ما فوائد حبوب الخميرة

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٤٣ ، ٩ نوفمبر ٢٠١٦
ما فوائد حبوب الخميرة

حبوب الخميرة

حبوب الخميرة هي عبارة عن كائنات حيّة دقيقة وحيدة الخلية تدخل في عمل العديد من الصناعات الغذائيّة الأساسيّة، وتعتبر واحدة من المكمّلات الغذائية التي تتميز بفوائدها وقيمتها العالية، وتستخدم هذه الخميرة في عمل الكثير من الأطعمة مثل الخبز والمعجنات بالإضافة إلى الزبادي، ومن المعروف بأنّ لهذه الخميرة العديد من الفوائد التي تعود بالنفع على صحة الجسم، في هذا المقال سنتحدث عن فوائد حبوب الخميرة.


فوائد حبوب الخميرة

  • علاج أمراض الجهاز الهضمي مثل علاج الإسهال الذي ينتج عن كثرة استعمال المضادات الحيوية.
  • علاج متلازمة القولون العصبي.
  • علاج التهابات القولون التي تحدث بسبب العدوى البكتيرية.
  • إمداد الجسم بالطاقة اللازمة له لأداء الوظائف المختلفة.
  • تعزيز قوة الجهاز المناعي وكذلك الجهاز العصبي.
  • العناية بالشعر والبشرة؛ والسبب في ذلك يعود إلى احتواء هذه الخميرة على العديد من الفيتامينات والمعادن.
  • ضبط معدل السكر في الدم، والسبب في ذلك يعود إلى احتواء الخميرة على عنصر الكروم الذي يساهم زيادة معدل هرمون الإنسولين في الدم وبالتالي التقليل من معدل الجلوكوز في الدم.
  • خفض نسبة الدهون الضارة في الجسم ونسبة الكوليسترول، وبالتالي حماية الجسم من تصلب الشرايين وأمراض القلب، وذلك بسبب احتوائها على عنصر الكروم.
  • علاج أمراض الجهاز التنفسي المختلفة مثل البرد والإنفلونزا.
  • علاج مشاكل حب الشباب والمساهمة في الحصول على بشرة نضرة وصحيّة.
  • التخفيف من أعراض الدورة الشهرية.


الآثار الجانبيّة لحبوب الخميرة

الآثار الجانبيّة التي يسبّبها هذ النوع من الحبوب ليست خطيرة، ومن هذه الآثار:

  • حدوث انتفاخات وغازات في البطن.
  • الإصابة بالأنيميا في حالة كثرة استخدامها؛ فعلى الرغم من احتوائها على العديد من الفيتامينات والأملاح المعدينة المهمة إلّا أنّها لا تحتوي على فيتامين B12.
  • خفض معدل السكر في الدم مما يؤدي إلى نقص شديد في السكر، لذلك ينصح بعدم تناولها إلا بعد استشارة الطبيب المختص لأنّها في كثيرٍ من الأحيان قد تتعارض مع بعض الأدوية مثل: أدوية السكري، والاكتئاب، ومضادات الفطريات، بالإضافة إلى أدوية الضغط المرتفع.


حبوب الخميرة وضبط الوزن

تستخدم خبوب الخميرة بهدف فقدان الوزن، حيث إنّ تناولها بعد الأكل يساهم في التخلص من الوزن الزائد، كما أنّ تناولها قبل الأكل يعمل على زيادة الوزن. يمكن تناول هذه الحبوب على عدة أشكال فهي متوافرة على شكل أقراص أو حبوب، أو قد تكون سائلة، كما تتواجد على هيئة بودرة، ويحتاج الجسم منها ما يقارب ملعقة أو ملعقتين تضاف إلى وجبات الطعام المختلفة أو يمكن تناولها على شكل حبوب بعد استشارة الطبيب.