ما هي الغازات الدفيئة

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٥٨ ، ٥ أبريل ٢٠١٨
ما هي الغازات الدفيئة

الغازات الدفيئة

الغازات الدفيئة (بالإنجليزية: Greenhouse gas) هي عبارة عن الغازات التي لها خاصية امتصاص الأشعة تحت الحمراء المنبعثة من سطح الأرض، ومن ثم إعادة إشعاعها إلى سطح الأرض، مما يسهم في حدوث ظاهرة الاحتباس الحراري،[١] فعندما تتواجد هذه الغازات في الغلاف الجوي، تعمل على حبس الإشعاع على شكل حرارة، ومن الجدير بالذكر أنه يوجد أربعة غازات دفيئة رئيسية في الغلاف الجوي، وهي: بخار الماء (H2O)، وثاني أكسيد الكربون (CO2) ، والميثان (CH4)، وأكسيد النيتروز (N2O).[٢]


تركيزات غازات الدفيئة في الغلاف الجوي

تركزيات الغازات الدفيئة الطبيعية في الغلاف الجوي ضرورية للحياة على الأرض، وتختلف هذه التركيزات مع مرور الوقت، مما يتسبب في اختلاف متوسط درجات الحرارة في العالم على مدى مئات الآلاف أو ملايين السنين، ومن الجدير بالذكر أن هذه التغيرات بطيئة جداً.[٢]


مصادر غازات الدفيئة

  • الأنشطة التكتونية تؤثر على تركيز الغازات الدفيئة خلال ملايين السنين.[١]
  • تؤثر النباتات، والتربة، والأراضي الرطبة، ومصادر المحيطات والمصارف على نسبة الغازات الدفيئة خلال فترة زمنية قصيرة.[١]
  • تعتبر الأنشطة البشرية، المسؤول الرئيسي عن التزايد المطرد في تركيزات غازات الدفيئة المختلفة في الغلاف الجوي،[١] ومن هذه الأنشطة:
    • حرق الوقود الأحفوري منذ فترة الثورة الصناعية، فهي تؤدي إلى زيادة الغازات الدفينة في الغلاف الجوي مثل غاز ثاني أكسيد الكربون، وغاز الميثان، والأوزون، ومركبات الكربون الكلورية فلورية (بالإنجليزية: chlorofluorocarbons).[١]
    • الممارسات الزراعية مثل استخدام السماد الحيواني التي تزيد من إنتاج غاز الميثان.[٣]
    • التنفس.[٣]
    • حرق الفحم، والنفط، والغاز، يؤدي إلى زيادة غاز ثاني أكسد الكربون.[٣]
    • وفقاً لوكالة حماية البيئة EPA، فإن عملية توليد الكهرباء تساهم في إنتاج نسبة 40% من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون في الولايات المتحدة الأمريكية.[٣]
    • إزالة الغابات يمكن أن تؤثر على تركيز ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي، فالأشجار عادةً ما تقوم بتخزين غاز ثاني أكسيد الكربون لاستخدامه في عملية التمثيل الضوئي.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج "Greenhouse gas", www.britannica.com,28-2-2018، Retrieved 12-3-2018. Edited.
  2. ^ أ ب "WHAT IS A GREENHOUSE GAS? ", www.beacon.berkeley.edu, Retrieved 12-3-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج Marc Lallanilla (23-2-2015), "Greenhouse Gas Emissions: Causes & Sources"، www.livescience.com, Retrieved 12-3-2018. Edited.