ما هي أعراض وجود ديدان في البطن

د. زياد عبدالله

تدقيق المحتوى د. زياد عبدالله، - كتابة
آخر تحديث: ١٤:٠١ ، ٢٩ مايو ٢٠٢٠

ما هي أعراض وجود ديدان في البطن

ديدان البطن

تّعدّ ديدان البطن (بالإنجليزية: Worms) أحد أنواع العدوى الطفيلية المعوية التي تشيع في الدول النامية، ولفهم ذلك بشكل أفضل لا بُدّ من بيان أنّ الطفيليات هي كائنات صغيرة في الحجم لا تستطيع العيش بمفردها؛ إذ تحتاج إلى جسم لتتغذى عليه وقد تُسبب الأمراض في بعض الأحيان، وعند الحديث عن الطفيليات المعوية فإنّه كما يتضح من الاسم بأنّها تحتاج بيئة الأمعاء لتتغذى وتكبر، فبدونها لا يمكن أن تعيش، وحقيقة تُقسم الطفيليات المعوية إلى نوعين؛ الأول منها يُعرف بالكائنات الأوَّلية (بالإنجليزية: Protozoa)، وهي الكائنات وحيدة الخلية ومن أمثلتها الملاريا والجيارديا، وأمّا النوع الثاني فيُعرف بالديدان، مثل الديدان الشريطية والديدان الأسطوانية والديدان المسطحة،[١][٢]، وتُعدُّ ديدان البطن إحدى الطفيليَّات الصغيرة التي تتَّخذ من جسم الإنسان وخاصَّة الأمعاء بيئة لها للتغذية وللتكاثر، وتسبِّب ظهور العديد من الأعراض بعضها مشابه لأعراض اضطرابات الأمعاء الأخرى في بعض الحالات، وفي حالات أخرى لا تظهر على المصاب أية أعراض، وهنا تبرز أهمية الفحص والتشخيص السريع لتجنُّب أية مضاعفات مرضيَّة.[٣][١]


وقد أشارت دراسة نُشرت عام 2014م في المجلة الطبِّية التابعة للقوات المسلحة الهنديَّة (بالإنجليزية: Medical Journal, Armed Forces India)، إلى أنَّ نسبة انتشار عدوى ديدان البطن في العالم تُقدَّر بنحو 49.38%، حيث تشكِّل عدوى الديدان المنقولة بالتربة (بالإنجليزية: Soil-transmitted helminth) واختصاراً STH أهم ديدان البطن المنتشرة، وتسبِّب إصابة حوالي ملياري شخص في العالم.[٤]


الأعراض العامة لوجود الديدان في البطن

تسبِّب عدوى ديدان البطن ظهور عدَّة أعراض مختلفة، ومن هذه الأعراض يمكن ذكر ما يلي:[٣]

  • فقدان الشهيَّة.
  • الغثيان والشعور باضطراب في المعدة.
  • التعب والإرهاق.
  • ألم في البطن.
  • فقدان الوزن.
  • انتفاخ البطن.
  • ظهور أجزاء من الديدان في براز الشخص المصاب.
  • صعوبة التبرُّز نتيجة انسداد الأمعاء جرَّاء تراكم الديدان فيها، وذلك في حالات نادرة.


أعراض وجود الديدان في البطن اعتمادًا على نوعها

تختلف الأعراض المرافقة للإصابة بديدان البطن باختلاف نوع الديدان المسبِّبة للعدوى، وبالإضافة إلى ذلك تتفاوت الأعراض من شخص لآخر، ويمكن تفصيل ذلك فيما يأتي:[٣]


أعراض دودة الأسكارس

تسبِّب دودة الأسكارس والتي تسمَّى طبِّياً بالصفر الخراطيني (بالإنجليزية: Ascaris lumbricoides) الإصابة بعدوى داء الأسكارس (بالإنجليزية: Ascariasis)، والذي عادة لا يرافقه ظهور أية أعراض على المصاب، في حين قد تظهر بعض الأعراض، مثل:[٥]

  • ظهور بلغم دموي من الفم.
  • السعال، وسماع صوت صفير من صدر المصاب أثناء تنفُّسه.
  • ضيق التنفُّس.
  • ارتفاع طفيف في درجة حرارة جسم المصاب.
  • ظهور الديدان في البراز.
  • الطفح الجلدي.
  • الشعور بألم في المعدة.
  • خروج الديدان من الفم أثناء التقيُّؤ أو السعال.
  • خروج الديدان من الأنف.


أعراض الديدان الشريطيَّة

لا تسبِّب الديدان الشريطية في أغلب الأحيان ظهور أية أعراض، ويعدُّ ظهور أجزاء من الديدان في البراز العلامة الوحيدة على الإصابة بعدوى الديدان الشريطيَّة (بالإنجليزية: Tapeworm infection)، ومن الأعراض الأخرى المحتمل ظهورها ما يأتي:[٦]

  • الغثيان.
  • الإسهال.
  • الشعور بآلام في البطن.
  • فقدان الوزن.
  • فقدان الشهيَّة، أو زيادة الشعور بالجوع.
  • انخفاض تراكيز الفيتامينات والمعادن المهمة في الجسم.
  • الضعف الجسدي العام والإرهاق.


يمكن أن تسبِّب الإصابة بعدوى الديدان الشريطيَّة في بعض الحالات النادرة بعض المضاعفات الخطيرة، مثل: انسداد الأمعاء، أو انسداد القناة الصفراويَّة (بالإنجليزية: Bile duct)، أو انسداد القناة البنكرياسيَّة (بالإنجليزية: Pancreatic duct)، كما يمكن أن تسبِّب يرقات الديدان الإصابة بداء الكيسات (بالإنجليزية: Cysticerosis)؛ وذلك نتيجة انتقال هذه اليرقات من لحم الخنزير إلى جسم الإنسان، إذ إنَّها يمكن أن تنتقل من الأمعاء إلى أعضاء أخرى في الجسم، كالعينين والدماغ والكبد والقلب وتتسبَّب في تلفها، ومن الجدير بالذكر أنَّ هذه العدوى تعدُّ من الحالات الخطيرة المهدِّدة للحياة.[٦]


أعراض الدودة الدبوسيَّة

إنَّ عدوى الدودة الدبوسيَّة (بالإنجليزية: Pinworms) كغيرها من أنواع ديدان البطن لا تسبِّب ظهور أية أعراض على المصاب في أغلب الحالات، وفي بعض الأوقات تسبِّب هذه الدودة الإصابة بحكَّة شرجيَّة أو حكة مهبليَّة، مما يسبِّب عدم الراحة للمصاب وانزعاجه، وهذا بدوره يؤدِّي إلى معاناة المصاب من الأرق في بعض الحالات، إذ تضع إناث الدودة الدبوسيَّة أثناء النوم آلاف البيوض في ثنايا الجلد القريبة من منطقة الشرج، كما قد يعاني المصاب من الغثيان، بالإضافة إلى الشعور بألم متقطِّع في البطن، وتجدر الإشارة إلى أنَّ الدودة الدبوسيَّة بيضاء اللون ورفيعة، إذ يتراوح طولها من 6 إلى 13 ملم تقريباً.[٧]


أعراض الدودة الشعريَّة

يسبِّب تناول اللحوم غير المطهوَّة بشكل جيِّد والتي تحتوي على الدودة الشعريَّة (بالإنجليزية: Trichinella) الإصابة بداء الشعرينات (بالإنجليزية: Trichinellosis)، إنَّ العديد من المصابين لا تظهر لديهم أية أعراض، وعادة ما ترتبط شدَّة الأعراض بعدد الديدان الشعريَّة التي دخلت الجسم، وفي حالات العدوى المتوسِّطة تظهر أولى علامات الإصابة بالعدوى بعد مرور يوم إلى يومين من تعرُّض المصاب لهذه الديدان وتختفي خلال عدَّة أشهر، وترتبط هذه الأعراض بالجهاز الهضمي وتتثمل بالإسهال، والتقيؤ، والغثيان، وآلام البطن.[٨]


وبعد مرور أسبوعين على التعرُّض للعدوى تظهر أعراض أخرى ويستمر ظهورها عادة لمدَّة 8 أسابيع، ومن هذه الأعراض ما يأتي:[٨]

  • الإمساك.
  • الشعور بآلام في العضلات.
  • انتفاخ الوجه وخاصَّة العينين.
  • الحمَّى.
  • القشعريرة (بالإنجليزية: Chills).
  • الشعور بالتعب العام والإرهاق.
  • الطفح الجلدي أو الحكَّة الجلديَّة.
  • الصداع.
  • السعال.
  • الإسهال.
  • حدوث اضطرابات في وظائف القلب، بالإضافة إلى اضطرابات حركيَّة وتنفسيَّة، وذلك في الحالات الشديدة.


أعراض الدودة الخطافيَّة

يظهر في الجلد المخترق من قبل الدودة الخطافيَّة (بالإنجليزية: Hookworm) طفح جلدي أحمر اللون ومثير للحكَّة في بداية العدوى، أما عند وصولها إلى الأمعاء فقد تسبِّب الشعور بآلام في الجزء العلوي من البطن، بالإضافة إلى فقدان الشهيَّة وفقدان الوزن، والإصابة بالإسهال، ومع زيادة حدَّة هذه العدوى يشعر المصاب بالتعب بسبب الإصابة بالأنيميا أو فقر الدم (بالإنجليزية: Anemia)، بالإضافة إلى نقص الحديد في الجسم، كما قد يعاني المصاب من السعال، بالإضافة إلى سماع صوت الصفير عند تنفُّسه وارتفاع درجة حرارة جسمه بسبب وصول يرقات الدودة الخطافيَّة إلى الرئتين، وبالرغم مما ذكر سابقاً إلا إنَّ أغلب المصابين لا تظهر لديهم أية أعراض.[٩]


أعراض تستدعي مراجعة الطبيب

قد تظهر بعض الأعراض على المصاب بديدان البطن تستدعي مراجعة الطبيب للحصول على العلاج المناسب، ومن هذه الأعراض ما يأتي:[١٠]

  • ملاحظة وجود ديدان كبيرة أو أجزاء منها في البراز.
  • فقدان الوزن غير المُبرَّر.
  • الشعور بالتعب والإعياء وآلام المعدة، والإصابة بالإسهال لمدَّة تزيد عن أسبوعين.
  • ظهور طفح جلدي أحمر اللون، إذ يظهر هذا الطفح بشكل شبيه بالديدان، كما يسبِّب الحكَّة المزعجة.


المراجع

  1. ^ أ ب "Intestinal parasites", www.aboutkidshealth.ca,7-5-2010، Retrieved 4-4-2020. Edited.
  2. "Human Intestinal Parasites", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 27-4-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت Jon Johnson (8-1-2020), "Intestinal worms in humans and their symptoms"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 4-4-2020. Edited.
  4. Hemant Kumar, Kalpana Jain, Rahul Jain (4-2014), "A study of prevalence of intestinal worm infestation and efficacy of anthelminthic drugs"، www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 4-4-2020. Edited.
  5. Jatin M. Vyas (12-1-2018), "Ascariasis"، www.medlineplus.gov, Retrieved 5-4-2020. Edited.
  6. ^ أ ب Sabrina Felson (9-9-2019), "Tapeworms in Humans"، www.webmd.com, Retrieved 5-4-2020. Edited.
  7. "Pinworm infection", www.mayoclinic.org,17-5-2018، Retrieved 5-4-2020. Edited.
  8. ^ أ ب "Parasites - Trichinellosis (also known as Trichinosis)", www.cdc.gov,18-11-2019، Retrieved 5-4-2020. Edited.
  9. Richard D. Pearson (5-2019), "Hookworm Infection"، www.msdmanuals.com, Retrieved 5-4-2020. Edited.
  10. "Worms in humans", www.nidirect.gov.uk, Retrieved 5-4-2020. Edited.