ما هي أسباب نقص مادة السيروتونين

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١٤ ، ٤ ديسمبر ٢٠١٨
ما هي أسباب نقص مادة السيروتونين

أسباب نقص السيروتونين

هناك العديد من الأسباب لنقص السيروتونين في الجسم ومنها ما يلي:[١]

  • التعرض المستمر للضغوطات النفسية.
  • العوامل الوراثية مثل سوء الهضم ومشاكل الجهاز الهضمي، حيث تؤثر في امتصاص وتحطيم الطعام في الجسم الذي يستخدم في بناء السيروتونين.
  • سوء التغذية حيث تساعد البروتينات على بناء النواقل العصبية في الجسم كالسيروتونين بمساعدة الفيتامينات والمعادن الأخرى في الجسم، وفي حال وجود نقص في أي من هذه المكونات في الجسم تؤدي إلى خلل في إنتاج السيروتونين.
  • التعرض للمواد السامة مثل المبيدات الحشرية، والمعادن الثقيلة، والإدمان، وبعض الأدوية التي من الممكن أن تدمر الخلايا العصبية المسؤولة عن إنتاج السيروتونين.
  • تناول بعض الأدوية والمواد مثل الكافيين، والكحول، والنيكوتين، ومضادات الاكتئاب، والأدوية المخفضة للكوليسترول.
  • الاضطرابات الهرمونية.
  • قلة التعرض لأشعة الشمس.


أسباب أخرى محتملة

ينتج البعض كميات أقل من غيرهم من السيروتونين في الجسم، ولم تتمكن الدراسات من الجزم بالأسباب الأكيدة لنقصه، ومن الأسباب الأخرى المحتملة ما يلي:[٢]

  • وجود عدد مستقبلات أقل في الجسم للسيروتونين.
  • ضعف قدرة السيروتونين على الارتباط بمستقبلاته بشكل فعال.
  • تحطّم السيروتونين بسرعة في الجسم.
  • انخفاض مستويات التريبتوفان، وفيتامين ب6، والأوميغا 3 التي يحتاجها الجسم لإنتاج السيروتونين.


أعراض انخفاض السيروتونين في الجسم

هناك العديد من الأعراض التي تظهر نتيجة لنقص السيروتونين في الجسم ومنها :[٣]

  • ضعف الذاكرة.
  • سوء المزاج.
  • صعوبة النوم.
  • القلق.
  • العدائية.
  • الرغبة الشديدة بالأطعمة النشوية والحلويات.
  • انخفاض الدافع النفسي.


طرق طبيعية لعلاج انخفاض السيروتونين

قد يلجأ البعض الى الطرق الطبيعية لعلاج نقص السيروتونين، ونذكرمن هذه الطرق ما يلي:[٣]

  • تحسين المزاج وخلق جو من السعادة عن طريق ممارسة المريض لما يحب، أو التفكير بالأشياء التي قد تجعل المريض سعيداً.
  • ممارسة التمارين الرياضية التي تساعد على زيادة إنتاج وإفراز السيروتونين في الجسم.
  • الالتزام بحمية غذائية صحية وتناول الأطعمة الغنية بالمواد التي تساعد على إنتاج السيروتونين، والتقليل من تناول الكافيين.
  • التعرض للضوء حيث يساعد الضوء على علاج الإكتئاب، وعلاج الاضطراب العاطفي الموسمي.


المراجع

  1. "SEROTONIN AND SEROTONIN DEFICIENCY", www.integrativepsychiatry.net, Retrieved 28-11-2018. Edited.
  2. Philip J. Gregory (24-5-2018), "Serotonin Deficiency: What We Do and Don’t Know"، www.healthline.com, Retrieved 28-11-2018.
  3. ^ أ ب Philip J. Gregory (24-5-2018), "Serotonin Deficiency: What We Do and Don’t Know"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 28-11-2018.