ما هو تحليل الهيماتوكريت

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٢٠ ، ٢٨ مايو ٢٠١٩
ما هو تحليل الهيماتوكريت

تحليل الهيماتوكريت

يُعبّر مصطلح الهيماتوكريت (بالإنجليزية: Hematocrit) عن النسبة المئوية لحجم خلايا الدم الحمراء في الدم إلى حجم الدم كاملًا، فعلى سبيل المثال يمكن تفسير نسبة الهيماتوكريت 25% على أنه يوجد 25 ملليلتر من خلايا الدم الحمراء في كل 100 ملليلتر من الدم، ويمكن قياس نسبة الهيماتوكريت بطريقة الطرد المركزي لأنبوب يحتوي على الدم، حيث تتجمع خلايا الدم الحمراء في قاع الأنبوب ويتمّ قياسها نسبةً إلى حجم الدم الكلي بالأنبوب بصريًا، لكنه عادةً ما تقاس نسبة الهيماتوكريت آلياً، حيث تقوم معظم الآلات بحساب النسبة بناءً على متوسط حجم الخلايا وكمية الهيموغلوبين في الدم بدلًا من قياسه بشكلٍ مباشرة.[١]


دواعي إجراء تحليل الهيماتوكريت

يمكن أن يطلب مقدم الرعاية الصحية إجراء تحليل الهيماتوكريت كجزء من الفحص الدوري أو عند ظهور أعراض تشير إلى وجود اضطرابات في خلايا الدم الحمراء مثل كثرة الحمر الحقيقية (بالإنجليزية: Polycythemia vera)، وفقر الدم، وتتضمّن أعراض كثرة الحمر الحقيقية التعرق الزائد، والتعب، والحكة، والصداع، وازدواجية الرؤية، وزغللة العين، والتهاب الجلد، وضيق التنفّس، أمّا بالنسبة لأعراض فقر الدم فتتضمّن ألم الصدر، وشحوب الجلد، وضيق التنفّس، وبرودة الأطراف، والصداع، والضعف العام والإعياء، والدوخة.[٢]


نتائج تحليل الهيماتوكريت

يمكن تفسير نتائج تحليل الهيماتوكريت على النحو التالي:


القيم الطبيعية للهيماتوكريت

تختلف القيم الطبيعية للهيماتوكريت بناءً على عدّة عوامل مثل العيش في مناطق مرتفعة، والجنس، والعُمُر، والحمل، وطريقة إجراء التحليل، وفي ما يلي بيان لبعض القيم الطبيعيّة للهيماتوكريت:[٣]

  • العيش في المناطق المرتفع ما يتراوح بين 41-56% لدى الإناث، و45-61% لدى الذكور، وترتفع هذه القيم تدريجيًا بارتفاع مكان العيش.
  • الحامل بين 30-46%.
  • حديثي الولادة بين 55-68%.
  • الأطفال بعمر الشهر بين 37-49%.
  • الأطفال بعمر الثلاثة أشهر بين 30-36%.
  • الأطفال بعمر السنة بين 29-41%.
  • الأطفال بعمر العشر سنوات بين 36-40%.
  • الإناث البالغات بين 38-46%.
  • الذكور البالغين بين 42-54%.


ارتفاع نسبة الهيماتوكريت

توجد العديد من المشاكل الصحيّة التي قد تؤدي إلى ارتفاع نسبة الهيماتوكريت، ومنها ما يأتي:[٤]

  • أمراض الرئة.
  • ورم الكلى.
  • مرض كثرة الحمر الحقيقية.
  • أمراض القلب الخلقيّة.
  • الجفاف.


انخفاض نسبة الهيماتوكريت

في حال انخفاض نسبة الهيماتوكريت عن المعدّل الطبيعيّ فقد تدلّ على عدد من المشاكل الصحيّة، ومنها ما يأتي:[٤]

  • فقر الدم المنجليّ.
  • فقر الدم الانحلاليّ.
  • سرطان الدم.
  • أمراض نخاع العظم.
  • النزيف الداخلي.
  • الأمراض الالتهابية المزمنة.
  • الفشل الكلوي.
  • عوز بعض العناصر الغذائيّة مثل حمض الفوليك، والحديد، وفيتامين ب12.
  • سرطان الغدد الليمفاوية.


المراجع

  1. William C. Shiel Jr (16-4-2019), "Hematocrit"، www.medicinenet.com, Retrieved 20-4-2019. Edited.
  2. "Hematocrit Test", www.medlineplus.gov,15-4-2019، Retrieved 25-5-2019. Edited.
  3. Charles Patrick Davis (17-1-2019), "Hematocrit (Blood Test)"، www.emedicinehealth.com, Retrieved 20-4-2019. Edited.
  4. ^ أ ب Rachel Nall (11-4-2017), "Hematocrit Test"، www.healthline.com, Retrieved 25-5-2019. Edited.