ما هو صغير الدب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٨ ، ٧ فبراير ٢٠١٨
ما هو صغير الدب

صغير الدب

يُطلق اسم الديسم على صغير الدب،[١] وعادةً تلتقي ذكور الدببة مع بعضها البعض، ولكن إجمالاً تعيش الدببة حياتها بشكل منفرد، ولا تلتقي مع بعضها إلا خلال موسم التّزاوج، وذلك في نهاية فصل الربيع أو بداية فصل الصيف، وتتزاوج في أماكن منعزلة، ثم يترك الذكر الأنثى لتتدبر بنفسها مسؤولية العناية بالصغار. تتكاثر الدببة مرّة واحدة طوال السنة على الأكثر، ولكنها لا تتكاثر طوال سنتين أو أربع سنوات.[٢]


تختلف الدببة في مدّة الحمل من حالة إلى حالة أخرى، ويؤدي تأخر الولادة إلى إنجاب الديسم في فصل الشتاء (وذلك إمَّا في شهر كانون الثاني أو شباط)، وبالتالي يعيش صغير الدب أيامه الأولى في الوكر الشتوي، وبعد انتهاء الشتاء وحلول فصل الربيع يخرج صغير الدب إلى البراري؛ إذ يتوفر الطعام بكميّات كبيرة ووافرة، وعندما يولد صغار الدب لا يتجاوز وزنها نصف كيلوغرام، ويكون طولها حوالي 23 سنتيمتراً، وعادةً يولد دبان توأمان، إلا أنَّ عددها قد يصل إلى خمسة في الحمل الواحد.[٢]


تتغذّى صغار الدببة في بداية حياتها على حليب أمها،[٣]، وتبقى مع الأم مدة سنة أو سنة ونصف، وعادة ما ينضج الذكور الصغار بعد الإناث، ومن ثم يتركون أمهم، كما يستطيع معظم الصغار ترك أمهم عندما يبلغ عمرهم حوالي ستة شهور، وبعد عمر ثلاث سنوات ونصف حتى ست سنوات تصبح الصغار ناضجة جنسياً، ويمكن أن تعيش الدببة ما يقارب (15-30) عاماً.[٢]


حقائق حول الدببة

حيوانات آكلة اللحوم

تنتمي الدببة إلى مجموعة الحيوانات الثمانية آكلة اللحوم، وكبيرة الحجم، وقصيرة الذيل، التي وُجدت في آسيا، وأوروبا، والأمريكيتين، وهي ثمانية أنواع: الدب الشمسي، وهو أصغر الأنواع، حيث يزن أقل من 50 كغم، والدب البني، وأكبر أنواع الدببة هو الدب القطبي آكل اللحوم، ويوجد الدب الأسود في مناطق من الولايات المتحدة وكندا، والباندا العملاقة التي لا تأكل سوى الخيزران، وتمتلك الدببة القدرة على التسلق بكل سهولة، كما تستطيع السباحة.[٢]


يعتمد الدب في غذائه على طبيعة بيئته التي يعيش فيها؛ فبيئة الدب القطبي خالية من النباتات، لذلك فإنّه يتغذى على اللحوم، وتأكل دببة الباندا العملاقة الخيزران فقط، وتأكل دببة الباندا الحمراء التي تعيش في الصين الخيزران أيضاً كما تأكل القوارض، بينما يأكل دب الكوال أوراق الكافور فقط، ويماثل الدب الرمادي والدب البني -وهما من أكبر الدببة في العالم- الدب الأسود الصغير في النظام الغذائي، وهي تمتاز بأنها آكلة اللحوم، والمكسرات، والتوت، والأسماك، والحشرات، والجذور، وأطعمتها المفضلة تلك التي تحتوي على سعرات حرارية عالية وبروتين.[٣]


مرحلة سبات الدببة

تحدث فترة السبات خلال فصل الخريف؛ حيث تبدأ الدببة بالعثور على مأوى لها، ويمكن أن تحفر أوكارها باستخدام كفوفها القوية، ويعتبر السبات ذا أهمية للدببة، وذلك لأنه يحفظ طاقتها، إذ تقل وظائف جسمها، وبالتالي تبقى على قيد الحياة لفترة أطول، وفي فصل الشتاء تقل كمية الطعام التي تتناولها الدببة، وذلك بسبب انخفاض كمية المواد الغذائية المُتاحة لها، ولا تدخل الدببة في سبات كامل إذا توافر لها ما يكفي من غذاء؛ فعلى سبيل المثال يدخل دب الباندا العملاقة، ودب الباندا الأحمر، ودب الكوال في سبات كامل أو جزئي، وذلك بالاعتماد على كمية الغذاء الموجود لديها.[٣]


المراجع

  1. مجمع اللغة العربية (2004)، المعجم الوسيط (الطبعة الطبعة: الرابعة)، القاهرة: مكتبة الشروق الدولية، صفحة 284. بتصرّف.
  2. ^ أ ب ت ث Howard James Stains Serge Lariviere, "Bear"، www.britannica.com, Retrieved 2-1-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت "BEAR !", www.bearlife.org, Retrieved 3-1-2018. Edited.
655 مشاهدة