كيف تنتقل الأمراض عن طريق المراحيض

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٢٩ ، ١٣ ديسمبر ٢٠١٦
كيف تنتقل الأمراض عن طريق المراحيض

البكتيريا والجراثيم في المراحيض

يُدرك جميع الأشخاص مَدى امتلاء دورات المياه بالجراثيم والبكتيريا وكميّةٍ كبيرةٍ من الميكروبات التّي تنتقل إلى الجسم في حالة عدم التّقيد بشروط الصحّة العامة، وأساسيّات استخدام دورات المياه للدخول بمرحلةٍ خطرةٍ لانتقال الفيروس إلى الجسم والتهاب المعدة والأمعاء، فقد أكّدت العديد من الدّراسات أن العديد من الفيروسات تنتقل إلى الجسم عن طريق المراحيض.


طريقة انتقال الأمراض في المراحيض

يَستخدم العديد من الأشخاص دورات المياه وخاصّةً دورات المياه العامة دون غسل اليدين؛ فهناك العَديد من الأمراض التّي تنتقل عن طريق لمسِ مقابض باب دورات المياه والمراحيض وصنابير المياه، فعند أخذ بعض العيّنات من دورات المياه سيتم اكتشاف وجودَ أكثر من 50 نوعاً من البكتيريا التّي تنتقل إلى داخل الجسم عن طريق الطّعام والشّراب والتّي تعتبر من البكتيريا الخطيرة، لذلك لا يجب التّهاون بأمر غسل اليدين جيداً عند استخدام المراحيض لمدةٍ لا تقل عن عشرين ثانيةً بالمياه والصّابون، والحرص على تفادي الجلوس على مقعد الحمام العام قدر الإمكان، وعدم لمسه باليدين، فيُمكن وضع ورق التّواليت النّظيف قبل استخدام المرحاض، ويُفضّل عدم لمس زر مياه المِرحاض بواسطةِ اليد مُباشرةً، فيمكن استخدام ورق التواليت، ويُفضّل تجفيف اليدين بعد غسلهما باستخدام المحارم الورقية المعقمة، مع تفادي الاحتكاك بالأسطح الملوثة؛ كمقابض الأبواب والصّنابير واستخدام إحدى المواد العازلة لليدين.


بكتيريا تنتقل عن طريق المراحيض

فايروس إيكولاي

فايروس إيكولاي (بالإنجليزية: E.coli) هو نوع من البكتيريا التّي تتواجد في جسم الإنسان منذ ولادته، وتعيش في المعدة، وتساعد في عمليّة الهضم، لكن هناك بعض الأنواع منها تُفرز سموماً في الجسم مما يُسبّب الإصابةَ بالعديد من المَشاكل والآلام الشديدة في المعدة، فتنتقل هذه البكتيريا السامّة عن طريق البراز، ويمكن أن تنتقل هذه البكتيريا من يد شخص ملوّثة عن طريق الطّعام أو الشّراب إلى شخصٍ آخر عن طريق الفم بشكلٍ مباشرٍ، مما يُسبّب حدوثَ إسهالٍ شديدٍ وتقلّصات في المعدة وتشنّجات وتقيؤ مُستمر.


بكتيريا الشّيغيلا

تنتقل بكتيريا الشّيغيلا (بالإنجليزيّة: shigella bacteria) بكلّ سهولة من شخص إلى آخر عند دخول المرحاض، وعدم غسل اليدين جيّداً، فتتسبّب هذه البكتيريا بالإصابة بمرض shigellosis، فيُصاب المريض بإسهالٍ دمويّ وبتقلّصاتٍ مُؤلمة في المعدة بشكلٍ كبيرٍ، وقد يستمر ألم هذه البكتيريا لأكثر من أسبوع.


بكتيريا المكورات العنقودية

بكتيريا المُكوّرات العنقودية (بالإنجليزيّة: streptococcus) هي نوعٌ من البكتيريا المُشعّة التّي تنتقل عن طَريق المراحيض، فيُصاب بها العديد من الأشخاص، وهي من البكتيريا الخطرة التّي تُسبّب الإصابةَ بنزلات البرد والإنفلونزا، وظهور طفح جلدي، والتهاب اللفافة النّاخر، وهو مرض يُصيب الجلد، ويؤدّي إلى تآكل لحم المصاب.