ما أسباب نقص البوتاسيوم في الجسم

بواسطة: - آخر تحديث: ٢١:٢٥ ، ٢ أغسطس ٢٠١٧
ما أسباب نقص البوتاسيوم في الجسم

البوتاسيوم

يعتبر البوتاسيوم من المعادن التي توجد في جميع خلايا الجسم، وله عدة وظائف منها المحافظة على توازن الماء في الجسم والحفاظ على ضغط الدم، وتجديد الطاقة في الخلايا العضلية والعصبية، وتحويل مادة الغلوكوز إلى غلايكوجين، وهو مهم جداً فعندما تكون نسبة البوتاسيوم منخفضة في الجسم لا تعمل العضلات والأعصاب بشكلٍ طبيعي، ولا يستطيع الجسم حرق السعرات الحرارية والمحافظة على معدل وسرعة نبضات القلب، ويحتاج جسم الإنسان إلى ما يقارب 4700 ملليغرام من البوتاسيوم يومياً، وتعدّ الخضروات مثل الفاصولياء البيضاء، والفواكه مثل الأفوكادو والبطيخ غنية بالبوتاسيوم.


ما أسباب نقص البوتاسيوم في الجسم

  • استعمال المليّنات والأدوية المدرّة للبول والإنسولين بكثرة.
  • الإصابة بإسهال مزمن وحاد.
  • حدوث اضطرابات في بعض الهرمونات في الجسم مثل هرمون الألدوسترون والكورتيزون.
  • عمل رجيم غير صحي وقاسٍ.
  • شرب المشروبات الغازية بكثرة.
  • الحالات الحرجة والمزمنة الناتجة عن أمراض الكلى.
  • ارتفاع الحموضة لدى مرضى السكري من النوع الأول.
  • التعرق بغزارة.
  • نقص فيتامين ب9 أو ما يسمى بحمض الفوليك.
  • القيء باستمرار.
  • أخذ المضادات الحيوية.


أعراض نقص البوتاسيوم في الجسم

  • الإصابة بالشلل الرخو نتيجة اضطراب عمل العضلات.
  • الشعور بالعطش الشديد، والرغبة في التبول باستمرار، وحصول انتفاخ في البطن؛ بسبب فقدان الجسم كميات كبيرة من الماء.
  • حصول انخفاض في ضغط الدم.
  • زيادة خفقان واضطرابات القلب، والشعور بالإغماء والدوخة.
  • تكرار هرش الجلد.
  • التشتت الذهني، وقلة التركيز، وضعف الذاكرة.
  • الشعور ببرودة الأطراف حتى في درجات الحرارة المرتفعة.
  • اضطراب عمل الجهاز الهضمي، وصعوبة الهضم، وقلة حركة الأمعاء، والإمساك.
  • وجع في المفاصل.
  • ظهور رعشة في الفم والجفون.


أمراض ناتجة عن نقص البوتاسيوم في الجسم

يكون الشخص المصاب بنقص البوتاسيوم في الجسم أكثر عرضة للإصابة بالأمراض الآتية:

  • أمراض الكلى المزمنة.
  • ضمور العضلات.
  • سقوط الشعر.
  • أمراض جلدية مثل الثعلبة.
  • الصداع النصفي.


طرق علاج نقص البوتاسيوم في الجسم

  • تنظيم وضبط مستوى البوتاسيوم في الدم.
  • المحافظة على المستوى العام للبوتاسيوم في الجسم عن طريق إعادة توزيع البوتاسيوم في الدم وفقاً للكميات المطلوبة.
  • تناول أقراص البوتاسيوم في حالات الإصابة بالأمراض المزمنة.
  • تزويد جسم المريض بالبوتاسيوم عن طريق الوريد في الحالات الحادة.
  • متابعة مستوى البوتاسيوم في الدم في الحالتين الحادة والمزمنة؛ ليتمّ منعه من الزيادة فوق المستوى الطبيعي المطلوب.


الوقاية من نقص البوتاسيوم في الجسم

  • علاج الإسهال والقيء قبل الوصول إلى وضع خطر.
  • أكل الأطعمة المحتوية على نسبٍ عالية من البوتاسيوم.
  • تناول المكملات الغذائية التي يصفها الطبيب؛ لأجل تعويض النقص البسيط في نسبة البوتاسيوم في الجسم.