كيف نصلي السنة

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١٧ ، ١٩ فبراير ٢٠١٨
كيف نصلي السنة

كيفية أداء صلاة السنة

تقسم السنن الرواتب إلى قسمين، السنن القبلية والتي تصلى قبل الصلاة المفروضة، والسنن البعدية والتي تصلى بعد الصلاة المفروضة، والسنن القبلية هي ركعتان قبل صلاة الفجر، وأربع ركعات قبل صلاة الظهر، أما السنن البعدية فهي ركعتان بعدَ صلاة الظهر، ركعتان بعد صلاة المغرب، وركعتان بعدَ صلاة العشاء المفروضة. ووقت أداء السنة القبلية يكون من وقت دخول الصلاة وحتى إقامتها وعليه لا يصح أداؤها قبلَ دخول وقت الصلاة، ووقت السنن البعدية يكون بعد السلام من الصلاة المفروضة إلى خروج وقتها.[١]وسنة الظهر الرباعية يجوز أن يصليها المسلم بتشهد واحد أو تشهدين، والأفضل أن تُصلى على تشهدين.[٢]


كيفية أداء سنة الجمعة

لا يوجد لصلاة الجمعة سنة راتبة قبلية، وهذا مذهب كل من: المالكية، الحنابلة، وجماهير الأمة واختاره كلٌ من: ابن تيمية، ابن القيم وابن حجر العسقلاني، ولكن يستحب للمسلم أن يصلي تطوعاً يوم الجمعة وقبلَ الزوال. أما السنة البعدية فاختلف أهل العلم في عدد ركعاتها، وهناك ثلاثة أقوال، أولها: أنّ عدد ركعات سنة الجمعة البعدية هو أربع ركعات وهذا هو مذهب الشافعية، والحنفية، وطائفة من السلف، واختاره ابن المنذر والصنعاني. والثاني بأن المصلي مخير بينَ ركعتين أو أربع ركعات وهذا رواية عن أحمد، وقول ابن باز، والألباني. أما القول الثالث فهو إن صلى المسلم في المسجد يصليها أربع ركعات، وإن صلى في منزله يصليها ركعتين وهو قول إسحاق بنِ راهَويهِ، واختاره ابن القيم، وابن تيمية وأفتت به اللجنة الدائمة.[٣]


عدد السنن الرواتب

تعتبر الصلاة من خير العبادات التي يتقرب بها المسلم إلى الله سبحانه وتعالى، وصلاة السنن تجب النقص الحاصل في الفرائض، عن أم حبيبة رضيَ الله عنها قالت: (من صلى اثنتي عشرةَ ركعة في يومٍ وليلةٍ ، بني له بهن بيتٌ في الجنةِ . قالت أمُّ حبيبةَ : فما تركتهن منذ سمعتُهن من رسولِ اللهِ صلى اللهُ عليهِ وسلَّمَ . وقال عنبسة : فما تركتُهن منذ سمعتُهن من أمِّ حبيبةَ).[٤] وعدد السنن الرواتب موضح في الجدول التالي:[٥]

الصلاة عدد ركعات السنن القبلية عدد ركعات السنن البعدية
الفجر 2 -
الظهر 2 أو 4 -
العصر - -
المغرب - 2
العشاء - 2


المراجع

  1. "السنة الراتبة فضلها ووقتها"، www.islamqa.info، 12-1-2003، اطّلع عليه بتاريخ 30-1-2018. بتصرّف.
  2. "كيف تصلى سنة الظهر الرباعية"، www.islamqa.info، 4-8-1999، اطّلع عليه بتاريخ 30-1-2018. بتصرّف.
  3. "المطلب السَّادِس: سُنَّة الجُمُعةِ"، www.dorar.net، اطّلع عليه بتاريخ 30-1-2018. بتصرّف.
  4. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن أم حبيبة رملة بنت أبي سفيان، الصفحة أو الرقم: 728 ، صحيح.
  5. محمد رفيق مؤمن الشوبكي (11-7-2015)، "عدد السنن الرواتب"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 30-1-2018. بتصرّف.