ما علاج انتفاخ البطن

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٤٥ ، ١٠ يناير ٢٠١٩
ما علاج انتفاخ البطن

انتفاخ البطن

يُعتبر انتفاخ البطن (بالإنجليزية: Abdominal Bloating) من المشاكل الشائعة التي يُعاني منها أغلب الناس بين الفينة والأخرى، وتُعدّ هذه المشكلةُ الصحيّةُ أحدَ الاضطرابات التي ترتبط بالجهاز الهضميّ، وحتى نكون أكثر دقة يجدر بيان أنّ انتفاخ البطن ليس مرضاً، وإنّما عرضاً لمشكلة صحيّة قد تكون بسيطة وقد تكون خطيرة أو شديدة، وفي الحقيقة يمكن أن يُعاني أيّ شخص من انتفاخ البطن بغضّ النظر عن عمره، وأمّا بالنسبة للتعريف الصحيح له، فقد وصفه بعض الباحثين على أنّه الشعور بامتلاء البطن والإحساس بانزعاج فيه، وقد وصفه آخرون على أنّه المعاناة من وجود الغازات بكميات كبيرة داخل البطن.[١]


ومن الجدير بالذكر أنّ انتفاخ البطن يتراوح في حدّته بين المصابين، فمنهم من يشعر بانتفاخ البطن بدرجةٍ بسيطة، ومنهم من يُعاني منه إلى حدّ كبيرٍ كفيلٍ بأن يؤثر سلباً في حياة الصاب، ويجدر بيان أنّه بالرغم من محاولة المختصين والباحثين لفهم حقيقة انتفاخ البطن وكلّ ما يؤدي إليه، إلا أنّ الغطاء لا يزال غير مكشوف عن كثير من الأمور المتعلقة به، أي أنّ انتفاخ البطن ليس مفهوماً على الوجه المطلوب بعد، وأمّا بالنسبة لاكتشاف انتفاخ البطن، فقد كان ذلك عام 1949 للميلاد عند معاناة امرأة في ذلك الوقت من هذا العَرَض، وقد تبين أنّ هناك ما يُقارب 15-30% من سكان الولايات المتحدة الأمريكية ممّن يُعانون من مشكلة انتفاخ البطن، وإنّ نسبة الأشخاص الآسيويين الذين يُعانون من المشكلة ذاتها متقاربة، إذ تُقدر بما نسبته 15-23%.[١]


علاج انتفاخ البطن

تعديلات نمط الحياة

هناك بعض التعديلات التي يمكن من خلال إجرائها على نمط حياة المصاب السيطرة على انتفاخ البطن ومعالجته، وفيما يأتي بيان بعض منها:[٢][٣]

  • الحرص على تناول كميات كافية من السوائل، فعلى الرغم من أنّ الماء قد يتسبب باحتباس السوائل في البطن؛ إلا أنّ الحرص على تناول كميات كافية منه يساعد على تسهيل حركة الجهاز الهضميّ بطريقة سلسة.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، وذلك لما لها من دورٍ في تسهيل حركة الطعام عبر الجهاز الهضميّ، هذا بالإضافة إلى دورها في تحفيز عملية التعرّق التي تقلّل من نسبة احتباس السوائل في الجسم، وبالتالي تقليل الانتفاخ.
  • تجنّب الأطعمة التي تتسبّب بمعاناة المصاب من الانتفاخ، مثل الأطعمة المقلية، والأطعمة الغنية بالدهون، والبروكلي، والفاصولياء وغيرها من البقوليات.
  • الامتناع عن تناول المشروبات الغازيّة، وذلك لأنّ تناول هذه المشروبات يتسبّب بشكلٍ كبيرٍ بتراكم الغازات في المعدة.
  • الامتناع عن مضغ اللبان، وذلك لأنّ مضغ اللبان يتسبب ببلع كمياتٍ كبيرةٍ من الهواء، وهذا ما يؤدي إلى احتباس الغازات وحدوث الانتفاخ.
  • التدخين؛ وذلك لأنّ التدخين أيضاً يمكن أن يتسبب ببلع الشخص لكمياتٍ كبيرةٍ من االهواء، وهذا ما قد يُسفر عن معاناته من انتفاخ البطن.
  • تقليل تناول الأملاح؛ إذ إنّ تناول الأملاح يتسبّب باحتباس السوائل وانتفاخ البطن، ومن الجدير بالذكر أنّ تجنب تناول الطعام الجاهز يساعد على تقليل كمية الملح المتناولة، إذ إنّه غني بالأملاح المضافة.
  • تناول البروبيوتيك: (بالإنجليزية: Probiotics)، وذلك لمساعدتها على تحسين وتقوية صحة الجهاز الهضميّ، ومن الأمثلة على المنتجات الغذائية التي قد تحتوي على البروبيوتيك: اللبن وغيره.
  • الحرص على تقسيم الطعام إلى وجبات صغيرة، وذلك لأنّ الوجبات الكبيرة صعبة الهضم، ويجدر التنبيه إلى أنّ هذا الأمر ضروريّ للغاية في حال بلوغ المرأة سنّ اليأس، وذلك بسبب بطء عمليات الأيض في هذه المرحلة العمرية.
  • الحرص على تناول الطعام والشراب ببطء، ويُنصح كذلك بالابتعاد عن تناول المشروبات من خلال القشة.
  • تجنب تناول المنتجات التي تحتوي على اللاكتوز في الحالات التي يُعاني فيها الشخص من عدم القدرة على تحمل اللاكتوز (بالإنجليزية: Lactose Intolerance).


العلاجات الأخرى

إضافة إلى ما سبق هناك عدد من الخيارات العلاجية التي يمكن اللجوء إليها للتخلص من انتفاخ البطن، نذكر منها ما يأتي:[٣]

  • التدليك: يمكن من خلال تدليك البطن التخفيف من أعراض انتفاخ البطن، وقد أثبتت مجموعةٌ من الدراسات صحّةَ هذه المعلومات.
  • الخيارات الدوائية: يجدر بالمصاب اللجوء للطبيب المختصّ لحلِّ مشكلةِ انتفاخ البطن في الحالات التي لا يُجدي فيها إجراء تعديلات على نمط الحياة الأثر المرجوّ في السيطرة على انتفاخ البطن، وتجدر الإشارة إلى أنّ هذه الحالات غالباً ما يكون المصاب يُعاني فيها من انتفاخ البطن نتيجة الإصابة بمشكلةٍ صحيّةٍ ما، وعلى هذا يلجأ الطبيب المختص في مثل هذه الحالات لصرف بعض أنواع الأدوية لعلاج المُسبّب، ومن الأدوية التي تُصرف في هذه الحالات: المضادات الحيوية (بالإنجليزية: Antibiotics)، ومضادات الاكتئاب (بالإنجليزية: Antidepressants)، ومضادات المغص، وغير ذلك من الخيارات العلاجية التي يعتمد اختيارها على حالة المصاب ومشاكله الصحية.


المشاكل الصحية التي تُسبب انتفاخ البطن

هناك عددٌ من المشاكل الصحية التي قد تتسبب بمعاناة المصاب من انتفاخ البطن، يمكن إجمال أهمّها فيما يأتي:[٣]

  • متلازمة القولون المتهيّج المعروفة أيضاً بالقولون العصبيّ (بالإنجليزية: Irritable bowel syndrome).
  • داء الأمعاء الالتهابيّ (بالإنجليزية: Inflammatory bowel disease)، والذي يشمل التهاب القولون التقرحيّ (بالإنجليزية: Ulcerative colitis) وداء كرون (بالإنجليزية: Crohn’s disease).
  • حرقة المعدة (بالإنجليزية: Heartburn).
  • عدم القدرة على تحمل الطعام.
  • زيادة الوزن أو السمنة.
  • داء الجيارديات (بالإنجليزية: Giardiasis)، ويتمثل هذا الداء بإصابة الأمعاء الدقيقة بأحد أنواع الطفيليات.
  • فقدان الشهية العصابي (بالإنجليزية: Anorexia nervosa).


فيديو علاج الانتفاخ

يسبب الانتفاخ الكثير من الإزعاج إن لم يتم التخلص منه سريعاً. فما هو أفضل علاج له؟ :

المراجع

  1. ^ أ ب "Abdominal Bloating: Pathophysiology and Treatment", www.jnmjournal.org, Retrieved July 8, 2018. Edited.
  2. "Cause and treatment for menopause bloating", www.medicalnewstoday.com, Retrieved July 7, 2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت "What Causes Abdominal Bloating?", www.healthline.com, Retrieved July 8, 2018. Edited.