ما فوائد عصير الأناناس

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٣٦ ، ٢٦ سبتمبر ٢٠١٨
ما فوائد عصير الأناناس

الأناناس

يعدّ الأناناس (الاسم العلمي: Ananas comosus) أحد أنواع الفواكه الاستوائية التي كانت تعتبر فاكهة غريبة وباهظة الثمن، ولا تقدم إلا في الولائم الكبيرة سابقاً، بينما توجد الآن في كافة محلات البقالة والخضار، ويعود أصلها إلى أمريكا الجنوبية؛ حيث استُخدمت لعلاج المشاكل الهضمية والالتهاب، لما تحتويه من عناصر غذائية ومضادات أكسدة ومركبات مفيدة، ويمكن أن تؤكل طازجةً، أو مجففةً، أو معلبةً، كما يمكن عصرها لإعداد عصير لذيذ ومفيد جداً.[١][٢]


فوائد عصير الأناناس

لعصير الأناناس فوائد صحية عديدة، نذكر منها ما يأتي:[٣]

  • التقليل من خطر الإصابة بالسرطان: وذلك لاحتوائه على البروميلين، والذي يمتلك خصائص مضادّةً للسرطان، فقد وُجد أنّه ينسجم مع العلاج الكيميائي لتثبيط نموّ الخلايا السرطانية، كما أنّه يحتوي على البيتا كاروتين، وهو مركب مضاد للأكسدة يقلل من خطر الإصابة بسرطان القولون والبروستاتا، ومع ذلك هناك الحاجة للمزيد من الدراسات لإثبات العلاقة بين عصير الأناناس والسرطان.
  • الوقاية من الالتهاب: إذ يمتلك الأناناس وعصيره خصائص مضادةً للالتهاب بفضل البروميلين، ولذلك فإنّه يساهم في علاج الإصابات الرياضية، والتخفيف من الكدمات والانتفاخات، كما يحفز الجسم على إنتاج مركبات تخفف الألم، ويحتوي على مركبات تقي من تخثر الدم.
  • تعزيز صحة القلب: حيث يساهم عصير الأناناس في تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، وخصوصاً مرض القلب التاجي، لما يحتويه من ألياف، وفيتامين ج.
  • زيادة الخصوبة: إذ يحتوي عصير الأناناس على العديد من الفيتامينات والمعادن، كفيتامين ج، والبيتا كاروتين، والنحاس، والزنك، والفولات، والتي تساهم في زيادة خصوبة عند كلٍّ من الرجال والنساء.
  • الوقاية من الربو: فقد أشارت العديد من الدراسات إلى علاقة البيتا كاروتين الموجود في الأناناس -والذي يتحول إلى فيتامين أ أثناء الهضم- بالوقاية من الربو وخصوصاً الربو المرتبط ببذل مجهود بدني، أو نشاط رياضي قاسٍ.
  • تحسين حالات التهاب المفاصل التنكسي: حيث يمكن أن يساهم الأناناس في علاج التهاب المفاصل التنكسي بفضل ما يمتلكه من خصائص مضادّة للالتهاب، وذلك بحسب ما ذكرته بعض الدراسات.
  • تزويد الجسم بالمنغنيز: إذ يحتوي الأناناس وعصيره على كميات جيدة من المنغنير، مما يساعد على علاج نقص المنغنيز الذي يعاني منه العديد من الأشخاص، والوقاية منه، ومن الجدير بالذكر أنّ المنغنيز يُعدّ من العناصر الغذائيّة التي تحارب الشيخوخة والمرض، وذلك لأنّه يحمي الخلايا من الضرر الناجم عن الجذور الحرة.
  • تقوية جهاز المناعة: فقد أظهرت إحدى الدراسات أنّ شرب الأطفال لعصير الأناناس يقلل إصابتهم بالعدوى البكتيرية والفيروسية مقارنةً بمن لم يشربوه، بالإضافة إلى أنّه قلل فترة الإصابة بالمرض، وزاد سرعة الشفاء عند هؤلاء الأطفال.[٤]
  • الحفاظ على البشرة ونضارتها: إذ يمتلك كلٌّ من فيتامين ج والبيتا كاروتين الموجودان في الأناناس خصائص مضادةً للأكسدة، والتي تقي البشرة من الضرر الناتج عن التعرض لأشعة الشمس والتلوث، مما يقلل من ظهور التجاعيد، ويحافظ على نضارة وملمس البشرة، كما أنّ فيتامين ج يساهم في تصنيع بروتين الكولاجين الذي يعطي البشرة شكلها.[٤]
  • الحفاظ على صحة العين: حيث يمكن لفيتامين ج الموجود في عصير الأناناس وعصيره أن يقي من الإصابة بإعتام عدسة العين (بالإنجليزية: Cataract) الذي يؤثر في الرؤية، وذلك لأنّ السائل الموجود في العين يحتوي على فيتامين ج، لذلك تساهم الأغذية الغنية به في الحفاظ على سوائل العين، والوقاية من إعتام عدستها.[٤]
  • تعزيز صحة الهضم: إذ يحتوي الأناناس وعصيره على إنزيم البروميلين (بالإنجليزية: Bromelain) الذي يساعد على هضم البروتينات وتسريع عملية الهضم، مما يقلل من الانتفاخ والإمساك، كما استُخدم البروميلين سابقاً في علاج أمراض الجهاز الهضمي، كالتهاب القولون التقرحي، والتقرحات، ولكن يجدر التنبيه إلى أنّ العديد من عمليات التصنيع التي تجري على العصير تقلل من نسبة البروميلين الموجودة فيه، مما يجعل العصير الطازج أفضل وأكثر فائدة.[٤][٣]


القيمة الغذائية لعصير الأناناس

يحتوي كوب واحد من عصير الأناناس المعلب وغير المحلى بوزن 250 غراماً على ما يأتي من العناصر الغذائية:[٥]

العنصر الغذائي القيمة الغذائية
السعرات الحرارية 132 سعرة حرارية
الماء 215.93 غراماً
البروتين 0.90 غرام
الدهون 0.30 غرام
الكربوهيدرات 32.17 غراماً
الألياف 0.5 غرام
السكر 24.95 غراماً
الكالسيوم 32 ملغراماً
الحديد 0.78 ملغرام
المغنيسيوم 30 ملغراماً
الفسفور 20 ملغراماً
البوتاسيوم 325 ملغراماً
الصوديوم 5 ملغرامات
الزنك 0.28 ملغرام
فيتامين ج 25 ملغراماً
الفولات 45 ميكروغراماً
فيتامين أ 12 وحدة دولية


أضرار عصير الأناناس ومحاذيره

بالرغم من الفوائد المتعددة التي يوفرها عصير الأناناس، إلّا أنّ استخدامه قد يسبب بعض الأضرار والمخاطر، ونذكر منها:[٤]

  • الطفح، والتقيؤ، والإسهال، وذلك عند تناول شرب كميات كبيرة من عصير الأناناس، وذلك لاحتوائه على إنزيم البروميلين، وقد يسبب مشاكل في الفم واللسان أيضاً.
  • التفاعل مع بعض أنواع الأدوية؛ كمميعات الدم، والمضادات الحيوية، ومضادات الاكتئاب، ومضادات الاختلاج.
  • زيادة سوء حالات حرقة المعدة، وارتداد المريء عند المصابين بمرض الارتجاع المريئي (بالإنجليزية: GERD)، وذلك لأنّه يُعدّ من العصائر الحمضية.
  • التسبب بالمشاكل عند الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات الكلى، وذلك لأنّ عصير الأناناس يحتوي على كميات جيدة من البوتاسيوم، وقد يكون عدم قدرة الكلى على التخلص من البوتاسيوم قاتلاً.
  • الحساسية تجاه الأناناس، وقد يكون الأشخاص المصابون بحساسية المطاط أو اللاتيكس (بالإنجليزية: Latex allergy) أكثر عرضة لمعاناتهم من حساسية الأناناس، وقد تسبب هذه الحالة بعض الأعراض كالحكة، والانتفاخ، والتهاب الحلق، والاضطرابات المعوية، وظهور صوت الصفير عند التنفس، والحكة في العين، ومن الضروري مراجعة أقرب طبيب عند ظهور أي من تلك الأعراض.


فيديو عن طريقة تحضير سموذي الأناناس والبطيخ

للتعرف على طريقة تحضير سموذي الأناناس والبطيخ يمكن مشاهدة الفيديو:[٦]


المراجع

  1. Megan Ware (26-7-2018), "Everything you need to know about pineapple"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 5-9-2018. Edited.
  2. Ryan Raman (26-5-2018), "8 Impressive Health Benefits of Pineapple"، www.healthline.com, Retrieved 5-9-2018. Edited.
  3. ^ أ ب Anna Schaefer, Ana Gotter (28-6-2016)، "The 9 Best Pineapple Juice Benefits"، www.healthline.com, Retrieved 5-9-2018. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج Megan Ware (22-4-2017)، "Five possible health benefits of pineapple juice"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 5-9-2018. Edited.
  5. "Basic Report: 09273, Pineapple juice, canned or bottled, unsweetened, without added ascorbic acid", www.ndb.nal.usda.gov, Retrieved 5-9-2018. Edited.
  6. فيديو عن طريقة تحضير سموذي الأناناس والبطيخ.