كيف أستعمل حبوب الخميرة للتسمين

كتابة - آخر تحديث: ١١:٢٧ ، ٦ ديسمبر ٢٠٢٠
كيف أستعمل حبوب الخميرة للتسمين

كيفية استعمال حبوب خميرة البيرة للتسمين

لا تتوفر معلومات حول وجود طريقة معينة لاستخدام خميرة البيرة للتسمين، وبشكلٍ عام فإنَّ الخميرة غير النشطة تُستخدم كمكمّلٍ غذائيّ، وتتوفّر على شكل مسحوق، ورقائق، وأقراص، وسائل، كما يتم تصنيع مستخلص الخميرة تجارياً عن طريق إضافة الملح إلى مُعلّق الخميرة (بالإنجليزية: Yeast suspension)، ممّا يُسبّب تحلّل البروتينات الموجودة في الخميرة،[١] وعادةً ما يتمّ خلط مسحوق خميرة البيرة مع الماء، أو المشروبات الأخرى، ونظراً لنكهة خميرة البيرة المرّة فإنَّ بعض الأشخاص يجدونها مزعجة، وغالباً ما يساعد خلطها مع العصير على تخفيف طعمها المزعج.[٢]


الكميات المسموح باستخدامها من خميرة البيرة

تعتمد الكميّة المناسبة والمسموح باستخدامها من خميرة البيرة على عدّة عوامل، منها: العمر، والصحة العامة للشخص، ولا تتوفر في الوقت الحالي معلومات علمية كافية لتحديد الجرعات المناسبة من خميرة البيرة للفئات المختلفة، ويجدر التنبيه بأنَّ المنتجات الطبيعيّة ليست بالضرورة آمنة دائماً، وتعدّ الكمية المستهلكة منها أمراً مهماً، لذا يجب اتباع التعليمات الموجودة على ملصقات المنتج، واستشارة الصيدليّ، أو الطبيب، أو مقدم الرعاية الصحية قبل البدء باستخدام خميرة البيرة،[٣] وعلى وجه الخصوص؛ فإنّ من المهمّ جدّاً للمرأة الحامل أو المرضع استشارة مقدّم الرعاية الصحية قبل البدء بتناول أيّ مكمّل غذائي خلال هذه الفترة.[٤]


هل خميرة البيرة مفيدة للتسمين

لا تتوفر أدلّةٌ علميّةٌ تُثبت ما إذا كانت خبيرة البيرة مفيدة للتسمين، وبشكلٍ عام فإنّ زيادة الوزن تحتاج إلى استهلاك سعرات حرارية أكثر من الكمية التي يحرقها الجسم، الأمر الذي يعني زيادة كمية الطعام المتناولة، ويجب التركيز على أن تكون معظم الأغذية المُستهلكة غنية بالعناصر الغذائية، والسعرات الحرارية، مثل: المكسرات، والفواكه المجففة، وبعض منتجات الألبان، والنشويات.[٥]


وللاطلاع على مزيدٍ من المعلومات يمكنك قراءة مقال حبوب الخميرة للتسمين.


القيمة الغذائية لخميرة البيرة

يوضّح الجدول الآتي العناصر الغذائيّة المتوفرة في ملعقة كبيرة بوزن 15 غرام من مسحوق خميرة البيرة:[٦]

العنصر الغذائي القيمة الغذائية
السعرات الحرارية 57.4 سعرة حرارية
البروتين 7 غرامات
الدهون الكليّة 0.75 غرام
الكربوهيدرات 6.5 غرامات
الألياف الغذائية 3.5 غرامات
الصوديوم 4.95 مليغرامات
الحديد 0.45 مليغرام
السيلينيوم 21 ميكروغراماً
فيتامين ب1 1.05 مليغرام
فيتامين ب2 0.348 مليغرام
فيتامين ب3 4 مليغرامات
فيتامين ب6 0.16 مليغرام


الفوائد العامة لخميرة البيرة

تُصنّف خميرة البيرة على أنَّها من المعينات الحيوية؛ أو ما يُعرَف بالبروبيوتيك (بالإنجليزية: Probiotic)؛ وتُعرَّف البروبيوتيك على أنّها بكتيريا وخمائر مفيدةٌ للأمعاء، وخصوصاص للجهاز الهضميّ، فهي مهمّةٌ للمحافظة على صحّة الأمعاء وتحقيق التوازن الصحيح بين الخميرة والبكتيريا النافعة والضارّة فيها، ممّا يساهم في الحفاظ على صحّة الأمعاء،[٧][٨] كما تُعدّ خميرة البيرة مصدراً غنياً بالفيتامينات والمعادن، ونذكر من أهمّها ما يأتي:[٩][١٠]

  • فيتامينات ب: تحتوي خميرة البيرة على فيتامين ب1، وفيتامين ب2، وفيتامين ب3، وفيتامين ب5، وفيتامين ب6، وغيرها من فيتامينات ب المركب التي تساعد على هضم الكربوهيدرات، والدهون، والبروتينات التي تمدّ الجسم بالطاقة، كما أنَّها تدعم الجهاز العصبيّ، وتحافظ على العضلات المستخدمة في عملية الهضم، وتحافظ على صحة الجلد، والشعر، والعينين، والفم، والكبد.
  • الكروم.
  • السيلينيوم.
  • البوتاسيوم.
  • الحديد.
  • الزنك.
  • المغنيسيوم.


وللاطلاع على مزيدٍ من المعلومات حول فوائد خميرة البيرة يمكنك قراءة مقال فوائد خميرة البيرة.


أضرار خميرة البيرة

درجة أمان خميرة البيرة

بشكلٍ عام؛ من المحتمل أمان خميرة البيرة بالنسبة لمعظم الأشخاص عند تناولها عن طريق الفم لفترة قصيرة، ولكنّها يمكن أن تسبب مجموعةً من الأعراض عند بعض الأشخاص، كالصداع، واضطراب المعدة، والغازات، وانتفاخ البطن، ولا توجد معلومات كافية حول سلامة استخدام خميرة البيرة على المدى الطويل، لذا يُنصح باستخدامها على المدى القصير فقط،[١١] كما لا توجد معلومات موثوقة وكافية حول مدى سلامة تناول خميرة البيرة عن طريق الفم خلال فترة الحمل والرضاعة الطبيعية، لذا يُنصح بالبقاء على الجانب الآمن، وتجنب استخدامها خلال هذه الفترة.[١٢]


محاذير استخدام خميرة البيرة

ينبغي على بعض الأشخاص توخي الحذر عند الرغبة باستخدام خبيرة البيرة، ونذكر من هؤلاء الأشخاص ما يأتي:[١٣]

  • المصابون بحساسية الخمائر: يمكن أن تسبب خميرة البيرة الحكة والتورّم عند الأشخاص المصابين بالحساسية تجاه الخمائر.
  • مرضى كرون: يمكن لخميرة البيرة أن تزيد سوء حالة المصابين بمرض كرون، لذا يجب عدم استخدام خميرة البيرة بالنسبة للمصابين بهذا المرض.
  • مرضى السكري: يمكن أن يؤدي تناول خميرة البيرة المحتوية على عنصر الكروم إلى خفض مستويات السكر في الدم، لذا فإنَّ استخدام خميرة البيرة قد يؤدي إلى انخفاض نسبة السكر في الدم بشكل كبير عند مرضى السكري الذين يتناولون أدوية خفض سكر الدم، وفي هذه الحالة يجب مراقبة نسبة السكر في الدم بعناية.
  • المصابون بضعف الجهاز المناعي: توجد بعض المخاوف حول أنَّ خميرة البيرة قد تزيد خطر الإصابة بعدوى الدم لدى الأشخاص المصابين بضعف الجهاز المناعي، كالمصابين بفيروس نقص المناعة البشرية، والسرطان، والأشخاص الذين تناولوا أدوية لمنع رفض الجسم العضو المزروع فيه، وللبقاء على الجانب الآمن يجب استشارة مقدّم الرعاية الصحي قبل تناول مكمل خميرة البيرة بالنسبة للأشخاص الذين يمتلكون جهاز مناعي ضعيف.[١٢]


التداخلات الدوائية مع خميرة البيرة

قد تتفاعل خمية البيرة مع بعض أنواع الأدوية، مما يسبّب بعض المشاكل، ومن هذه الأدوية:[٣]

  • مثبطات أكسيداز أحادي الأمين (بالإنجليزية: Monoamine oxidase inhibitor)، وهي أدويةٌ توصف للمصابين بالاكتئاب.
  • دواء الليثيوم.
  • أدوية السكري.
  • أدوية العدوى الفطريّة.


فيديو عن طريقة استخدام الخميرة الفورية لزيادة الوزن

الفيديو الآتي يبين كيف يمكن استخدام الخميرة الفورية لزيادة الوزن:[١٤]


المراجع

  1. "Brewer's Yeast", www.drugs.com, Retrieved 22-11-2020. Edited.
  2. Donna Murray (15-4-2020), "The Health Benefits of Brewer's Yeast"، www.verywellhealth.com, Retrieved 22-11-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "BREWER'S YEAST", www.rxlist.com, Retrieved 22-11-2020. Edited.
  4. "Brewer's Yeast ", www.urmc.rochester.edu, Retrieved 22-11-2020. Edited.
  5. Denise Schipani (21-11-2017), "How to Gain Weight the Healthy Way"، www.everydayhealth.com, Retrieved 22-11-2020. Edited.
  6. "BREWER'S YEAST POWDER", www.fdc.nal.usda.gov, Retrieved 22-11-2020. Edited.
  7. Lindsay Boyers (23-10-2019), "Benefits and Side Effects of Brewer's Yeast"، www.livestrong.com, Retrieved 22-11-2020. Edited.
  8. "What Are Probiotics?", www.webmd.com, Retrieved 6-12-2020. Edited.
  9. "Brewer's yeast", www.mountsinai.org, Retrieved 22-11-2020. Edited.
  10. Anna Giorgi (4-7-2019), "Brewer’s Yeast"، www.healthline.com, Retrieved 22-11-2020. Edited.
  11. "Brewer's Yeast", www.medicinenet.com, Retrieved 22-11-2020. Edited.
  12. ^ أ ب "BREWER'S YEAST", www.webmd.com, Retrieved 22-11-2020. Edited.
  13. "Brewer's Yeast", www.emedicinehealth.com, Retrieved 22-11-2020. Edited.
  14. فيديو عن طريقة استخدام الخميرة الفورية لزيادة الوزن.