ما هي الألوان الباردة؟

ما هي الألوان الباردة؟

الألوان الباردة (بالإنجليزية: Cool Colors) هي مجموعةُ الألوان التي تنتمي إلى عائلةِ اللون الأزرق، والأخضر، والبنفسجي ودرجاتها، وتتميّز هذه الألوانُ بأنها تُضيفُ شعورًا من الهدوء، والاتساع، والاسترخاء، بالإضافة إلى البرودة، والوحدة، والعُزلة، ويُمكن استخدامها إلى جانب غيرها من الألوان الدافئة لتجنّب هذه المشاعر السلبية أحيانًا.[١]

اللون الأزرق

يرتبط اللون الأزرق بالتفكير العميق والتّأمل، ويدُل على البساطةِ والوضوحِ والكفاءة، ويُساعد النظر إلى اللون الأزرق واستخدامه في اتخاذ القرارات؛ حيث يُعتقد أنه يُساعد على المُحافظة على الهدوء والتركيز، وضبط معدّل ضربات القلب، والتّنفس، وخفض درجة حرارة الجسم.[٢]

يُمكن استخدام اللون الأزرق في الصفوف الدراسية؛ حيثُ إنّه يخلق حالةً مزاجيّةً هادئةً ومنطقيّة، كما أنّه يُعتبر واجهةً مريحة للعينِ، وغير مشتتٍ للانتباه، ولكن لا بد من الحذر عند استخدام اللون الأزرق، حيثُ قد يبعثُ شعورًا بالبرودة، والوحدة، والعزلة، ولتجنّب ذلك، يُمكن استخدامه مع بعض الدرجاتِ من الألوان الدافئة، كاللون الأصفر أو البرتقالي.[٣]

اللون الأخضر

يبعث اللون الأخضر شعورًا بالأمانِ، والراحةِ، الاسترخاء، فهو اللون السائد في الطبيعة؛ لون النباتات والأشجار، لذا دائمًا ما يرتبط بالسلام والهدوء، وهو مزيجٌ من هدوء اللون الأزرقِ ودفء اللون الأصفر، ممّا يجعله ألطف الألوان الباردة وأكثرها راحةً للنظر.[٢]

يُستخدم اللون الأخضر بكثرةٍ في الأنشطة الفنية، والمدارس، والمختبرات؛ ولأنّ استخدامه قد يُساعد في تحفيز الإبداع والمهارات اللغوية، ويؤثّر بشكل إيجابي في الوصول إلى القرارات الصحيحة، كما أنّه لونٌ لطيفٌ ومريحٌ للعين البشرية.[٢]

يُمكن استخدام اللون الأخضر مع بعضٍ من الدرجات من الألوان الدافئة أيضًا؛ مثل اللون الأصفر، فاللون الأخضر مع الأصفر يُحققان معًا مزيجًا رائعًا من السعادة، والحيوية، والنشاط، ولا يُنصح باستخدام اللون الأحمر معه؛ فاستخدامهما معًا غير مريحٍ للعين، ويُسبب شعورًا بالتوتر.[٣]

اللون البنفسجي

يُعتبر اللون البنفسجي لونًا رومنسيًا، ويُعزز الرفاهية والغموض، فهو مزيجٌ من طاقة ونشاط اللون الأحمر، وهدوءِ واستقرارِ اللون الأزرق، ويرتبط اللون البنفسجي بالحكمةِ، والإبداع، والخيال، ويتغيّر الشعور الذي يُضفيه حسب الدرجة المُختارة.[٣]

يُمكن استخدام اللون البنفسجي كلونٍ للجدرانِ، أو الملابس، أو في اللوحات الفنية، أو كواجهةٍ لموقع إلكتروني؛ لإضافة حسٍ إبداعي، وإثارة الكثير من المشاعر عند الرائي، كما أنّ اللون البنفسجي قد يُعزز القدرات التخيلية ومهارات حل المُشكلات، ويبعث شعورًا بالفخامة والجودة العالية.[٣]

لا يُنصح باستخدام اللون البنفسجي بشكلٍ عامٍ في المدارس، فقد يُؤدي استخدامه المفرط إلى التفكير الزائد، والتسبب في الخوف عند الأطفال، ولتجنّب ذلك، يُمكن استخدامه مع بعضِ درجات الألوان الدافئة مثل اللون الأصفر.[٢]

يتميّز اللون البنفسجي بأنّه يتماشى مع الكثيرِ من الألوان، فيُمكن استخدامه مع اللون الأزرق؛ ليبدو الجو العامّ أكثر هدوءًا، أو استخدامه مع اللون الأحمر؛ ممًا يجعله يبدو أكثر تحفيزًا ونشاطًا، ويًمكن أيضًا استخدامه مع ألوان طبيعيةٍ أخرى، مثل اللون الأخضر.[٣]

المراجع

  1. LAUREN FLANAGAN (13/12/2019), "Understanding Warm and Cool Colors", thespruce, Retrieved 5/1/2022. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "Cool and Warm Colors", renketkisi, Retrieved 5/1/2022. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج "Color Psychology: Use Cool Colors to Set Just the Right Mood for Learning", shiftelearning, Retrieved 5/1/2022. Edited.

هل لديك أي سؤال حول هذا الموضوع؟

هل لديك سؤال؟

7 مشاهدة
Top Down