ما هي الصدفية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٤٤ ، ٢٦ أبريل ٢٠١٨
ما هي الصدفية

الصدفية

الصدفية أو الصُداف (بالإنجليزية: Psoriasis) هو مرض جلدي مزمن غير مُعدٍ يؤثرفي دورة حياة الخلايا الجلدية، بحيث تصبح سريعة النمو، ممّا يؤدي إلى تراكم طبقات عديدة من الخلايا الجلدية مُسبِّبةً الانتفاخ والتقشير في بعض مناطق الجلد ويكون مصحوباً بالالتهاب، وتُعدّ مناطق الأكواع، والرُكَب، وفروة الرأس أكثر المناطق المُعرَّضة لظهور أعراض المرض مع إمكانية ظهورها في باقي مناطق الجسم المختلفة. ويتميز مرض الصدفية بحدوثه على شكل هبَّات مختلفة الشدة بسبب بعض المُحفّزات الخارجية، ووجود فترات قد تختفي فيها أعراض المرض بشكل نهائي، ولا يوجد إلى الآن علاج نهائي لمرض الصدفية، ولكن يوجد العديد من الخيارات العلاجية التي تساعد على التخلص من أعراض المرض المزعجة.[١][٢]


أعراض وعلامات الصدفية

تختلف أعراض وعلامات مرض الصدفية من شخص لآخر، ومن الأعراض والعلامات الشائعة ما يلي:[٣]

  • بقع حمراء على الجلد مغطاة بقشور سميكة فضية اللون يتراوح حجمها من بقع صغيرة إلى تهيّجات جلدية تغطي مساحات واسعة من الجلد.
  • بقع صغيرة على شكل قشور، وغالباً ما تظهر عند الأطفال.
  • بشرة جافة متشققة معرَّضة للنزيف الدموي.
  • حكة جلدية.
  • الشعور بالحرقة أو الألم في الجلد.
  • سماكة الأظافر مع وجود نتوءات زائدة.
  • انتفاخ وخشونة في المفاصل.


أسباب الصدفية

لم يتمكن العلماء من تحديد المسبب الرئيسي لمرض الصدفية إلى الآن، ولكن يمكن ربط مرض الصدفية بعاملين أساسيين وهما:[٤]


العامل الوراثي

قد يرث بعض الأشخاص من الوالدين جينات تزيد من احتمالية الإصابة بمرض الصدفية، ولكن وراثة هذه الجينات لا تعني بالتأكيد الإصابة بالمرض، حيث إنّ الأشخاص المصابين بالصدفيّة والحاملين لهذه الجينات لا تتجاوز نسبتهم 3% من نسبة الأشخاص المصابين بمرض الصدفية.[٤]


المناعة الذاتية

يُصنف مرض الصدفيّة ضمن أمراض المناعة الذاتية؛ وذلك لأنَّ الخلايا التائية (بالإنجليزية: T cell)، والتي تُعدّ أحد أنواع خلايا الدم البيضاء والمسؤولة بشكل طبيعي عن محاربة البكتيريا ومنع الإصابة بالعدوى، تقوم بمهاجمة خلايا الجلد السليمة عن طريق الخطأ، ممّا يؤدي إلى سرعة انقسامها وإنتاج خلايا جلدية جديدة تتراكم فوق بعضها مؤديةً إلى ظهور أعراض مرض الصدفيّة، وتؤدي هذه العملية أيضاً لحدوث الالتهاب في المناطق المصابة ممّا يسبب احمرار الجلد.[٤]


عوامل إثارة الصدفية

يوجد العديد من العوامل التي تُحفّز ظهور أعراض مرض الصدفية أو تزيد من حدتها، وتجب محاولة تجنّبها قدر الإمكان لدى الأفراد المصابين بمرض الصدفية أو الأشخاص المعرّضين للإصابة بالمرض ومن هذه العوامل:[٣]

  • العدوى (بالإنجليزية: Infections) مثل عدوى الحلق (بالإنجليزية: Strep throat) والعدوى الجلدية.
  • إصابة في الجلد، كالجروح، ولسعات الحشرات، وحروق الشمس.
  • التوتر.
  • التدخين.
  • شرب الحكول.
  • نقص فيتامين د.
  • تناول بعض الأدوية مثل دواء الليثيوم (بالإنجليزية: Lithium) المستخدم في علاج مرض الاضطراب ثنائي القطب (بالإنجليزية: Bipolar disorder)، والأدوية المضادة للملاريا، وحاصرات المستقبل بيتا (بالإنجليزية: Beta blockers) المستخدمة في علاج ضغط الدم المرتفع.


أنواع الصدفية

توجد أنواع مختلفة لمرض الصدفية، ومن أهم وأشهر هذه الأنواع ما يلي:[٥]

  • الصدفية اللويحيَّة: تُعدّ الصدفية اللويحيَّة (بالإنجليزية: Plaque psoriasis) من أكثر أنواع الصدفية انتشاراً وتكون مصحوبةً بالأعراض التالية:
    • تقرحات دائرية أو بيضوية قد تتسع وتصبح على شكل رُقع.
    • تقرحات تنتشر في منطقة الجذع، والأكواع، والرُكَب.
    • تقرحات حمراء مغطاة بطبقة هشة فضية اللون.
  • الصدفية القَطرَوِية: وتعتبر الصدفية القَطرَوِية (بالإنجليزية: Guttate psoriasis) ثاني أكثر أنواع الصدفية انتشاراً، وقد يؤدي التهاب اللوزتين، أو التهاب الحلق، أو عدوى الجهاز التنفسيّ العلويّ عامةً إلى إثارة هذا النوع من الصَّدفيَّة، وتكون مصحوبةً بالأعراض التالية:
    • ظهور العديد من التقرحات الصغيرة بحجم قطرات الماء ولهذا سُميت بالصدفية القَطرَوِية.
    • ظهور مفاجئ لتقرحات جلدية في منطقة الجذع، والساقين، واليدين، بالإضافة إلى ظهورها في فروة الرأس.
  • صدفيَّة الثَّنْيَات: تتميز صدفيَّة الثَّنْيَات (بالإنجليزية: Inverse psoriasis) بظهور مساحات واسعة متلهبة من الجلد خصوصاً في مناطق الجلد المُنثنية مثل منطقة الإبطين، وتحت الأثداء، وخلف الأُذن.
  • الصدفية البَثـْرِيّة: قد تُثار الصدفية البَثـْرِيّة (بالإنجليزية: Pustular psoriasis) بسبب التوقف عن استخدام بعض الأدوية ومنها الأدوية التي تحتوي على الكورتيكوستيرويد (بالإنجليزية: Corticosteroids)، ومن الأعراض التي تظهر على المصابين بهذا النوع من الصدفية ما يلي:
    • ظهور بثور جلدية مملوئة بالسائل القيحي في باطن الكفين والقدمين.
    • تغير في شكل الأظافر.
  • الصدفية المُحَمِّرة للجلد: وتُعدّ الصدفية المُحَمِّرة للجلد (بالإنجليزية: Erythroderma psoriasis) من الأنواع النادرة والتي قد تُشكل خطراً كبيراً على الشخص المصاب، وتتمثل بالأعراض التالية:
    • شمولها لكامل الجسم، وليست محصورة في مناطق محددة.
    • التهاب الجلد كله، واحمراره، ممّا يتسبب بالحكة، والألم، ومن الممكن أنْ يحصل انسلاخ للجلد.
    • عدم القدرة على التحكم بدرجة حرارة الجسم.
  • التهاب المفصل في الصدفية: يكون مرض الصدفية عند 10-15% من الأشخاص المصابين مصحوباً بالتهاب المفصل (بالإنجليزية: Arthritis)، فيعاني المصابون بهذا النوع من الصدفية من اعتلال في المفاصل يظهر قبل أعراض الصدفية، أو بعدها، أو خلال فترة ظهورها، وخاصة في مفاصل اليدين والقدمين، وغالباً ما تكون الأعراض طويلة الأمد، وقد تكون شديدة لدرجة إعاقة الحركة.
  • صدفية الأظافر: يمكن أن تؤدي صدفية الأظافر (بالإنجليزية: Nail psoriasis) إلى جعل أظافر اليدين والقدمين مُنقّرة، وعدم انتظام نموها، وتغير لونها، وقد تؤدي في النهاية إلى انفكاك الظفر (بالإنجليزية: Onycholysis)، ومن الممكن أن تتطور بعض الحالات الشديدة إلى تفتت الظفر.[٣]


فيديو عن الصدفيّة

للتعرف على المزيد من المعلومات حول الصدفية وأنواعها شاهد الفيديو.


المراجع

  1. "ABOUT PSORIASIS", www.psoriasis.org, Retrieved 10-2-2018. Edited.
  2. "Psoriasis: Overview", www.ncbi.nlm.nih.gov,18-5-2017، Retrieved 10-2-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت "Psoriasis", www.mayoclinic.org, Retrieved 10-2-2018. Edited.
  4. ^ أ ب ت Kimberly Holland (20-1-2014), "Everything You Need to Know About Psoriasis"، www.healthline.com, Retrieved 10-2-2018. Edited.
  5. "Types of Psoriasis - Topic Overview", www.webmd.com, Retrieved 10-2-2018. Edited.