ما فوائد البردقوش للحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢١ ، ٢٣ أغسطس ٢٠١٦
ما فوائد البردقوش للحامل

البردقوش

هو نبتة عشبية عطرية طبية، من مجموعة النعانيع، وهو من الأعشاب المُعمّرة المزهرة التي تنتمي للفصيلة الشفوية، ويبلغ ارتفاعه ما بين ثلاثين إلى ستين سنتيمتراً، وأوراقه على شكل لسان، أمّا أزهاره فلونها أبيض مائل إلى اللون القرنفلي، والموطن الأصلي له هو تركيا وقبرص، ومنها انتشر غلى باقي دول العالم؛ حيث انتشرت زراعة البردقوش في دول حوض البحر الأبيض المتوسط، وشمال أمريكا، والهند، وإيران، وشبه الجزيرة العربية وغيرها.


يحتوي البردقوش على العديد من العناصر الغذائيّة الفعّالة المُهمّة، علماً أنّ الجزء الفعّال منه هو جميع الأجزاء الهوائية، بما فيها الساق والأوراق؛ حيث يحتوي على زيوت طيّارة تتكون من السابينين، والكارقاكروول وهيدرات السابينين، والثيمول، واللينالول، والفلافونيات، والتربينات الثلاثية، وحمض الروزمارينيك، كما يحتوي على الدهون، والكربوهيدرات، والسعرات الحراريّة، والألياف الغذائية والبروتينات، ومضادات الأكسدة، والكافاكرول.


فوائد البردقوش للحامل

يُعتبر البردقوش من الأعشاب المُنبّهة للرحم، لذلك يُمنع على الحامل تناوله في الأشهر الأولى من الحمل، لكنّه يُنظّم الهرمونات، ويمنع الإصابة بالعقم عند الذكور والإناث، لذلك يساعد على حدوث الحمل، لذلك تًنصح المرأة التي تخطط للحمل بتناوله قبل حدوث الحمل كي ينظم هرموناتها، وينظم فترات الإباضة لديها، كما ينصح بتناول في الأسبوع المتوقع فيه الولادة لأنّه يُسهّل عملية الولادة ويُخفّف من آلامها، ويساعد على دفع الجنين خارج الرحم.


فوائد البردقوش العامّة

  • يُستخدم على شكل توابل للطعام.
  • يُعالج أمراض الدماغ والأعصاب وآلام الرأس.
  • يقي من الأمراض التي يُسببّها البرد.
  • يمنع الإصابة بالتشنجات.
  • يُنبّه الأعصاب ويزيد من نشاط الجسم وحيويته.
  • يُعالج ارتفاع ضغط العين "الجلوكوما".
  • يزيل الشعور بالانتفاخ، ويُخفّف آلام المعدة.
  • يُنبّه تدفّق إفرازات الحويصلة الصفراوية.
  • يدرّ دم الحيض.
  • يُخفّف من التهابات الصدر، والسعال، والتهاب اللوزتين.
  • يعالج التهابات القصبات الهوائيّة، ومرض الربو التحسسيّ، والتهابات الأنف التحسسية، ويُعالج الزكام.
  • يعمل كمليّن، ومزيل لعسر الهضم.
  • يُنظّم إفراز العديد من الهرمونات في الجسم مثل هرمون الألدوستيرون، وهرمون الرنين، وهرمون البروتاجلاندين، وهرمون البرولاكتين، وهرمون الغدة الجار كلوية.
  • يُخفّف من أعراض متلازمة الدورة الشهريّة، ويُعالج تسمّم الحمل.
  • يمنع احتباس السوائل في الجسم، ويُقلّل من ارتفاع ضغط الدم.
  • يُسرّع من عملية التمثيل الغذائي في الجسم.
  • يساعد على الاسترخاء، والنوم العميق ويمنع الإصابة بالأرق.
  • يُستخدم كمادّة حافظة طبيعيّة للحوم والخضراوات.
  • يُقلل نسبة السكر في الدم.
  • يُحسّن عملية التنفس، ويُوسّع القصبات الهوائيّة ويُعالج الصداع النصفيّ "الشقيقة".
  • يعالج التهاب المفاصل الروماتيزميّ.
  • يطرد الغازات، ويزيل الشعور بالانتفاخ.
  • يُسكّن الآلام ويزيل الشعور، بالاكتئاب والقلق النفسي.
  • يُقوّي جهاز المناعة، ويمنع من الإصابة بالعديد من الأمراض خصوصاً الأمراض الالتهابيّة، ويخفض الحرارة.
  • يحافظ على صحة الكبد.