ما هي فوائد القرنفل للشعر

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٠٦ ، ٣ مارس ٢٠٢١
ما هي فوائد القرنفل للشعر

ما هي فوائد القرنفل للشعر

يشيع بين العديد من الأشخاص استخدام القرنفل لتكثيف الشعر، والتقليل من تساقطه،[١] إلّا أنّه لا تتوفر أيّ أدلة علمية تُثبت ما إذا كان القرنفل مفيداً للشعر، ولكنَّه يوفر العديد من الفوائد الأخرى التي سنذكرها في المقال، وبشكلٍ عام؛ فإنّ من المحتمل أمان وضع زيت زهور القرنفل، أو الكريمات المحتوية على القرنفل مباشرةً على البشرة، إلّا أنّ هذه المنتجات قد تسبب تهيجاً أو شعوراً بالحرقة في البشرة عند البعض، يمكنك قراءة المزيد حول ذلك في فقرة "درجة أمان القرنفل".[٢]


القيمة الغذائية للقرنفل

يوضح الجدول الآتي العناصر الغذائيّة المتوفرة في 100 غرام من القرنفل المطحون:[٣]

العنصر الغذائيّ القيمة الغذائيّة
الماء 9.87 مليلترات
السعرات الحراريّة 274 سعرة حراريّة
البروتين 5.97 غرامات
الدهون 13 غراماً
الكربوهيدرات 65.53 غراماً
الألياف الغذائيّة 33.9 غراماً
الكالسيوم 632 مليغراماً
الحديد 11.83 مليغراماً
المغنيسيوم 259 مليغراماً
الفسفور 104 مليغرامات
البوتاسيوم 1020 مليغراماً
الصوديوم 277 مليغراماً
الزنك 2.32 مليغرام
النحاس 0.368 مليغرام
المنغنيز 60.127 مليغراماً
السيلينيوم 7.2 مليغرامات
فيتامين ج 0.2 مليغرام
الكولين 37.4 مليغراماً
فيتامين أ 160 وحدة دوليّة
فيتامين هـ 8.82 مليغرامات
فيتامين ك 141.8 ميكروغراماً


الفوائد العامة للقرنفل

يوفر القرنفل بعض الفوائد الصحيّة للجسم، وذلك لمحتواه من المنغنيز، وفيتامين ك، وفيتامين ج، وكميّات قليلة من الكالسيوم، والمغنيسيوم، وفيتامين هـ، كما أنه يُعدُّ مصدراً جيداً للألياف الغذائية،[٤] وبعض المركبات التي تمتلك خصائصَ مضادةً للأكسدة، مثل مركب الأوجينول (بالإنجليزية: Eugenol)، والذي يمتلك خصائص طبيعيّةً مضادّةً للأكسدة، ممَّا يقلل من الإجهاد التأكسدي الذي قد يساهم في الإصابة بالعديد من الأمراض المزمنة.[٥]


وللاطلاع على مزيدٍ من المعلومات حول فوائد القرنفل يمكنك قراءة مقال فوائد القرنفل وأضراره.


أضرار القرنفل

درجة أمان القرنفل

نذكر فيما يأتي درجة أمان القرنفل في الحالات الآتية:[٢]

  • درجة أمان تناول القرنفل: يُعدّ تناول القرنفل بالكميّات الطبيعيّة التي يُضاف عادةً إلى الطعام غالباً آمناً بالنسبة لمعظم الأشخاص، ولكن ليست هناك معلوماتٌ تشير إلى درجة أمان استخدامه بكميّاتٍ أكبر من الموجودةً عادةً في الطعام؛ كالكميّات الموجودة في مستخلصاته.
  • درجة أمان وضع القرنفل على البشرة: كما ذكرنا سابقاً؛ فإنّ من المحتمل أمان استخدام زيت القرنفل أو الكريمات المحتوية عليه للبشرة، ولكن يجدر التنبيه إلى أنّ وضعه داخل الفم أو على اللثة قد يسبب الضرر للثة أو لبّ السنّ (بالإنجليزية: Tooth pulp)، أو الجلد والأنسجة الطلائية داخل الفم، كما أنّ وضع زيت أو كريم القرنفل على البشرة قد يسبب شعوراً بالحرقة أو التهيج في بعض الأحيان.
  • درجة أمان استنشاق زيت القرنفل: إنّ استنشاق الدخان المتصاعد من حرق القرنفل يُعدّ غالباً غير آمن، وقد يسبب بعض أضراراً جانبيّةً ومشاكل في التنفس والرئتين.
  • درجة أمان القرنفل للأطفال: يُعدُّ تناول زيت القرنفل غالباً غير آمن للأطفال؛ حيث إنه قد يُسبب بعض الآثار الجانبيّة الشديدة، مثل؛ أضرار الكبد، والنوبات، وعدم اتزان السوائل في الجسم.[٦]
  • درجة أمان القرنفل للحامل والمرضع: يُعدُّ تناول القرنفل بالكميات الوجودة في الطعام غالباً آمناً خلال فترة الحمل والرضاعة، ولكن لا توجد معلومات موثوقة كافية حول درجة أمان تناوله بكميات كبيرة، لذا يُنصح بتجنب تناوله بكمياتٍ كبيرة خلال هاتين الفترتين.[٦]


محاذير استخدام القرنفل

يوصى الأشخاص الذين يعانون من بعض الحالات الصحية بالحذر عند استخدام القرنفل، ونذكر من هذه الحالات ما يأتي:

  • مرضى السكري: يحتوي القرنفل على مواد كيميائية قد تؤثر في مستويات سكر الدم لدى مرضى السكري، لذا يجب عليهم مراقبة علامات نقص السكر في الدم، ومستوياته بعناية عند تناول القرنفل.[٢]
  • الذين يعانون من اضطرابات النزيف: (بالإنجليزيّة: Bleeding disorders)، قد تُبطئ مادة الأوجينول (بالإنجليزيّة: Eugenol) الموجودة في القرنفل من عملية تخثُّر الدم، ممّا قد يُسبّب النزيف لدى الأشخاص الذين يُعانون من اضطرابات النزيف.[٧]
  • الذين سيجرون عملياتٍ جراحيّة: كما ذكرنا سابقاً، قد يبطئ الأوجينول الموجود في القرنفل من تخثر الدم، مما قد يُسبب النزيف أثناء العملية الجراحيّة أو بعدها، لذا يجب التوقف عن تناول القرنفل قبل أسبوعين على الأقل من الجراحة المقررة.[٧]


التداخلات الدوائية مع القرنفل

قد يتداخل تناول مع الأدوية المُضادة لتخثّر الدم (بالإنجليزيّة: Anticoagulant)، والمُضادة للصُفيحات (بالإنجليزيّة: Antiplatelet)، فقد يؤدي تناوله مع هذه الأدوية إلى زيادة خطر حدوث النزيف والكدمات، وذلك بسبب احتوائه على مركب الأوجينول الذي قد يبطئ من تخثر الدم، لذا يجب الحذر عن استخدام القرنفل مع هذه الأدوية، واستشارة الطبيب قبل استهلاكهما معاً؛ ومن الأمثلة على هذه الأدوية:[٨]

  • الأسبرين (بالإنجليزية: Aspirin).
  • الكلوبيدوغريل (بالإنجليزيّة: Clopidogrel).
  • الديكلوفيناك (بالإنجليزيّة: Diclofenac).
  • الإيبوبروفين (بالإنجليزيّة: Ibuprofen).
  • النابروكسين (بالإنجليزيّة: Naproxen).
  • الدالتيبارين (بالإنجليزيّة: Dalteparin).
  • الهيبارين (بالإنجليزيّة: Heparin).
  • الوارفارين (بالإنجليزيّة: Warfarin).


أسئلة شائعة حول القرنفل للشعر

ما فوائد زيت القرنفل للشعر

لا تتوفر معلومات حول فوائد زيت القرنفل للشعر، ولكن من الجدير بالذكر أن لزيت القرنفل العديد من الفوائد، والتي تُعزى إلى خصائصه المسكنة، والمضادة للبكتيريا، وللالتهابات.[٤] وكما ذكرنا سابقاً فإنّ من المحتمل أمان استخدام زيت القرنفل على البشرة.[٢]


وللاطلاع على مزيدٍ من المعلومات حول فوائد زيت القرنفل يمكنك قراءة مقال فوائد زيت القرنفل.


ما فوائد زيت القرنفل للشعر الأبيض

لا تتوفر معلومات حول فوائد زيت القرنفل للشعر الأبيض.


ما أضرار القرنفل للشعر

لا تتوفر معلومات حول أضرار القرنفل للشعر.


ما هي فوائد ماء القرنفل للشعر

لا تتوفر معلومات حول فوائد ماء القرنفل للشعر.


لمحة عامة حول القرنفل

تُعدُّ شجرة القرنفل من الأشجار دائمة الخضرة، والتي يعود أصلها إلى إندونيسيا والهند، ويبلغ ارتفاعها حوالي 8-12 متراً، وينتُج القرنفل عن مجموعة براعم زهور هذه الشجرة التي تكون ذات لون فاتح في البداية، ثمَّ تتحول إلى اللون الأخضر، وتكون جاهزة للحصاد عندما يصبح لونها أحمر زاهي، ويصبح القرنفل بني اللون وصلباً بعد تجفيفه، ويشبه شكله شكل الأظافر،[٩] يتميز القرنفل بمذاقه ورائحته القوية، ويتوفر كاملاً أو مطحوناً، ويُستخدم في الطهي كنوع من التوابل، وفي بعض أنواع العطور، أو يُستخدم زيته كزيتٍ أساسيّ.[١٠]


أغذية مفيدة للحفاظ على صحة الشعر

يساعد اتّباع نظامٍ غذائيٍّ متوازن على تعزيز نمو الشعر، خاصةً لدى الأشخاص الذين يعانون من تساقط الشعر بسبب سوء التغذية،[١١] ونذكر فيما يأتي بعض الأغذية المفيدة للشعر:

  • الأغذية الغنية بالبروتين: يُعدّ البروتين ضروريّاً للحفاظ على صحّة الشعر، ويجب تناول حصة من البروتين يومياً، وتُعدُّ اللحوم قليلة الدهون مثل الأسماك، والدجاج، والبيض، ومنتجات الصويا من المصادر الجيدة للبروتين.[١٢]
  • الأغذية الغنية بفيتامينات ب: يعدّ فيتامين ب6، وفيتامين ب12 وحمض الفوليك من الفيتامينات المهمة لنمو الشعر، غالبًا لا الأشخاص النباتيين على كفايتهم من هذه الفيتامينات، ومن الأطعمة التي تحتوي على فيتامين ب6؛ الموز، والبطاطا، والبطاطا الحلوة، والسبانخ، أمَّا المصادر الرئيسية لفيتامين ب12 فهي؛ اللحوم، والدواجن، والأسماك، ومنتجات الألبان، ويمكن الحصول على حمض الفوليك من تناول كميات جيّدة من الفواكه والخضروات الطازجة كالحمضيات، والطماطم.[١٢]
  • الأغذية الغنية بالزنك: يساعد تناول الأغذية الغنيَّة بالزنك على تقليل تساقط الشعر ومنها؛ المكسرات كالجوز، والكاجو، واللوز.[١٣]
  • الأغذية الغنية بالأوميغا 3: يساعد زيادة تناول مصادر أحماض أوميغا 3 الدهنية على تحفيز بصيلات الشعر والغدد الدهنية، ممَّا قد يساهم في تحسين صحة فروة الرأس، ومن الأمثلة على المصادر الغنية بالأوميغا 3؛ أسماك السلمون، والسردين، والرنجة، بالإضافة إلى بذور الكتان، واللبن، وجبنة القريش، والحبوب.[١٣]


المراجع

  1. "Thickening Your Hair With Cloves and Olive Oil", www.livestrong.com, Retrieved 3-3-2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "Clove", www.webmd.com, Retrieved 22-2-2021. Edited.
  3. "Spices, cloves, ground", www.fdc.nal.usda.gov,4-1-2019، Retrieved 22-2-2021. Edited.
  4. ^ أ ب Cathy Wong (23-11-2020), "The Health Benefits of Cloves"، www.verywellhealth.com, Retrieved 22-2-2021. Edited.
  5. Rachael Link (12-3-2020), "8 Surprising Health Benefits of Cloves"، www.healthline.com, Retrieved 22-2-2021. Edited.
  6. ^ أ ب "Clove", www.emedicinehealth.com,17-9-2019، Retrieved 22-2-2021. Edited.
  7. ^ أ ب "Clove", www.medicinenet.com,17-9-2019، Retrieved 22-2-2021. Edited.
  8. "CLOVE", www.rxlist.com,17-9-2019، Retrieved 22-2-2021. Edited.
  9. "Cloves", www.library.princeton.edu, Retrieved 22-2-2021. Edited.
  10. Megan Metropulos (30-1-2018), "Cloves: Nutritional facts and health benefits"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 22-2-2021. Edited.
  11. Hayk S. Arakelyan (2018), "Hair and Food."، www.researchgate.net, Retrieved 22-2-2021. Edited.
  12. ^ أ ب "Diet and Healthy Hair", www.webmd.com, Retrieved 22-2-2021. Edited.
  13. ^ أ ب Cynthia Cobb (14-9-2017), "9 Tricks for Healthier, Fuller-Looking Hair"، www.healthline.com, Retrieved 22-2-2021. Edited.