ما فوائد الشعير لتخفيف الوزن

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٤٥ ، ١٧ سبتمبر ٢٠١٨
ما فوائد الشعير لتخفيف الوزن

فوائد الشعير لتخفيف الوزن

يحتوي الشعير على البروتينات القابلة للذوبان في الماء، والتي تعزز الشعور بالشبع والامتلاء، مما يساعد على دعم عملية فقدان الوزن، كما يحتوي أيضاً على مستويات مرتفعة من المعادن المختلفة وأهمها: السيلينيوم، والحديد، والزنك، والمغنيسيوم، والتي تعدّ من أهم المصادر الغذائية الضرورية لصحة الجسم، كما يُنصح بمزج الشعير بالماء للحصول على تلك الفوائد جميعها، كما يساهم ماء الشعير في تقليل حجم السعرات الحرارية التي يتم تناولها يومياً بفعالية، فقد أثبتت الدراسات أن تناول ماء الشعير قبل وجبات الطعام يساهم بفعالية في إنقاص الوزن، ويكون ذلك عن طريق استبدال تناول المشروبات المحلاة بشرب ماء الشعير.[١]


طريقة استعمال الشعير لتخفيف الوزن

توجد العديد من الطرق لإضافة الشعير في النظام الغذائي اليومي، فمثلاً يمكن استبدال تناول الشعير بدلاً من الخبز الأبيض، كما يمكن تناول خبز الشعير، أو إضافة الشعير إلى أنواع الشوربات المختلفة واليخنات والسلطات، بالإضافة إلى مزج ماء الشعير مع الليمون أو الزنجبيل أو النعناع.[٢]


فوائد الشعير الأخرى

يمتلك الشعير الكثير من الفوائد الصحية الأخرى نذكر منها التالي:[٣]

  • تقليل نسبة الكولسترول في الدم: يحتوي الشعير على نسبة مرتفعة من الألياف غير القابلة للذوبان، كما يعتبر غنياً بمادة البيتا جلوكان، التي تمنع امتصاص الكولسترول في الأمعاء والمعدة من الأطعمة.
  • علاج مشاكل الهضم المختلفة: يتميز الشعير باحتوائه على نسبة مرتفعة من الألياف القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان، مما يساعد على علاج مشاكل الجهاز الهضمي مثل: الإمساك، والبواسير، والتهاب المعدة.[٣]
  • التحكم في نسبة السكر في الدم: يساعد تناول ماء الشعير غير المحلى على ضبط مستويات السكر في الدم، وذلك لاحتوائها على مضادات الأكسدة، لذلك يُنصح الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري بتناول ماء الشعير بعد تناول الطعام.[٤]
  • تخفيض خطر الإصابة بالسرطان: يقي الشعير من خطر الإصابة بالسرطان، ويعود ذلك لاحتوائه على الألياف التي تخلص القولون من السموم التي لا يتم طردها خلال عملية الهضم العادية، وحمض فيروليك (بالإنجليزية: Ferulic acid) الذي يمنع نمو الأورام، بالإضافة إلى مضادات الأكسدة في الشعير التي أثبتت الدراسات فعاليتها في إيقاف خلايا سرطان القولون من الانتشار.[٤]


المراجع

  1. SANDI BUSCH (2017-10-3), "barley-water-and-weight-loss"، www.livestrong.com, Retrieved 2018-8-6. Edited.
  2. Deborah Mitchell (2016-1-21), "how-barley-helps-weight-loss-and-diabetes"، www.emaxhealth.com, Retrieved 2018-9-7. Edited.
  3. ^ أ ب "benefits-of-barley-water", vkool.com, Retrieved 2018-8-6. Edited.
  4. ^ أ ب Natalie Butler, RD, LD (2017-11-13), "barley-water-benefits"، www.healthline.com, Retrieved 2018-8-6. Edited.