ما هي أسباب شد العضل

د. زياد عبدالله

تدقيق المحتوى د. زياد عبدالله، - كتابة
آخر تحديث: ٠٠:١٨ ، ١ يونيو ٢٠٢٠

ما هي أسباب شد العضل

شد العضل

شد العضل (بالإنجليزية: Muscle cramps)، أو الشد العضلي، أو التشنج العضلي، أو الكرامب، أو التقلص العضلي اللارادي، جميعها مصطلحات مترادفة تدل على الحالة التي يحدث فيها انقباض مؤلم وقوي في العضلات، وعادة ما يستمر هذا الشعور فترة تتراوح ما بين عدة ثوانٍ إلى بضع دقائق، والجدير بالعلم أنّ الشد العضلي يحدث بشكل مفاجئ،[١] وفي الواقع يُعدّ الشد العضلي من المشاكل الصحية شائعة الحدوث للغاية، ويظهر في الغالب بعد ممارسة التمارين الرياضية، هذا وقد يُعاني البعض من تشنج في العضلات أثناء الليل، وخاصة في الساق، وبالرغم من احتمالية إصابة أي عضلة في الجسم بالتشنج، إلا أنّ أكثر العضلات التي تكون عُرضة لهذه المشكلة هي: عضلات الفخذين، والقدمين، واليدين، والذراعين، والبطن، وكذلك منطقة القفص الصدري.[٢]


أسباب شد العضل

في بعض الحالات يصعب معرفة السبب الكامن وراء الشد العضليّ، ومثل هذه الحالات تُعرف بالشد العضلي مجهول السبب، ولكن في حالات أخرى قد ينجم الشد العضلي ببساطة نتيجة عوامل بسيطة مثل:[٣][٤]

  • الجفاف أو عدم شرب كميات كافية من الماء والسوائل.
  • الاستخدام المفرط لعضلة معينة أثناء ممارسة التمارين الرياضية خاصة المُجهَدة منها، أو اتخاذ وضعية معينة لفترة طويلة من الزمن.[٤][٤]
  • الحمل، وذلك بسبب فقدان الكهرليات الذي يحدث أثناء الحمل، واضطرابات الدورة الدموية، والضغط الواقع على الأعصاب والناجم عن حجم الجنين.[٤]
  • الخمول وعدم ممارسة النشاط البدني، فقد يُسبب ذلك انقباض العضلات بشكل لا إراديّ.[٤]
  • الإصابة بمشكلة أو اضطراب صحيّ معين، ومن الأمثلة على ذلك ما يأتي:[٣][٤]
    • ضعف أو سوء التروية الدموية للساقين؛ إذ توجد بعض الحالات التي يحدث فيها تضيق في الشرايين المغذية للساقين، الأمر الذي يُسبب الشعور بتشنج في الساق، وفي الواقع إنّ أغلب هذه الحالات يشعر فيها المصاب بألم أو تشنج أثناء ممارسة التمارين الرياضية، ولكن سرعان ما يختفي هذا الألم أو الشد بعد التوقف عن ممارسة التمارين الرياضية.
    • انضغاط العصب (بالإنجليزية: Nerve compression)، قد ينجم تشنج العضلات ولا سيما عضلات الساقين عن تعرض فقرات العمود الفقري للانضغاط، وخاصة فقرات المنطقة القَطنية، وإنّ المصابين بالتشنج الناجم عن هذه الحالة عادة ما يزداد شعور الألم لديهم كلما زادت مسافة المشي، وقد يُلاحظ البعض تحسنًا بالأعراض أو تأخيرًا لظهورها في حال اتخاذهم وضعية معينة عند المشي، كتلك التي تُشبه الوضعية المُتخذة عند دفع عربة التسوق.
    • قلة مستوى المعادن في الجسم؛ فقد وُجد أنّ انخفاض أو قلة مستويات بعض المعادن في الجسم قد يكون لها دورًا في المعاناة من تشنج العضلات، ولا سيّما معدن البوتاسيوم والكالسيوم والمغنيسيوم، والجدير بالبيان أنّ هناك العديد من الأسباب التي قد تكمن وراء انخفاض مستوى هذه المعادن، منها انخفاض كميتها في الطعام المتناول، وأخذ بعض أنواع الأدوية مثل مُدرّات البول (بالإنجليزية: Diuretics).
    • خمول أو قصور الغدة الدرقية.
  • أخذ بعض أنواع الأدوية؛ إنّ أخذ بعض أنوع الأدوية قد يُسبّب تشنج العضلات بشكل لا إراديّ، ومن الأمثلة على هذه الأدوية: سودوإفيدرين (بالإنجليزية: Pseudoephedrine) المُستخدم في علاج احتقان الأنف، وستاتين (بالإنجليزية: Statin) المُستخدم في علاج ارتفاع الكوليسترول، ومن الأدوية الأخرى التي قد تُسبب التشنج العضلي كأحد الآثار الجانبية ما يأتي:[٤][٥]
    • دونيبيزيل (بالإنجليزية: Donepezil)، المُستخدم في علاج مرض ألزهايمر.
    • نيوستجمين (بالإنجليزية: Neostigmine) المُستخدم في علاج الوهن العضلي الويبل (بالإنجليزية: Myasthenia gravis).
    • رالوكسيفين (بالإنجليزية: Raloxifene) المُستخدم في علاج هشاشة العظام.


عوامل خطر الإصابة بشد العضل

توجد مجموعة من العوامل التي تزيد فرصة حدوث تشنج في العضلات، ومن هذه العوامل نذكر الآتي:[٦][٥]

  • العمر؛ فقد تبيّن أنّ كبار السنّ أكثر عُرضة للمعاناة من التشنج العضليّ، وذلك لأنّ الكتلة العضلية لديهم تصبح أقل مما هي عليه لدى الشباب، وعليه فإنّ ما تبقى من الكتلة العضلية يكون سهل الإجهاد فور التعرّض لمُحفّز.
  • الجفاف؛ فقد لُوحظ أنّ الرياضيين الذين يشعرون بالإعياء ويُصابون بالجفاف أثناء مشاركتهم في ممارسة رياضات معينة خلال الطقس الحار أو الدافئ أعلى فرصة للإصابة بالشد العضليّ، وقد تكون نوبات الشد العضلي لديهم متكررة.
  • الوزن؛ إذ إنّ الأفراد الذين يُعانون من زيادة الوزن أو السُمنة أكثر عُرضة للإصابة بالشد العضليّ.
  • الحمل؛ إذ يُلاحظ أنّ الشد العضلي من المشاكل الصحية الشائعة خلال الحمل.
  • الإصابة ببعض المشاكل الصحية؛ إذ إنّ إصابة الفرد بالشد العضليّ ترتفع في حال كان مصابًا بالسكري أو اضطرابات الغدة الدرقية أو مشاكل الكبد.


الوقاية من شد العضل

توجد بعض النصائح التي تساعد على الوقاية من الشد العضليّ أو على الأقل تقليل فرصة المعاناة من هذه المشكلة، وفيما يأتي بيان أهمّ هذه النصائح:[٧]

  • تجنب الإصابة بالجفاف؛ ويُقصد بذلك الحرص على شرب كميات كافية من السوائل وخاصة الماء يوميًا، وذلك لأنّ السوائل تساعد العضلات على الانقباض والانبساط على الوجه الصحيح، فضلًا عن أنّها تحافظ على رطوبة العضلات وتُقلل مد تهيجها، وأمّا بالنسبة لكمية السوائل التي يُنصح بشربها يوميًا؛ فحقيقة تعتمد اعتمادًا كبيرًا على طبيعة الأنشطة اليومية التي يُمارسها الفرد، وطبيعة الأطعمة والمشروبات التي يتناولها، وكذلك الصحة العامة للشخص، والطقس، وعُمُر الشخص المعنيّ، وفيما إن كان مصابًا بمرض يتطلب وصف أدوية معينة، وكذلك تعتمد كمية السوائل التي يُوصى بها على نوع الفرد ذكرًا كان أم أنثى، فمثلًا يُوصى أثناء ممارسة التمارين الرياضية بشرب كميات كافية من السوائل بين الحين والآخر، ويُفضل أن يكون شرب السوائل على مدى فترات منتظمة، مع الحرص على شرب الماء والسوائل عامة بكميات كافية حتى بعد الانتهاء من ممارسة التمرين الرياضيّ.
  • الحرص على تمرين العضلة قبل وبعد استخدامها؛ إذ يُنصح بتمرين العضلة قبل ممارسة التمارين الرياضية وبعد الانتهاء من ذلك، وكذلك يُنصح بتمرين الساق قبل الخلود إلى النوم في حال المعاناة من تشنج الساق أثناء الليل، ومن النصائح الأخرى التي تساعد على تخفيف تشنج الساقين أثناء الليل ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة مثل ركوب الدراجة الصغيرة لبضع دقائق قبل الخلود إلى النوم.


فيديو استخدام الكمادات الباردة والساخنة

شاهد الفيديو لتعرف أكثر عن طرق استخدام الكمادات الباردة والساخنة لعلاج المفاصل و العضلات:


المراجع

  1. "Muscle Cramps", www.healthlinkbc.ca, Retrieved May 30, 2020. Edited.
  2. "Muscle Cramps", medlineplus.gov, Retrieved May 30, 2020. Edited.
  3. ^ أ ب "Muscle cramp", www.mayoclinic.org, Retrieved May 30, 2020. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح خ "Muscle Cramps: Possible Causes", my.clevelandclinic.org, Retrieved May 30, 2020. Edited.
  5. ^ أ ب "Charley Horse", www.webmd.com, Retrieved May 30, 2020. Edited.
  6. "Muscle cramp", www.drugs.com, Retrieved May 30, 2020. Edited.
  7. "Muscle cramp", www.nchmd.org, Retrieved May 30, 2020. Edited.