كيف تقوي بدنك

كتابة - آخر تحديث: ١٤:١٨ ، ٢ أغسطس ٢٠١٦
كيف تقوي بدنك

ضعف البدن

يصاب الجسم بالهزال والضعف البدنيّ نتيجةَ العوامل الوراثيّة، أو سوء التغذية، أو بسبب الإصابة ببعض الأمراض، أو الكسور التي تعيق الحركة المنتظمة، وضعف البدن من الأمور التي تسبب الكثير من الضيق للإنسان، وذلك للشعور بالعجز وعدم القدرة على أداء بعض الأمور البسيطة، كحمل حقيبةٍ ثقيلةٍ، أو المساعدة في نقل قطعةِ أثاث، بالإضافة إلى أنّ المظهر الصحيّ والقوي للبدن يزيد من قوّة شخصيّة الإنسان، وقدرته على النجاح في مجتمعه، لذلك فإنّ السعي وراء الحفاظ على البدن من الأمور التي يجب على كلّ إنسان القيام بها، مهما اختلفت الدوافع والأسباب وراء ذلك، ويمكن أداء ذلك بسهولةٍ عبر تنفيذ بعض النصائح البسيطة.


كيف تقوي بدنك

تناول الطعام الصحيّ

يحصل البدن على العناصر الغذائيّة اللازمة لتزويده بالطاقة والقدرة على أداء العمليات الحيوية من الطعام بصورةٍ أساسيّة، لذا فإنّ الحرص على تناولِ أنواعٍ معيّنةٍ من الطعام لزيادة القوّة البدنيّة يعدّ أمراً ضروياً، ومن أهمّ تلك الأطعمة: الأسماك، واللحوم البيضاء الأخرى، حيث يحتوي كلّ منها على البروتينات التي تبني العضلات وتقوّيها، إلى جانب احتواء الأسماك على نسبٍ عاليةٍ من الأحماض الأمينيّة، والعناصر الغذائيّة اللازمة لتحسين عمل المخ، والدورة الدموية كعنصر أوميغا3.


ينصح بأن تحتوي إحدى الوجبات اليوميّة على الأسماك، أو إحدى اللحوم البيضاء؛ لسدّ حاجة الجسم من البروتين الحيوانيّ، ويضاف إليهم المكسرات، والخضروات؛ لسدّ بقيّة احتياجات الجسم من المعادن، والفيتامينات، والزيوت الصحيّة اللازمة لتقويته، في حين يُنصح بالابتعاد عن الوجبات السريعة، والأطعمة المشبعة بالدهون، والملح.


النشاط البدنيّ

الكسل والتراخي يسببان ضعف العضلات والأعصاب، لذا فإنّ ممارسة التمارين الرياضيّة بشكلٍ يوميّ يعدّ أمراً ضروريّاً، وفي حالة عدم القدرة بسبب الظروف الصحيّة، أو ضيق الوقت فإنّه يمكن الاكتفاء بنصفِ ساعةٍ من النشاط البدنيّ في المنزل، أو حوله، كالسير، أو صعود الدرج عدّة مرات، أمّا في حالة القدرة على المواظبة على أداء التمارين فإنّه يُنصح بممارسة رياضاتٍ معينةٍ، كالسباحة، وكمال الأجسام؛ وذلك لفائدتهما في تسريع عملية بناء الكتل العضليّة، مع تنشيط الدورة الدموية، وتحسين عمل أجهزة البدن الحيوية.


يُنصح بشدّة الحصول على قدرٍ كافٍ من النوم الليليّ؛ لإتاحة الفرصة للجسم لبناء العضلات وتقويتها، حيث يجب أن لا يقلّ عدد ساعات النوم عن سبع ساعاتٍ متواصلةٍ، مع الابتعاد عن العادات الضارّة كالتدخين، أو تناول المشروبات الغازية، أو الإكثار من المشروبات التي تحتوي على الكافيين، ويفضل إمداد الجسم بكميّات كافية من الماء على مدار اليوم، إلى جانب العصائر الطبيعيّة من الفواكه الطازجة، والخضروات.