ما هي بكتيريا السالمونيلا

ما هي بكتيريا السالمونيلا

بكتيريا السالمونيلا

تعرف بكتيريا السالمونيلا بأنها إحدى الكائنات الحية الدقيقة، ووحيدة الخلية، وهي بكتيريا اختيارية لاهوائية سالبة الجرام،[١] حيث يعود الفضل في اكتشافها قبل حوالي مئة عام إلى العالم الأمريكي دانييل سلمون،[٢] علماً أنه يوجد منها حوالي 2500 نوع، ومن أشهرها؛ بكتيريا إنتريتدس (بالإنجليزية: Enteritidis Salmonella)، وبكتيريا التيفيموريم (بالإنجليزية: Salmonella typhimurium)، وهي المسببة للإصابة بمرض التيفوئيد.[٣]


وتؤدي الإصابة ببكتيريا السالمونيلا إلى الإصابة بالعديد من المشكلات الصحية مثل: التيفوئيد، أو التسمم الغذائي.[٣]


أين توجد بكتيريا السالمونيلا؟

وجد بكتيريا السالمونيلا في القناة الهضمية للإنسان والحيوان ويتخلص الجسم منها في الوضع الطبيعي عن طريق إخراج الفضلات،[٤] وقد يصاب الإنسان بها عن طريق:[٥]

  • تناول الأطعمة الملوثة ببراز الحيوانات.
  • تناول الطعام المحضر على الأسطح التي كانت ملامسة للحوم النيئة.
  • تناول الأطعمة الملوثة ببراز الإنسان.
  • عدم غسل الأيدي بعد التعامل مع بعض الحيوانات أو لمس برازهم أو بيئتهم.


أعراض الإصابة ببكتيريا السالمونيلا

قد تستمر أعراض الإصابة ببكتيريا السالمونيلا من يومين إلى سبعة أيام، وقد يستمر الإسهال لمدة تصل إلى 10 أيام،[٤] ومن الأعراض التي قد تصيب الأشخاص ما يأتي:

  • الاستفراغ المستمر.[٦]
  • الإسهال المستمر.[٦]
  • أوجاع بالبطن.[٦]
  • الإصابة بالصداع.[٦]
  • ظهور الدم في البراز.[٦]
  • الشعور بتقلصات في المعدة.[٦]
  • البرد والقشعريرة.[٦]
  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم.[٦]


طرق علاج السالمونيلا

في حالة الإصابة بهذه البكتيريا يجب التوجه إلى الطبيب المختص من أجل الحصول على العلاج المناسب، وذلك عن طريق:[٦]

  • تناول بعض العقاقير الطبية مثل اللوبراميد في حال كان الإسهال شديد.
  • تناول المضادات الحيوية التي تقضي على هذه البكتيريا.
  • الإكثار من تناول السوائل لتعويض ما يفقده الجسم من السوائل في حالة الإسهال الشديد لتجنب الإصابة بالجفاف.


طرق الوقاية من بكتيريا السالمونيلا

يعد غسل اليدين من أهم الوسائل للوقاية من عدوى السالمونيلا وخاصة قبل تناول الطعام وبعد الذهاب إلى المرحاض،[٧] ومن طرق الوقاية من عدوى السالمونيلا الآتي:

  • عدم استخدام الميكروويف لطهي الطعام، لأنه لا يعد طريقة موثوقة لقتل البكتيريا.[٧]
  • تجنب الأطعمة غير المطبوخة جيدًا في حال الحمل.[٧]
  • طهي البيض بشكل كامل وجيد.[٧]
  • حفظ اللحوم غير المطهية بعيدًا عن الأطعمة المطهية والجاهزة للأكل. [٧]
  • غسل اليدين وألواح التقطيع والسكاكين جيدًا بعد التعامل مع الأطعمة غير المطهية.[٧]
  • تجنب طبخ الطعام للآخرين عند المرض، وخاصة عند الإصابة بالقيء أو الإسهال.[٧]
  • تجنب لمس الحيوانات، مثل الزواحف، والطيور، وتجنب لمس براز الحيوانات.[٧]
  • عدم ترك الطعام المطبوخ بالخارج لأكثر من ساعتين بعد التقديم أو لأكثر من ساعة واحدة في اليوم الحار.[٧]
  • غسل الخضار والفواكه الطازجة جيدًا قبل تناولها.[٥]
  • طهي الأطعمة على درجة الحرارة الموصى بها:[٥]
    • 62 درجة مئوية لتحميص الأطعمة.
    • 71 درجة مئوية لطهي اللحوم المفرومة.
    • 73 درجة مئوية لطهي الدواجن.
  • حفظ الأطعمة في الثلاجة في درجة حرارة 4 درجات مئوية.[٥]
  • حفظ الأطعمة المعرضة للفساد في الثلاجة.[٥]
  • وضع الأطعمة الطازجة في الثلاجة على الفور بعد التسوق.[٥]
  • عدم تناول أو شرب الأطعمة التي تحتوي على البيض النيء أو الحليب الخام غير المبستر.[٥]


المراجع

  1. "Salmonella enterica: Survival, Colonization, and Virulence Differences among Serovars", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 26/4/2022. Edited.
  2. "DANIEL E. SALMON", www.nal.usda.gov, Retrieved 26/4/2022. Edited.
  3. ^ أ ب "What is Salmonella?", www.yourgenome.org, Retrieved 26/4/2022. Edited.
  4. ^ أ ب "Salmonella infection", www.mayoclinic.org, Retrieved 26/4/2022. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث ج ح خ "Salmonella", my.clevelandclinic.org, Retrieved 26/4/2022. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ "Salmonella (Salmonellosis)", www.webmd.com, Retrieved 26/4/2022. Edited.
  7. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ "Salmonella Infections", kidshealth.org, Retrieved 26/4/2022. Edited.
1073 مشاهدة
للأعلى للأسفل