ما هي أسباب كثرة التجشؤ

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٥٧ ، ١٣ ديسمبر ٢٠١٦
ما هي أسباب كثرة التجشؤ

كثرة التجشّؤ

التجشّؤ هو عملية إخراج الهواء الزائد من المعدة، وذلك نتيجة تمدّد المعدة التي تسبّبها كثرة الغازات، أو ارتفاع الضغط داخل البطن، وهي ظاهرة طبيعيّة إن لم تزيد عن ثلاث أو أربع مرّات، وفي حال ازدادت هذه العملية بشكلٍ كبير قد يدلّ ذلك على وجود مشاكل في المعدة ويجب حينها مراجعة الطّبيب، وفي هذا المقال سوف نتعرّف على أسباب كثرة التجشّؤ.


الأسباب

  • الإكثار من المشروبات الغازيّة.
  • الحديث أثناء تناول الطّعام.
  • الأكل بطريقة سريعة، ممّا يؤدّي إلى دخول الهواء إلى المعدة.
  • التّدخين بكثرة.
  • مضغ العلكة.
  • تناول البقوليات مثل: العدس، والفول.
  • السرعة في شّرب السوائل.
  • مصّ الحلويات الصّلبة مثل: المصاص ، والدربس.
  • الإصابة ببعض الأمراض مثل: الارتجاع المعديّ المريئيّ، والتّهاب المعدة.
  • الشعور بالتوتّر.


العلاج

يعتمد علاج التجشّؤعلى معرفة مُسبّبه والقضاء عليه، وهنالك سلوكيّات عدّة تساعد على التّقليل من ظاهرة التجشّؤ ومنها: تناول الطّعام والشراب بشكلٍ بطئ وذلك للتقليل من كميّة الهواء المُبتَلَع، وتجنّب شرب المشروبات الغازيّة، وترك التدخين؛لأنّه يُساهم في إدخال كميّة كبيرة من الهواء إلى المعدة، والتقليل من عادةَ مضغ العلكة، وعدم تناول الحلوى الصّلبة، وتجنّب حالة التوتّر؛ لأنّها تعمل على تفاقم أعراض الجهاز الهضميّ كافّة ومنها كثرة التجشّؤ، والإكثار من تناول المُعزِّزات الحيويّة للمُساعدة في عمليّة الهضم، ولا بدّ من علاج الارتجاع المعديّ المريئيّ عن طريق الأدوية، أو العلاج بالأعشاب؛ وذلك بمضغ ملعقة صغيرة من بذور الشّمر، أو اليانسون، أو الكراوية، أو الكرفس بعد كلّ وجبة للتخلّص من الغازات في الأمعاء الدّقيقة وبالتّالي التّقليل من التجشّؤ، كما أنّ مشروب الشّاي بالبابونج له دور فعّال في التّخفيف من كثرة التجشّؤ.


فوائد التجشؤ للأطفال

  • يساعد على التخلّص من الهواء، والغازات الموجود في بطنه، وهذه الظاهرة تشعره بالراحة، وتجعله يرضع لفترة أطول.
  • يمنع تقيّأ الحليب بعد الرضعة.
  • يخفّف من آلام المغص.


طرق مساعدة الطفل على التجشؤ

  • ضعي الطفل على صدرك، بحيث يكون ذقنه على كتفك، ثمّ افركي وسط ظهره بلطف.
  • ضعي الطفل في حضنك، بحيث يكون الوجه في الاتجاه المعاكس لكي، وأميليه إلى الأمام، ثمّ افركي ظهره بلطف.
  • دلّي وجه الطفل على ساقيه، ويكون جسمه بين ركبتيك، وأسندي ذقنه وفكّه بيد واحدة، وأبقي رأسه أعلى من جسمه؛ لكي لا يتحرّك الدم بسرعة نحو رأسه، ثمّ افركي على ظهره بلطف.

ملاحظة: لكي يتعاون معك الطفل في عملية التجشؤ فعليك محاولة إلهائه بعدّة طرق كالغناء له بهدوء، أو الكلام معه؛ لأنّ سماع صوتك سيجعله يسترخي.

280 مشاهدة