ما أصعب لغة في العالم

كتابة - آخر تحديث: ١٩:٣٧ ، ١٨ يونيو ٢٠١٩
ما أصعب لغة في العالم

اللغة الصينية

تسمى مجموعة اللغات التي يتحدث بها سكان شعب الصين باللغات الصينية (بالإنجليزية: Chinese)، وتعد هذه اللغات من أصعب اللغات في العالم، بما فيها لغة الماندرين التي تصنف على أنها أكثر اللغات شيوعاً، واستخداماً، ويُنظر إلى لغة الماندرين على أنّها لغة موسيقية، ولغة غنية بالكلمات المتوافقة في ألفاظها، والمختلفة في معانيها، وقد تم إثراء هذه اللغة بالتعابير، والأمثال التي يعد مصدرها التاريخ الصيني الطويل، مما يجعل الكثير من متحدثي اللغة الإنجليزية يجدون صعوبة في تعلمها، ويصفونها بأنها أصعب اللغات على الإطلاق.[١]


فروع لغة الماندرين

تعدّ لغة الماندرين التي تسمى باللغة الصينية الشمالية أيضاً، اللغة الأم لثلثي سكان الصين، وتقسم إلى أربعة أقسام فرعية، هي:[٢]

  • الماندرين الشمالية: ويتحدث بها سكان بكين، وشمال الصين، والمقاطعات الشمالية الشرقية.
  • الماندرين الشمالية الغربية: ويتحدث بها السكان في المناطق الممتدة شمالاً من مدينة باوجي، وسكان معظم شمال غرب الصين.
  • الماندرين الجنوبية الغربية: ويتركز متحدثوها حول المنطقة المحيطة بتشونغتشينغ، وسكان سيتشوان، والأجزاء المجاورة لجنوب غرب الصين.
  • الماندرين الجنوبية: ويتركز متحدثوها في منطقة نانجينغ.


تاريخ لغة الماندرين

كانت الصين دائماً أرضاً للعديد من اللغات واللهجات؛ وذلك نظراً لمساحتها الجغرافية الواسعة، وقد ظهرت الماندرين كلغة للطبقة الحاكمة خلال حكم السلالة الأخيرة من أسرة مينغ خلال الفترة الممتدة بين عامي 1368م و1644م، والذين نقلت في عهدهم عاصمة الصين من مدينة نانجينغ إلى مدينة بكين، وقد بقيت بكين العاصمة خلال عهد أسرة مينغ في الفترة بين عامي 1644م و1912م، ونظراً لاعتماد لغة الماندرين بشكل أساسي على لهجة بكين، فقد أصبحت اللغة الرسمية في المحاكم الصينية، مع استمرار استخدام العديد من اللهجات الأخرى الناتجة عن التدفق الكبير للمسؤولين من مختلف أنحاء الصين، ومن الجدير بالذكر أن لغة الماندرين لم تصنف كلغة وطنية للصين حتى عام 1909م، إلا أن الصين حافظت عليها كلغة رسمية للبلاد حتى بعد سقوط أسرة تشينغ في عام 1912م.[٣]


كتابة لغة الماندرين

يعدّ نظام الكتابة في الصين معقداً للغاية، ممّا يخلف صعوبة كبيرة لدى متعلمي لغة الماندرين مصدرها وجود الآلاف من الأحرف التي تستلزم حفظها، وممارستها لإتقان اللغة المكتوبة، حيث تستخدم هذه اللغة الأحرف الصينية لنظام الكتابة الخاص بها، والتي تتميز بأنها أحرف قديمة يعود تاريخها إلى ألفي عام مضت، بالإضافة إلى ما تعبر عنه أشكالها من صور توضيحية لأشياء حقيقة كانت قد طُوِّرت لاحقاً لتصبح أكثر وضوحاً، وتمثيلاً للأفكار.[٣]


المراجع

  1. Kenneth Kimutai too (25-4-2017), "The Hardest Languages To Learn In The World"، www.worldatlas.com, Retrieved 26-5-2019. Edited.
  2. Kathleen Kuiper, "Mandarin language"، www.britannica.com, Retrieved 26-5-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Qiu Gui Su (13-10-2017), "History of Mandarin Chinese"، www.thoughtco.com, Retrieved 26-5-2019. Edited.