ماذا يقال لأهل الميت

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٠٠ ، ١٠ ديسمبر ٢٠١٨
ماذا يقال لأهل الميت

الميت

عندما يفقد أحد الناس شخص مقرب له فيكون في حالة من الحزن الشديد، فعلينا أن نذهب إليه لمواساته لنخفف عنه، وأن نذكّره بأجر الصابرين عند الله تعالى، والدعاء للميت بالرحمة والمغفرة والعفو، وفي هذا المقال سنقدم لكم أقوال وكلمات لأهل الميت.


أقوال لأهل الميت

  • ربط الله على قلوبكم، وأعانكم على مصيبتكم إنّكم والله لأهل صبر، وإنّما يوفى الصابرون أجورهم، وللصابرين جزاء عند الله عظيم، ولهم مقام كريم، وعوض من الله على ما أصابهم.
  • عظم الله أجرهم وجبر مصابهم وغفر لميتهم اللهم ارحمه ووسع نزله وأكرم مدخله واجمعنا بهم في مستقر رحمتك، اللهم ارحمنا إذا صرنا إلى ما صاروا إليه لا حول ولا قوة إلّا بالله.
  • قد أصابني من الحزن ما أصابكم فلا تيأسوا والله يسمع دعائكم.
  • عظم الله أجركم وأحسن عزائكم وغفر لميتكم.
  • اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات الأحياء منهم والأموات.
  • يا من يعز علينا أن نفارقهم وجدنا كل شيء بعدكم عدم.
  • اصبر لكل مصيبة وتجلد واعلم بأنّ المرء غير مخلد.
  • يا رب ألق على النفوس المضطربة سكينة وأثبها فتحاً قريباً.
  • أحسن الله عزاءكم في مصابكم، إنّا لله وإنّا إليه راجعون.
  • لله ما أخذ وله ما أعطى، وكل شيء عنده بأجل مسمى فلتصبر ولتحتسب.
  • أعظم الله أجرك، وأحسن عزاءك، وغفر لميتك.
  • اللهم أبدله داراً خيراً من داره وأهلاً خيراً من أهله وأدخله الجنة وأعذه من عذاب القبر ومن عذاب النار.
  • اللهم إنّه فى ذمتك وحبل جوارك فقه فتنة القبر وعذاب النار، وأنت أهل الوفاء والحق فاغفر له وارحمه إنّك أنت الغفور الرحيم.
  • اللهم إنّه نَزَل بك وأنت خير منزول به وأصبح فقير إلى رحمتك وأنت غني عن عذابه.
  • لقد تعبنا وتأثرنا بوفاة فقيدكم، وفجعنا كما فجعكم، فعند الله نحتسبه، وإنّا لله وإنّا إليه راجعون، أحسن الله عزائكم، وعظّم الله أجركم، وصبّركم على مصيبتكم، وجعلها الله في ميزان حسناتكم، إن لله ما أخذ و له ما أعطى وكل شيء عنده بأجل مسمى، فالصبر والاحتساب له بأن يغفر له الله، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهمك، ووالدته، وزوجته، وإخوته، وأبنائه، وأخواته على الصبر والسلوان.
  • فداكم الله وعفا عنكم وغفر للمتوفاة، وجعلها من زمرة المؤمنين في جنات النعيم، اسألوا لها الثبات.
  • كذلك الحياة تداول بين جيل وجيل فلا تبتئس واذكر الله وادعوه يخفف عنه تحت الثرى ويجازيك إحساناً على صبرك ودعاءك، صبرك الله.
  • اللهم يا باسط اليدين بالعطايا يا قريب يا مجيب دعوة الداع إذا دعاه يا حنان يا منان يا رب يا أرحم الراحمين يا بديع السماوات والأرض يا أحد يا صمد أعطي لفقيدنا من خير ما أعطيت به نبيك محمد صلى الله عليه وسلم عطاء ما له من نفاد من مالك خزائن السماوات والأرض.


كلمات لأهل الميت

  • إنّا لله وإنّا إليه راجعون اللهم أجرنا في مصيبتنا واخلفنا خيراً منها اللهم ارحمها.
  • إنّا لله وإنّا إليه راجعون اللهم اجعل قبره روضة من رياض الجنة ولا تجعله حفرة من حفر النار، ربنا يرحمه ويدخله فسيح جناته.
  • كذلك الحياة دار عمل وموت وليست للبقاء، وفي الآخرة نجزى على صبرنا، والله خير الوارثين.
  • اصبروا واحتسبوا وادعوا له بالرحمة والثبات ولا تنتحبوا فيعذب بنحيبكم، وإنّما الصبر في هذه الساعة خير له من العويل.
  • جزاكم الله خيراً على إكرامكم له، ولكن أكملوا حسن معروفكم بالاستغفار والدعاء فإنّهم أكثر خيراً ونسأل الله له الرحمة والنجاة والفوز بالفردوس الأعلى.
  • كل من عليها فان ويبق وجه ربك ذي الجلال والإكرام والله خير وارث وهو خير الحافظين.
  • عظم الله أجره وأصلح عمله وغفر له وتقبل منه وهيأ له رفقة صالحة في قبره مؤنسة ونور له، استغفروا الله وأكثروا بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم.
  • إنّ القلب لمحزون على فرقته ولكن يطمئننا أنّه في حفظ الرحمن الرحيم العفو الغفور الرؤوف ينجيه بفضله ويصبر أهله وأن يتقبله شهيداً وصالحاً من المؤمنين.
  • سبحان الله الذي جعل الموت علينا حتماً محتوماً يأخذ منا أهلنا وأعزاءنا كل يوم لنا فقيد عزيز على قلوبنا، لكنه لا يغلى على مالك الملك ذو الجلال والإكرام.
  • نشاطركم الأحزان للفقيد بالرحمة ولكم من بعده طول البقاء وإنّا لله وإنّا إليه لراجعون.
  • نتقدم بأحر التعازي إليكم وإلى أفراد العائلة الكريمة كافة بمناسبة وفاة فقيدهم تغمد الله الفقيد بواسع رحمته.
  • تلقيت ببالغ الأسى والحزن خبر وفاة فقيدكم الغالي، ولظروف قهرية أعتذر لكم عن عدم المشاركة الشخصية سائلاً المولى أن يمن على الفقيد بالرحمة والرضوان ولكم من بعده الصبر والسلوان وإنّا لله وإنّا إليه راجعون.
  • نعبر عن بالغ حزننا وأسفنا لمصابكم الأليم بوفاته تغمد الله الفقيد بواسع رحمته.
  • رحم الله أناس فرحت بهم الدنيا حين زينوها، واستقبلتهم الأرض بالبشرى من الرحمن، نسأل الله أن يجعل قبره نزلا فسيحاً من الجنة يسكنها إلى حين الموعد الأكبر.
  • أعزكم الله وأصبركم على فراقه وتقبل منه صالح العمل ونجاه وجعل معه النور أنيساً وصاحباً حتى جنات النعيم.


شعر عن الموت

النَفسُ تَبكي عَلى الدُنيا وَقَد عَلِمَت


إِنَّ السَلامَةَ فيها تَركُ ما فيها


لا دارَ لِلمَرءِ بَعدَ المَوتِ يَسكُنُها


إِلّا الَّتي كانَ قبلَ المَوتِ بانيها


فَإِن بَناها بِخَيرٍ طابَ مَسكَنُها


وَإِن بَناها بَشَرٍّ خابَ بانيها


أَينَ المُلوكُ الَّتي كانَت مُسَلطَنَةً


حَتّى سَقاها بِكَأسِ المَوتِ ساقيها


أَموالُنا لِذَوي الميراثِ نَجمَعُها


وَدورُنا لِخرابِ الدَهرِ نَبنيها


كَم مِن مَدائِنَ في الآفاقِ قَد بُنِيَت


أمسَت خَراباً وَدانَ المَوتُ دانيها


لِكُلِّ نَفسٍ وَإِن كانَت عَلى وَجَلٍ


مِنَ المَنيَّةِ آمالٌ تُقَوّيها


فَالمَرءُ يَبسُطُها وَالدَهرُ يَقبُضُها


وَالنَفسُ تَنشُرُها وَالمَوتُ يَطويها