كيف ينتقل مرض السيلان

كتابة - آخر تحديث: ١١:٠٢ ، ١٩ أبريل ٢٠١٩
كيف ينتقل مرض السيلان

مرض السيلان

يُعدّ مرض السيلان (بالإنجليزيّة: Gonorrhea) أحد الأمراض المُتناقلة جنسيّاً (بالإنجليزيّة: Sexually Transmitted Diseases)، ويُمكن أن تُصيب هذه العدوى النساء والرجال في مناطق مُختلفة من الجسم؛ كالأعضاء التناسليّة، والشرج (بالإنجليزيّة: Rectum)، والحلق (بالإنجليزيّة: Throat). وتُعتبر عدوى مرض السيلان عدوى شائعة، بالأخص عند الأشخاص ما بين عمر 15-24 سنة؛ حيثُ إنّه وحسب الإحصائيات، هنالك 78 مليون تشخيص جديد بمرض السيلان سنويّاً حول العالم. وبالرغم من أنّ علاج مرض السيلان عادة ما يكون سهلاً، إلّا أنّ خطورة الإصابة تكمن في احتماليّة تطوّر العديد من المضاعفات الخطرة على المصابين.[١][٢]


انتقال مرض السيلان

ينتج مرض السيلان عن الإصابة بعدوى بكتيريا النيسيريا غونوريا (بالإنجليزيّة: Neisseria Gonorrheae) من خلال الاتصال الجنسيّ؛ سواء كان الاتصال مهبليّاً (بالإنجليزيّة: Vaginal)، أو شرجيّاً (بالإنجليزيّة: Anal)، أو فمويّاً (بالإنجليزيّة: Oral). وتنتقل عدوى مرض السيلان بشكل عام من خلال لمس الأعضاء المُصابة للشخص المُصاب، ولا يتطلّب انتقالها حدوث القذف (بالإنجليزيّة: Ejaculation)، إلّا أنّ هذه البكتيريا لا يُمكن أن تعيش خارج الجسم لأكثر من عدة ثواني، وبالتالي لا يُمكن انتقالها من خلال لمس الأشياء؛ كالملابس ومقاعد المراحيض. وتجدر الإشارة إلى إمكانية انتقال عدوى السيلان من الأم إلى طفلها خلال عمليّة الولادة الطبيعيّة، كما أنّ العلاج من مرض السيلان لا يقي من احتمال الإصابة بالعدوى مرة أخرى عند ممارسة أي اتصال جنسيّ مع شخص مُصاب.[٣][٤]


أعراض مرض السيلان

في الحقيقة، إنّ العديد من حالات الإصابة بمرض السيلان لا ترافقها أي علامات وأعراض، ممّا يجعل احتماليّة نقل العدوى أكبر؛ حيثُ أنّ حمل عدوى البكتيريا دون ظهور الأعراض لا يمنع من انتقالها. وعادة ما تبدأ الأعراض بالظهور بعد 2-14 يوم من الإصابة بالعدوى، وبالرغم من أنّ الأعراض قد تظهر على العديد من أعضاء الجسم المُصابة إلى أنّها عادة ما تظهر في الأعضاء التناسليّة.[٥][٦]


الأعراض عند الرجال

قد يتأخر ظهور الأعرض عند الذكور إلى ما بعد مرور عدة أسابيع على الإصابة بالعدوى، إلّا أنّها عادة ما تظهر بعد أسبوع، وفيما يلي بيان لبعض من أهم الأعراض والعلامات المُصاحبة لمرض السيلان عند الرجال:[٥][٦]

  • الشعور بالألم عند التبوّل.
  • زيادة الشعور بالحاجة للتبول.
  • خروج مادة مُشابهة بالقيح (بالإنجليزيّة: Pus) لونها أبيض، أو أصفر، أو أخضر من العضو الذكري.
  • انتفاخ واحمرار في فتحة العضو الذكري.
  • انتفاخ أو ألم في الخصيتين (بالإنجليزيّة: Testicles).


الأعراض عند النساء

قد تكون أعراض مرض السيلان عند النساء خفيفة الشدة ومُشابهة لغيرها من أنواع العدوى؛ كالعدوى المهبليّة الفطريّة أو غيرها من العدوى البكتيريّة، ممّا يجعل تشخيص المرض صعباً. وفي ما يلي بيان لبعض من أهم الأعراض والعلامات المُصاحبة لإصابة الإناث بمرض السيلان:[٥][٦]

  • زيادة الإفرازات المهبليّة.
  • الشعور بالألم أو الحرقة عند التبوّل.
  • زيادة الشعور بالحاجة للتبوّل.
  • زيادة شدّة الطمث أو تنقيط (بالإنجليزيّة: Spotting) الدم في الفترات ما بين دورة الشهرية.
  • الشعور بالألم عند الجماع.
  • الشعور بألم شديد في أسفل البطن والحوض.


الأعراض في المناطق الأخرى من الجسم

يمكن أن يُصيب مرض السيلان مناطق أخرى في الجسم، وفيما يلي بيان لبعض من أهم الأعراض التي قد تظهر على أعضاء الجسم الأخرى:[٦]

  • المستقيم: (بالإنجليزيّة: Rectum) أو الشرج، كالشعور بالحكة، أو خروج إفرازات من منطقة الشرج، أو تنقيط الدم، بالإضافة للصعوبة في إخرج البراز.
  • العينين: عند إصابة العين بالسيلان قد تظهر عليها بعض الأعراض، كزيادة الإفرازات، والألم، وحساسيّة الضوء.
  • الحلق: كألم في الحلق (بالإنجليزيّة: Sore Throat) أو انتفاخ العقد اللمفاوية (بالإنجليزيّة: Lymph Nodes) الموجودة في الرقبة.
  • المفاصل: (بالإنجليزيّة: Joints) قد يُلاحظ المُصاب دفئاً في المفاصل المُصابة، بالإضافة للانتفاخ، والاحمرار، والألم الشديد. وتُسمّى هذه الحالة بالتهاب المفاصل الانتاني (بالإنجليزيّة: Septic Joints).


مضاعفات مرض السيلان

بالرغم من أنّ مرض السيلان نفسه وخصوصاً مع توفر العلاج لا يؤدي إلى مضاعفات ومشاكل صحية خطيرة، إلّا أنّه كل ما زاد وقت الإصابة به دون العلاج، زادت احتمالية انتشار العدوى إلى أعضاء أخرى بالجسم وتطور مضاعفات مُختلفة قد تشكل خطراً على المصاب، في ما يلي نذكر بعضاً من أهم هذه المضاعفات:[٦][٧]

  • داء التهاب الحوض: (بالإنجليزيّة: Pelvic Inflammatory Disease) ويحدث في حال انتقال العدوى إلى قناتي فالوب والرحم، ممّا قد يؤدي إلى العقم ومشاكل الحمل. وتجدر الإشارة إلى أنّ التهاب الحوض عادة ما يصيب 10-20% من النساء المُصابات بمرض السيلان.
  • التهاب البربخ: (بالإنجليزيّة: Epididymitis) وهو التهاب في الأنبوب المحتوي على قنوات الحيوانات المنوية في الخصيتين، وفي حال عدم العلاج من الممكن أن يؤدي التهاب البربخ إلى العقم عند الرجال المصابين بمرض السيلان.
  • فيروس نقص المناعة البشرية: (بالإنجليزيّة: Human Immunodeficiency Virus) حيثُ أنّ الإصابة بمرض السيلان يزيد من خطورة انتقال فيروس نقص المناعة البشريّة، كما أنّ الأشخاص المُصابين بكلى النوعين من العدوى هم أكثر عُرضة لنقلهما إلى غيرهم من الأشخاص غير المصابين.
  • الأطفال: قد يؤدي إنتقال عدوى مرض السيلان من الأم إلى طفلها عند الولادة إلى بعض المُضاعفات للطفل: كالإصابة بالعمى، والعدوى، وتقرّحات في فروة الرأس.


علاج مرض السيلان

يُعتبر السيلان مرضاً يمكن علاجه والشفاء التام منه باستخدام المضادات الحيويّة (بالإنجليزيّة: Antibiotics)، إلّا أنّه نظراً لما طرأ على أنواع البكتيريا من تغييرات وتطوّر سلالات جديدة منها مُقاومة للعديد من أنواع المضادات الحيويّة؛ نتيجة الاستخدام الخاطئ لها وعدم استمرار المُصابين بالعلاج، فإن مراكز مكافحة الأمراض واتقائها (بالإنجليزيّة: Center for Disease Control and Prevention) توصي بأن يكون العلاج مُكوّناً من نوعين من المضادات الحيويّة؛ أولها حُقنة عضليّة من السيفترياكسون (بالإنجليزيّة: Ceftriaxone)، تُتبع بحبّة من الأزيثروميسين (بالإنجليزيّة: Azithromycin) تُعطى عن طريق الفم. وعادة ما تبدأ الأعراض بالتحسن بعد مرور عدة أيام على المباشرة في العلاج، إلّا أنّها قد تتطلب عدة أسابيع قبل أن تختفي بشكل تام. أمّا في حال ولادة طفل مُعرّض للإصابة بعدوى مرض السيلان، فيجب إعطائه جرعة واحدة من العلاج بشكل مباشر، للوقاية من الإصابة بالعمى وغيره من المُضاعفات.[٨][٩][١٠]


المراجع

  1. "What to know about gonorrhea", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 8-3-2019. Edited.
  2. "Gonorrhea - CDC Fact Sheet", www.cdc.gov, Retrieved 8-3-2019. Edited.
  3. "Gonorrhea - CDC Fact Sheet (Detailed Version)", www.cdc.gov, Retrieved 8-3-2019. Edited.
  4. "What is Gonorrhea? What Causes It?", www.webmd.com, Retrieved 8-3-2019. Edited.
  5. ^ أ ب ت "Gonorrhea", www.healthline.com, Retrieved 8-3-2019. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث ج "Gonorrhea Symptoms & causes", www.mayoclinic.org, Retrieved 8-3-2019. Edited.
  7. "Complications - Gonorrhoea", www.nhs.uk, Retrieved 8-3-2019. Edited.
  8. "An Overview of Gonorrhea", www.verywellhealth.com, Retrieved 8-3-2019. Edited.
  9. "What Is Gonorrhea?", www.everydayhealth.com, Retrieved 8-3-2019. Edited.
  10. "Treatment - Gonorrhoea", www.nhs.uk, Retrieved 8-3-2019. Edited.