كيف يكون صوتك جميل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٩ ، ٨ أكتوبر ٢٠١٥
كيف يكون صوتك جميل

الصوت والكلام

الصوت هي الوسيلة التعبيرية الأقوى للإفصاح عما يكنّه الناس من مشاعر وانفعالات ومفاهيم، وهي نعمة أعطاها الله تعالى لجميع الكائنات الحية من الإنسان والحيوان، لكنه خص الإنسان عن غيره من المخلوقات باللغة المحكية، فهو يستخدم صوته في كل لحظة للذكر والتعلم والتحاور والتواصل مع الآخرين، ولولا الكلام لما استطاع الإنسان التطور في هذه الحياة، لذا فهي أحد أهم وسائل الاتصال في العالم.


يتمتع بعض الناس من الذكور والإناث بأصوات جميلة ورنانة، تجذب مسامع الآخرين وتترك لديهم بصمة شعورية لا تنسى، ومنهم من يستغلها في تجويد القرآن ومنهم من يستخدمها في الغناء والطرب، وعلى كل حال، فإنّ جمال الصوت ميزة تتواجد لدى ندرة من الناس وقد تعود لجذور عائلية معروفة بصوتها العذب، ولا بد لمن يتمتع بصوتٍ جميل أن يحافظ عليه ويحسّن استخدامه ولا يرهق حباله الصوتية؛ لأنّه قد يفقد هذه الجمالية الخاصة في صوته إن أهمل نفسه كثيراً.


عوامل تؤثر في جمال الصوت

يتأثر صوت الإنسان بالكثير من ال التي تؤدي إلى تغير الصوت أو ظهور بحة أو خشونة غير مستحبة بشكلٍ دائمٍ أو مؤقت، وذلك لأسبابٍ عديدة أهمها: كثرة الحديث لساعاتٍ طويلة دون استراحة كأولئك الذين يعملون محاضرين، أو مدربين، أو مذيعين، أو حتى مطربين، كذلك كثرة الصراخ والعصبية الدائمة، ورفع الصوت بشكلٍ عالٍ باستمرار، إضافة إلى سبب آخر يتمثل في تقليد الأصوات الأخرى كتقليد الرجل لصوت الأنثى أو العكس، كما أنّ البيئة الملوثة بالعوادم، والغبار، أو التعرض للحرارة الشديدة، أو الرطوبة، والبرودة العالية في الجو أو المأكل والمشرب لها دور كبير في اضطراب الصوت، إضافة إلى كثرة التنقل بين الأجواء الحارة والباردة، والتعرض المباشر للمراوح، والمكيفات، ونزلات البرد جميعها تؤثر بشكلٍ مباشر على سلامة الصوت وجماليته.


نصائح للحصول على صوت جميل

  • التحدث الدائم بصوتٍ معتدل وعدم رفعه لمستويات عالية بالصراخ أو الانفعال أو الغناء المتواصل أو الشجار.
  • الحرص على استخدام مرطبات الجو في الغرف التي تتواجد بها المكيفات.
  • استخدام الكمامات للذين يعملون في أماكن ملوثة بانالغبار أو العوادم.
  • الحرص على شرب السوائل خلال النهار بشكلٍ مستمر وخصوصاً الماء النقي الدافئ بما لا يقل عن لترين يومياً وخاصّة في الأجواء الحارة والجافة، مع تجنّب شرب المياه الباردة أو المثلجة لها تؤذي الحبال الصوتية.
  • تناول ملعقة من العسل الطبيعي يومياً لوحدها أو بإذابتها بكوب من الماء الدافئ، فهي تحسن الصوت وتلين الحبال الصوتية وتحميها من الالتهابات.
  • تجنب التنفس من الفم والإعتماد الدائم على التنفس من فتحتي الأنف للحفاظ على الأحبال الصوتية رطبة وليست جافّة، وممارسة تمارين التنفّس وخاصة بعد الفجر حيث يكون الهواء مليئاً بالأوكسجين النظيف.
  • عدم التنحنح المتكرر أو الضغط على الكحة الجافة واستبدالها بالبلع مع الكحة الخفيفة لتجنّب خدش الحبال الصوتية.
  • أخد استراحة بالامتناع عن الكلام في حالة إجهاد الحبال بالحديث أو الغناء وما شابه.