ما هي عاصمة جزر المالديف

كتابة - آخر تحديث: ١٦:٣٤ ، ٢٤ أكتوبر ٢٠١٨
ما هي عاصمة جزر المالديف

عاصمة جزر المالديف

يطلق عليها اسم ذيبة المهل، وهي مجموعة من الجزر الصغيرة التي تقع في قارّة آسيا، في المحيط الهندي، ويقدّر عدد سكانها ما يقارب 309 ألف نسمة، جميعهم من المسلمين، وعاصمتها ماليه، وتعتبر من أكثر الأماكن الّتي يقبل عليها السيّاح، وذلك بسبب طبيعتها الخلّابة، وشواطئها السّاحرة، بالإضافة للحياة البريّة والبحريّة الغنيّة الموجودة فيها، والخدمات الّتي تقدمها، حيث يوجد فيها أفخم وأرقى الفنادق، والمنتجعات، ويمارس فيها العديد من الأنشطة، مثل الصيد، والسباحة، وغيرها الكثير، وسنتعرّف في هذا المقال على عاصمة جزر المالديف.


ماليه

هي عاصمة جزر المالديف، وقد عُرفت في الفترة الأخيرة بالكثير من التطوّرات العمرانيّة والحضاريّة الكبيرة، وتعتبر من أشهر المدن السياحيّة في العالم، إذ تعتبر من أهم مواقع الجذب السياحي في المالديف، بالإضافة إلى أنّها تضم عدداً كبيراً من الأماكن التراثيّة، والثقافيّة، والتاريخيّة.


كما أنّها توفر العديد من المواقع الترفيهيّة المميّزة، والعديد من الفنادق، وتختلف أسعارها باختلاف الفندق، فكل شخص يختار الفندق الّذي يتناسب مع ميزانيّته، فهناك فنادق خمسة نجوم ذات رفاهية عالية، وهناك فنادق متواضعة ذات ميزانيّة بسيطة، ومن أهم هذه الفنادق، فندق بالانسو وماريل، وفندق هوليداي ميكرز، وغيرها الكثير.


كما تتوفر المواصلات الكافية في ماليه، الّتي توصل السيّاح إلى العديد من أماكن الترفيه، مثل منتزه لونا فيتوي، وأماكن لقضاء وقت ممتع مع العائلة، إلى جانب أماكن الغوص الّتي من خلالها يستطيع السائح القيام بجولة في قاع البحر، والاستجمام على الرّمال، وركوب الأمواج.


معلومات عن جزر المالديف

  • تعتبر منتجعاً سياحيّاً لجميع السيّاح من مختلف أنحاء العالم، وذلك ما شجّع المسؤولون عن المالديف بإنشاء الكثير من المنتجعات السياحيّة الفخمة، والّتي تتمتّع بجمال ودقة تصميمها.
  • تشتمل جزر المالديف على الكثير من الجزر المرجانيّة الصغيرة، وتنقسم لعدة أقسام، وهي مخصصّة للسكن، وصيد السمك، والسباحة، وبناء الفنادق، والمنتجعات.
  • تنحدر أصول سكان جزر المالديف من سيرلانكا، وشبه القارّة الهنديّة.
  • يشتهر سكانها بالتجارة، وتحديداً تجارة الأصداف البحريّة، والعنبر، والأسماك.
  • يتكوّن علم جزر المالديف من ثلاثة ألوان، وهي الأحمر ويدل على دم الشهداء، والأخضر يدل على السلام، والهلال يدل على الدين الإسلامي.
  • يمتاز مناخها بارتفاع درجات الرطوبة فيها بشكل كبير، وذلك بسبب وقوعها في المحيط الهندي.
  • يوجد ارتفاع مستمر في نسبة المياه في المالديف، ممّا يعرّضها للخطر الشديد المتمثل بغرقها.
  • تعتبر لغة الديفيهي هي اللّغة الّتي يتحدث بها غالبية سكان المالديف، وتحوي على العديد من المفردات العربيّة.