكر.
  • تدليك فروة الرأس: فذلك يُحفّز بُصيلات الشّعر على النُّمو.
  • اتباع نظام غذائي متوازن يحتوي على جميع العناصر الغذائية اللازمة: وذلك من خلال تناول الخضراوات والفواكه والحُبوب الكاملة، والأطعمة الغنية بالحديد مثل، لحم البقر، والفول والخضراوات الورقية، والأطعمة الغنية بالأوميغا 3، مثل السّلمون والتونا، وباقي العناصر الأخرى التي تجعل وجبة الطّعام مُتكاملة، إلى جانب شرب الكثير من الماء.


علاج تساقط الشعر عند الرجال بالوصفات الطبيعية

يمكن اتباع الوصفات الآتية لعلاج تساقط الشعر:

  • زيوت تدليك الشّعر: تدليك الشّعر باستخدام زيت شعر مناسب، ويزيد تدفُّق الدّم إلى بُصيلات الشّعر ويعزز قوّة الجذور، كما أنّه يُشجع على الاسترخاء ويُقلّل من التّوتر، والطريقة هي:[٣]
    • المكوّنات:
    • طريقة التّحضير:
      • خلط زيت الروزماري مع الزيت الأساسي الذي تمّ اختياره.
      • وضع الخليط على الشّعر ثم تدليك فروة الرّأس بشكل جيّد باستخدام أطراف الأصابع.
      • تكرارها مرة على الأقل أسبوعياً.
  • عصير البصل: يعالج عصير البصل تساقُط الشَّعر لاحتوائه على نسبة عالية من الكبريت تساعد على تحسين الدّورة الدموية في بُصيلات الشّعر وتقلّل من الالتهاب. كما أن احتواءه على خصائص مضادة للبكتيريا تقتل الجراثيم والطفيليات، وتعالج التهابات فروة الرأس التي تسبب تساقط الشعر.[٣]
  • الطريقة الأولى:
    • المكوّنات: بصلة واحدة.
    • طريقة التحضير:
      • عصر البصلة بالخلاط لاستخراج عصير البصل.
      • وضع العصير مباشرة على فروة الرّأس وتركه مدة 30 دقيقة ثم غسله، باستخدام شامبو ملائم.
      • تكرار هذه الطّريقة مرتين إلى ثلاث مرات أسبوعياً عدّة أسابيع.
  • الطريقة الثانية:
    • المكوّنات:
    • طريقة التحضير:
      • خلط المكونات، ووضع الخليط على الشّعر مدة 30 دقيقة على الأقل ثمّ شطفه بالشامبو.
      • تكرار هذه الطّريقة مرتين إلى ثلاث مرات أسبوعياً عدّة أسابيع.


أسباب تساقط الشعر عند الرّجال

أكثر من نصف الرجال الذين وصلت أعمارهم إلى 50 عاماً أو أكثر، لديهم علامات تساقُط الشّعر، ويرجع ذلك إلى العديد من الأسباب، وتتمثّل بما يأتي:[٤]

  • الجينات الوراثية، فهُناك نوع من تساقُط الشَّعر عند الرّجال يُعرف باسم الصّلع الأندروجيني (بالانجليزية: androgenetic alopecia)، إذ يحصُل عليه الرجال من الآباء في أغلب الأحيان، أو من بعض الأقارب في العائلة نفسها. ولم يفهم الأطباء سبب هذه التّغيرات الهرمونية بشكل تام، أو لماذا يحدث هذا النّوع من الصّلع بالتّدريج بالنّسبة لمُعظم الرّجال، ولكن ما يُمكنهم معرفته بأنّ ذلك يحصُل بسبب تاريخ العائلة، وعادةً ما يبدأ بالظّهور عند بدء مرحلة المراهقة.
  • بعض المشاكل الطّبية: مثل فقر الدّم أو مشاكل الغُدّة الدّرقية، وفُقدان الشّعر في هذه الحالة يكون مُؤقتاً، ويمكن أن يكون تساقُط الشّعر أثراً جانبيّاً لبعض الأدوية، مثل أدوية السّرطان، أو التهاب المفاصل، أو الكآبة، أو أدوية الضّغط، إضافة إلى ذلك فقد يُسبب العلاج الإشعاعي أو الكيميائي تساقُط الشّعر على نطاقٍ واسعٍ، ويمكن له أن ينمو مع مُرور الوقت، عند انتهاء العلاج.
  • التّعرُّض للضُّغوطات النّفسية أو الصّدمة النّفسية: والذي يُؤدّي إلى فُقدان الوزن بشكل مُفاجئ، وفي هذه الحالة يمكن أن يصل فُقدان الشّعر إلى عدّة أشهر.
  • العدوى الفيروسية أو البكتيريا: مثل ما يسمّى بسعفة الرّأس التي تُنتج بُقعاً مُتقشّرة، وتُسبب الصّلع في بعض الأحيان، ولكنّ الشّعر ينمو بعد العلاج.
  • بعض حالات جهاز المناعة التي تُسبب تساقُط الشعر بشكل مُفاجئ على شكل بُقع مُسديرة في أماكن مُختلفة من الرّأس: وهذه الحالة تُسمّى داء الثّعلبة (بالانجليزية: alopecia)، حيث يُهاجم جهاز المناعة الخاص بالشّخص بُصيلات الشّعر، وبالتّالي يؤدي إلى تساقُط الشعر.
  • بعض العادات: مثل تجفيف الشَّعر باستخدام المُجفّف الحراري بكثرة، أو علاجات الزَّيت السّاخن التي تُسبّب تلف الشّعر.


المراجع

  1. By mayo clinic staff, "Hair loss"، www.mayoclinic.org, Retrieved 2018-7-4. Edited.
  2. by Alana Biggers, Jacquelyn Cafasso (2017-4-26), "17 Hair Loss Treatments for Men"، www.healthline.com, Retrieved 2018-7-5. Edited.
  3. ^ أ ب "Home Remedies for Hair Loss ", www.top10homeremedies.com, Retrieved 2018-7-5. Edited.
  4. by Melinda Ratini (2018-3-9), "What Causes Hair Loss in Men?"، www.webmd.com, Retrieved 2018-7-4. Edited.