ما سبب زيادة دقات القلب

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٤٩ ، ٢٠ نوفمبر ٢٠١٦
ما سبب زيادة دقات القلب

زيادة دقات القلب

إنّ زيادة عدد دقات القلب تعني تجاوز عدد نبضات القلب عن المئة نبضة للدقيقة الواحدة، وهو المعدل الطبيعي في حالة الراحة، وتعتبر هذه الزيادة طبيعيّة في بعض الحالات مثل ممارسة المرء للتمارين الرياضيّة، إلا أنّ هناك بعض الحالات التي لا تكون طبيعيّة والتي تنتج عن الإصابة بمرض تسرع القلب، أو ما يسمى بالحبص، وغالباً ما يكون السبب الرئيسي لذلك حدوث اضطرابات ومشاكل في كهرباء القلب، وفي هذا المقال سنتحدث عن هذه المشكلة الصحيّة من حيث أسبابها، وأعراضها، ومضاعفاتها، بالإضافة إلى كيفيّة علاجها.


أسباب زيادة دقات القلب

يزداد عدد دقات القلب عادة عندما تتسارع، وذلك بفعل تعطُّل النبضات الكهربائيّة التي تتحكم في كميّة الدم التي يضخها القلب، وهناك الكثير من العوامل التي تساهم في فقدان سيطرة الجسم على نظام القلب الكهربائي من بينها:

  • تلف أنسجة القلب نتيجة الإصابة بالأمراض القلبيّة بشكل متكرر.
  • الولادة بعيوب خلقيّة في الممرات الكهربائيّة للقلب.
  • وجود شذوذ خلقي في عضلة القلب.
  • الإفراط في ممارسة التمارين الرياضيّة، أو القيام بها بطريقة خاطئة.
  • الإصابة ببعض الأمراض مثل فقر الدم، وارتفاع ضغط الدم، والحمى.
  • التعب والإجهاد المفاجئ، واضطراب المشاعر، والخوف.
  • ممارسة بعض العادات الخاطئة مثل التدخين، والإكثار من تناول المشروبات التي يدخل الكافيين في تركيبها.
  • ظهور الآثار الجانبيّة لبعض الأدوية، وإساءة استعمال بعضها لا سيما العقاقير المنشطة.
  • عدم اتزان الشوارد والمواد التي لها علاقة في النبضات الكهربائيّة.
  • وجود فرط في نشاط الغدة الدرقيّة.


أعراض زيادة دقات القلب

يتسبب زيادة معدل ضربات القلب في عدم قدرته على ضخ الدم بشكل فعال لأجزاء الجسم الأخرى، مما يؤدي إلى حرمان أنسجة الأعضاء من الأكسجين اللازم للقيام بوظائفها، وبالتالي ظهور بعض الأعراض والعلامات التي تدل على هذه الزيادة، ومنها: الدوخة، والدوار، وصعوبة في التنفس، وزيادة سرعة النبض، وخفقان القلب بشكل ملحوظ، ووجود أوجاع في الصدر، وفي بعض الحالات فقدان الوعي والإغماء.


توجد بعض الحالات التي لا تظهر فيها أي أعراض لزيادة ضربات القلب، وغالباً ما يتم اكتشاف المشكلة عند الفحص البدني، أو من خلال مراقبة نشاط العضلة القلبيّة، والذي يتم من خلال تخطيط القلب.


مضاعفات زيادة عدد دقات القلب

تختلف شدة المضاعفات التي تنتج عن عدد ضربات القلب الزائد، وذلك تبعاً لبعض العوامل مثل معدل سرعة التزايد، وإصابة المريض بأمراض قلبيّة أخرى، ومن أبرز المضاعفات المحتملة نذكر:

  • الإصابة بالجلطات الدمويّة التي قد تتطور إلى سكتات دماغيّة، وأزمات قلبيّة.
  • تعرُّض القلب للقصور، مما يؤدي إلى عدم قدرته على ضخ كميّات كافية من الدم.
  • الإصابة بنوبات إغماء متكررة.
  • الموت المفاجئ.


علاج زيادة دقات القلب

يكون علاجها من خلال التحكم في سرعة الضربات القلبيّة، وذلك كما يأتي:

  • القسطرة: هي العلاج المناسب عندما تكون الممرات الكهربائيّة هي السبب في هذه الزيادة، ويتم إجراء هذه العمليّة في الفخذ، أو الذراع، أو الرقبة.
  • الأدوية: تُعطى هذه الأدوية عندما يكون الاضطراب منتظماً على وتيرة معينة، فتقلّل سرعة ضربات القلب وعددها إذا ما تم تناولها بشكل منتظم، ومن أشهر الأدوية المستعملة في علاج هذه الحالات حاصرات قنوات الكالسيوم مثل: ديلتيازيم، وفيراباميل، بالإضافة إلى حاصرات بيتا مثل الميتوبرولول.
  • جهاز تنظيم ضربات القلب: هو عبارة عن جهاز صغير يُزرع من خلال عمليّة جراحيّة تحت الجلد، وهو ينظم ضربات القلب عندما تصله نبضة كهربائيّة من القلب.
  • العمليات الجراحيّة: هي عمليات القلب المفتوح، والتي يتم من خلالها تدمير مسارات الكهرباء الإضافيّة، كما أنّ هناك نوع آخر من العمليات التي يُحدث فيها الطبيب شقوقاً صغيرة في أنسجة القلب لاستحداث نمط جديد، مما يقلّل من وصول الكهرباء إليه.