ما هو قصر البارون

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٢٩ ، ٤ يونيو ٢٠١٨
ما هو قصر البارون

قصر البارون

قصر البارون إمبان هو القصر الذي سُمي باسم صاحبه (إدوارد إمبان)، وبني في الجهة الشرقيّة من القاهرة،[١] وهو قصر مبني على الطراز الهنديّ، ويمتاز بفخامته،[٢] وقصر البارون تُحفةٌ أثريّةٌ، ومتحفاً للفنون العالميّة يتواجد في المدينة الجديدة في قلب مدينة القاهرة بجمهورية مصر العربيّة، ويتربع القصر على مساحة تبلغ ما يُقارب 12.500 متر مربع، ويُطلّ القصر على عدة شوارع، وهي: شارع العروبة، وشارع ابن بطوطة، وشارع حسن صادق، وكذلك شارع ابن جبير.[٣]


وصف القصر

تُحاط شُرفات قصر البارون بالتماثيل المرمريّة، التي تأخذ أشكال الفيلة، كما ويوجد فيه برج يدور فوق قاعدة متحركة، ويكون الدوران دورة كاملة كل ساعة، وذلك من أجل السماح للجالس بمشاهدة محيط القصر من كافة جوانبه، ويتكون القصر من طابقين، وملحق صغير يقع على مقربة منه، ويعلو هذا الملحق قبة كبيرة، وتتواجد تماثيل مرمريّة مميزة لراقصات من الهند على جدران القصر، وفيلة لرفع النوافذ المُرصعة بقطع من الزجاج البلجيكيّ، وكذلك فرسان يحملون السيوف، وحيوانات أسطوريّة تتكئ على جدران القصر، ويجدر بالذكر أنَّ القصر مبني وفق تصميم لا تغيب عنه الشمس.[٢]


نبذة حول صاحب قصر البارون

يعود بناء قصر البارون إلى عام 1912م، ويُشار إلى أنَّ صاحب هذا البناء خاطر ببنائه في منتصف الصحراء، والتي لم يكن يقنطها أيّ أحد، وكان لا يتوفر في المنطقة أيّ مرافق، أو وسائل مواصلات، ولكن خلال سنوات قليلة تمَّ تحويل المنطقة إلى أشهر المناطق الموجودة القاهرة، ويجدر بالذكر أنَّ إدوارد إمبان كان مهندساً بلجيكياً، وقد امتاز بذكائه، وبراعته، وغناه، وهذا ما ساعده على إقامة عدد من المشاريع حول مناطق مختلفة من العالم، ولقبه ملك فرنسا ب(البارون)؛ وذلك بسبب جهوده الهائلة في إنشاء مترو فرنسا،[١] وتوفي البارون عام 1946م، وتمَّ تنفيذ وصيته القائلة بحرق جثته على الطريقة الهنديّة، ونثر رماد جثمانه في حديقة قصر البارون التي كان يَعتز بها، ومنذ وفاته أُهمل القصر لسنوات عديدة، وتحولّت حدائقه إلى أرض مهملة، وأصبحت القصص تشيع حول القصر بأنَّه مكان لسكن العفاريت والأشباح.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب أحمد شمس الدين (30-12-2018)، "«عقار له تاريخ»: قصر البارون.. درة «مصر الجديدة»"، www.aawsat.com، اطّلع عليه بتاريخ 22-5-2018. بتصرّف.
  2. ^ أ ب "قصر البارون .. أسطورة بيت الأشباح بين الحقيقة والخيال‎"، www.albayan.ae، 9-4-2013، اطّلع عليه بتاريخ 22-5-2018. بتصرّف.
  3. ^ أ ب "البارون البلجيكي الذي بنى مدينته في قلب القاهرة"، www.alquds.co.uk، 14-10-2017، اطّلع عليه بتاريخ 28-5-2018. بتصرّف.