ما أسباب خروج الدم من الفم

كتابة - آخر تحديث: ٢٢:١٧ ، ٢٤ فبراير ٢٠٢١
ما أسباب خروج الدم من الفم

أسباب خروج الدم من الفم

قد يختلف مصدر خروج الدم من الفم؛ فقد يكون مصدره من الأنف، أو الحلق، أو الشعب الهوائية العلوية، أو الرئتين، وبغض النظر عن المصدر فإنّ خروج الدم من الفم عند السعال يعدُّ أمرًا مثيرًا للقلق، سواء كان بكمياتٍ صغيرة أو كبيرة، حيث في أغلب الحالات يرتبط خروج الدم من الفم بوجود بعض الاضطرابات الصحية، وتعتمد شدة الحالة التي ينجم عنها خروج الدم، أو نفث الدم (بالإنجليزية: Hemoptysis) كما يُطلق عليه علميًا، على مقدار الدم الذي يخرج وطول المدة التي يستمر فيها خروج الدم من الفم، ويجب التنويه إلى ضرورة عدم تجاهل خروج الدم من الفم في جميع الحالات،[١][٢] وفيما يأتي نوضح بعض الأسباب التي قد تؤدي لخروج الدم من الفم:


التهاب اللثة

يُعرّف التهاب اللثة (بالإنجليزية: Gingivitis) بحدوث احمرار وتورم في اللثة، نتيجة تراكم طبقة من البلاك (بالإنجليزية: Plaque) أو البكتيريا على الأسنان، حيث قد تنزف اللثة بسهولة عندما ينظف الشخص أسنانه بالفرشاة، وتتفاوت الأعراض حسب شدة الالتهاب؛ ففي الحالات الخفيفة من التهاب اللثة، قد لا يعرف المرضى بأنّهم مصابون لأنّ الأعراض تكون خفيفة، ولكن في حال الشك بذلك يجب عدم تجاهل التهاب اللثة ومعالجته في أسرع وقتٍ ممكن، وفي معظم الحالات يتم علاج التهاب اللثة من خلال الاهتمام بنظافة الفم بشكل جيد، مثل التنظيف بالفرشاة واستخدام خيط الاسنان لفترةٍ أطول وأكثر تكرارًا، بالإضافة إلى ذلك قد يساعد استخدام غسول الفم المطهر على التخلص من التهاب اللثة.[٣]


تقرحات الفم

تُعدُّ تقرحات الفم (بالإنجليزية: Mouth ulcers) قروح صغيرة ومؤلمة تظهر على اللثة، وداخل بطانة الخد والشفتين، وتحدث تقرحات الفم في أغلب الحالات نتيجة الأسباب الآتية:[١]

  • التعرض لإصابة خفيفة، مثل عض الخد عن طريق الخطأ.
  • وجود بعض الاضطرابات في الجهاز المناعيّ.
  • اتباع نظام غذائي يحتوي على نسبة قليلة من فيتامين ب 12، أو حمض الفوليك (بالإنجليزية: Folic acid)، أو الحديد، أو الزنك.
  • الخضوع لعلاج الأسنان مؤخرًا.
  • تنظيف الأسنان بالفرشاة بشكل عنيف.
  • استخدام معاجين الأسنان وغسولات الفم التي تحتوي على لوريل سلفات (بالإنجليزية: Lauryl sulfate).
  • وجود حساسية تجاه الأطعمة الحارة أو الحمضية.
  • المعاناة من مرض التهاب الأمعاء (بالإنجليزية: Inflammatory bowel disease) واختصارًا IBD.
  • المعاناة من حساسية القمح (بالإنجليزية: Celiac disease).


السعال المزمن أو الحاد

عندما يعاني الشخص من أمراض الجهاز التنفسيّ، أو من حدوث سعالٍ قوي وحاد بغض النظر عن مسببه، فإنّ ذلك قد يؤدي إلى تهيج الشعب الهوائية للجهاز التنفسي مما يؤدي إلى السعال المصحوب بالدم،[٢] وعلى الرغم من أنَّ السعال المزمن لا يعتبر حالة صحية خطيرة إلاّ أنَّ خروج الدم مع السعال يستدعي مراجعة الطبيب المختص.[٤]


نزيف الأنف الحاد

يحدث نزيف الأنف الخلفيّ (بالإنجليزية: Posterior nosebleed) نتيجة تضرر الأنسجة الموجودة في الجزء الخلفيّ من تجويف الأنف، مما قد يؤدي إلى خروج الدم من الأنف أو قد يتسرب الدم من الأنف إلى الحلق ويخرج من الفم.[٥]


استخدام بعض الأدوية

قد يؤدي استخدام بعض الأدوية مثل مضادات التخثر (بالإنجليزية: Anticoagulants) إلى حدوث بعض الأعراض كنزيف الدم المفرط؛ حيث إنّ هذه الأدوية تزيد الوقت الذي يستغرقه الجسم في تكوين جلطات الدم، مما يؤدي إلى حدوث النزيف المفرط في بعض الحالات، مثل حدوث نزيف في الأنف يستمر لأكثر من 10 دقائق، أو حدوث نزيف في اللثة، بالإضافة إلى تقيؤ الدم، أو سعال الدم،[٦] ومن الأمثلة على أدوية مضادات التخثر: الوارفارين (بالإنجليزية: Warfarin)، والريفاروكسابان (بالإنجليزية: Rivaroxaban)، والدابيغاتران (بالإنجليزية: Dabigatran)، والأبيكسابان (بالإنجليزية: Apixaban)، ومن الجدير بالذكر أنّ المخدرات والمد الممنعة قانونيًا التي يتم استنشاقها من خلال الأنف قد تؤدي إلى حدوث تهيج في الجهاز التنفسي العلوي مسببة حدوث نزيف، ومن الأمثلة عليها: الكوكايين (بالإنجليزية: Cocaine).[٧]


أمراض الرئة

قد يرتبط خروج الدم من الفم ببعض الاضطرابات الصحية المرتبطة بالرئة، وفيما يأتي نوضح بعض هذه الاضطرابات وكيف تسبب خروج الدم من الفم:[٧]

  • الانسداد الرئويّ المزمن: حيث يعد الانسداد الرئويّ المزمن (بالإنجليزيّة: Chronic obstructive pulmonary disease)، واختصارًا COPD، أحد الأمراض التي تؤدي إلى حدوث التهابٍ مزمنٍ في الرئة، وغالبًا ما تُعزى الإصابة بهذه الحالة إلى التعرض للغازات، أو لبعض المواد التي تهيج الجهاز التنفسيّ كدخان السجائر، مما يؤدي إلى إعاقة تدفق الهواء من الرئتين، ويترتب على ذلك وجود صعوبة في التنفس، والسعال المصحوب بالبلغم، والصفير عند التنفس.[٨]
  • التهاب القصبات المزمن: حيث يحدث التهاب القصبات المزمن (بالإنجليزية: Chronic bronchitis)؛ نتيجة وجود التهاب مستمر في القصبات الهوائية، والذي يكون مصحوبًا بالسعال والبلغم، وفي معظم الحالات قد يرافق السعال خروج الدم من الفم.[٧]
  • مرض السُّل: (بالإنجليزية: Tuberculosis)، حيث تكون البكتيريا سبب هذه العدوى الرئوية الشديدة، ويترتب على ذلك ظهور العديد من الأعراض مثل الحمى، والتعرق، والشعور بألم في الصدر، والشعور بالألم أثناء التنفس أو السعال، بالإضافة إلى السعال المستمر.[٧]
  • الانصمام الرئويّ: حيث يعدّ الانضمام الرئويّ أو الانسداد الرئويّ (بالإنجليزية: Pulmonary embolism) حالةً صحيةً خطيرة قد تهدد حياة الفرد؛ إذ تحدث نتيجة انسداد الأوعية الدموية في الرئة، وتتمثل الأعراض الرئيسية بالشعور بألم في الصدر وضيق التنفس، بالإضافة إلى أنّه قد يرافق ذلك خروج الدم من الفم.[٩]
  • توسع القصبات: (بالإنجليزية: Bronchiectasis)؛ حيث يحدث تمدد للقصبات الهوائية بشكٍل يفوق الحد الطبيعيّ، مما يسمح بتراكم المخاط في القصبات الهوائية، وهذا ما يجعل الرئتين أكثر عُرضة للعدوى، ويكون العرض الريئيسيّ لهذه الحالة السعال المصحوب بالبلغم، بالإضافة إلى ذلك قد يصاحب السعال خروج كميات متفاوتة من الدم بين الحين والآخر.[٩]
  • الالتهاب الرئويّ: حيث يحدث الالتهاب الرئوي (بالإنجليزية: Pneumonia) نتيجة الإصابة بالعدوى، وفي معظم الحالات تكون العدوى بكتيربَة، مما يؤدي إلى حدوث تورم والتهاب في أنسجة إحدى الرئتين أو كلتيهما، ومن الممكن أن تتطور أعراض الالتهاب بشكلٍ مُفاجئ خلال يوم أو يومين من التعرض للعدوى، أو قد تظهر الأعراض بشكلٍ أبطء على مدار عدة أيام، وتشمل الأعراض الشائعة للالتهاب الرئوي ما يأتي:[١٠]
    • السعال الذي قد يكون جافًا أو مصحوبًا بالبلغم الأصفر، أو الأخضر، أو قد يكون مصحوبًا بالدم.
    • صعوبة وضيق في التنفس.
    • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
    • زيادة معدل ضربات القلب.
    • التعرق والارتعاش.
    • الشعور بالضعف، أو الإعياء بشكلٍ عام.
  • وذمة الرئة: حيث تحدث وذمة الرئة أو ما يُعرف بالاستسقاء الرئويّ (بالإنجليزية: Pulmonary edema) نتيجة تجمّع السوائل بدلًا من الهواء داخل الحويصلات الهوائية في الرئتين، الأمر الذي يجعل عملية التنفس صعبة، وتتمثل أعراض الوذمة الرئوية بالشعور بالاختناق أو الغرق خصوصًا عند الاستلقاء، بالإضافة إلى السعال الذي يصاحبه المخاظ الرغويّ، والذي قد يكون مصحوبًا بالدم في بعض الأحيان.[١١]
  • سرطان الرئة: (بالإنجليزية: Lung cancer)، حيث يكون الشخص أكثر عرضة للإصابة بسرطان الرئة في حال كان مدخنًا وتجاوز 40 عامًا، وتتمثل أعراض سرطان الرئة بالسعال المستمر، وضيق التنفس، والشعور بألم في الصدر، وفي بعض الأحيان يشعر الشخص بألم في العظام أو بالصداع.[٧]


أسبابٌ أخرى

توجد عدة أسباب أخرى قد تؤدي إلى خروج الدم من الفم، ونوضح من هذه الأسباب ما يأتي:

  • التليف الكيسيّ: حيث يعدّ التليف الكيسيّ (بالإنجليزية: Cystic fibrosis) أحد الأمراض الوراثية التي تتمثل بإنتاج مخاط أكثر كثافة ولزوجة وبكمية أكبر من الوضع الطبيعيّ، مما يسبب السعال المستمر وصعوبة في التنفس.[٧]
  • تضيق صمامات القلب: حيث قد يؤدي تضّيق الصمام التاجي (بالإنجليزية: Mitral valve stenosis) إلى حدوث صعوبة وضيق في التنفس، خاصةً عند بذل الجهد، أو عند الاستلقاء، وتشمل الأعراض الأخرى وجود تورم في القدمين أو في الساقين، وخفقان القلب (بالإنجليزية: Palpitations)، والشعور بالتعب خصوصًا عند زيادة النشاط البدنيّ.[٧]
  • الأورام الحبيبية المصحوبة بالتهاب الأوعية: (بالإنجليزية: Granulomatosis with polyangiitis)؛ حيث يسبب هذا المرض التهاب الأوعية الدموية في الجيوب الأنفية، والرئتين، والكلى، وتتمثل أعراضه بوجود سيلان أو نزيف في الأنف، وضيق في التنفس، وصفير عند التنفس أو ما يعرف بالأزيز، وارتفاع في درجة حرارة الجسم.[٧]
  • سرطان العنق: حيث يبدأ سرطان العنق (بالإنجليزية: Neck cancer) في العادة في الحلق، أو الحنجرة، أو القصبة الهوائية، وقد يُسبب حدوث تورم أو التهابات وتقرحات دائمة لا تلتئم في الحلق، بالإضافة إلى أنّه يسبب ظهور بقع حمراء أو بيضاء في الفم.[٧]
  • سرطان الفم: حيث يحدث سرطان الفم (بالإنجليزية: Mouth cancer) أو ما يُعرف بسرطان تجويف الفم (بالإنجليزية: Oral cavity cancer)؛ داخل الفم سواء أكان ذلك في اللثة، أو اللسان، أو الخدين، أو في سقف الفم أو في قاع الفم.[١]
  • سرطان الحنجرة: حيث يظهر سرطان الحنجرة (بالإنجليزية: Throat cancer)، في البلعوم، أو الحنجرة، أو اللوزتين.[١]
  • سرطان الدم أو اللوكيميا: حيث يؤثر سرطان الدم (بالإنجليزية: Leukemia)، في الدم وفي نخاع العظام.[١]
  • إصابات الصدر: حيث قد يؤدي التعرض لإصابة في الصدر إلى خروج البلغم المصحوب بالدم في بعض الأحيان.[٧]


دواعي التدخل الطبيّ الفوريّ

تجدر مراجعة الطبيب على الفور في حال خروج الدم من الفم، خصوصًا في الحالات التي يرافق فيها خروج الدم من الفم ظهور الأعراض الآتية:[١٢]

  • السعال الذي يصاحبه خروج كمية كبيرة من الدم.
  • ضيق التنفس الشديد.
  • الشعور بألم في الصدر.
  • الدوخة (بالإنجليزية: Dizziness) أو الدوار.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • ظهور دم في البول، أو في البراز.


فيديو ما هي أسباب خروج الدم من الفم

لمعرفة المزيد عن أسباب خروج الدم من الفم، قم بمشاهدة الفيديو التالي:


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج Scott Frothingham (September 27, 2018), "Why Do I Have Saliva Blood?"، www.healthline.com, Retrieved February 12, 2021. Edited.
  2. ^ أ ب Brian Krans ( July 23, 2019), "Why Am I Coughing Up Blood?"، www.healthline.com, Retrieved February 12, 2021. Edited.
  3. Tim Newman (January 5, 2018), "Causes and treatment of gingivitis"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved February 12, 2021. Edited.
  4. "Persistent cough, common causes and cures", www.health.harvard.edu, February 7, 2019، Retrieved February 12, 2021. Edited.
  5. Tim Jewell (March 28, 2017), "What Is a Posterior Nosebleed?"، www.healthline.com, Retrieved February 12, 2021. Edited.
  6. "Anticoagulant medicines", www.nhs.uk, May 31, 2018، Retrieved February 12, 2021. Edited.
  7. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر Joana Cavaco Silva (January 12, 2020), "What causes blood in sputum?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved February 12, 2021. Edited.
  8. "COPD", www.mayoclinic.org,April 15, 2020، Retrieved February 12, 2021. Edited.
  9. ^ أ ب Cathy Jackson ( 23 Nov 2017), "Coughing up Blood"، patient.info, Retrieved February 12, 2021. Edited.
  10. "Pneumonia", www.nhsinform.scot, January 15, 2021، Retrieved February 12, 2021. Edited.
  11. "Pulmonary edema", www.nchmd.org,October 20, 2020، Retrieved February 12, 2021. Edited.
  12. "Coughing up blood", medlineplus.gov,February 8, 2021، Retrieved February 13, 2021. Edited.