متى تظهر الأسنان عند الرضيع

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٢٣ ، ٣ أبريل ٢٠١٧
متى تظهر الأسنان عند الرضيع

مرحلة التسنين

يقصد مرحلة التسنين أنّها الفترة التي تبدأ بها أسنان الطفل بالظهور، وتعتبر هذه المرحلة من الدلالات المهمة على أنّ الطفل ينمو ويتطور بشكل سليم، وهي من المراحل المؤلمة والمرهقة لكلّ من الأم والطفل على حد سواء، إلا أنّ في طياتها متعة في رؤية نمو الطفل وتقدمه في العمر، فتحتفل بعض الأمهات بظهور أول سن للطفل بما يُعرف باحتفال السنونية الأولى.


متى تظهر الأسنان عند الرضيع

عادةً ما يظهر السن الأول لدى معظم الرضع عند بلوغهم الشهر السادس من العمر، إلا أنّه من الممكن أيضاً أن تظهر الأسنان في أي فترة زمنية بين الشهر الثالث إلى الشهر الثاني عشر من عمر الطفل، فقد تظهر مبكراً لدى البعض وقد تتأخر لعمر السنة لدى البعض الآخر، كما تلعب الوراثية الجنية دورها في ظهور الأسنان، فالأهل الذين تأخر ظهور الأسنان لديهم فإنّها على الأغلب ستتأخر لدى أطفالهم والعكس صحيح كذلك، وغالباً ما تظهر أحد القواطع السفلية الأمامية قبل غيرها من الأسنان، أما آخر سن فيظهر مع بلوغ الطفل عامه الثاني بظهور الضرس الثاني، من أسنان كلّ من الفك العلوي والفك السفلي، وبهذا تكتمل الأسنان اللبنية للطفل والبالغ عددها عشرين سناً.


أعراض ظهور الأسنان عند الرضيع

  • لا يعد ظهور الأسنان للطفل من الأمور المسلية، حيث هناك بعض الأعراض التي تحدث قبل شهر وشهرين من ظهور الأسنان، والتي تعتبر من العلامات المزعجة، حث تشمل هذه الأعراض، زيادة إفراز اللعاب من فم الطفل، بالإضافة إلى شعوره بالأوجاع الخفيفة، وقد يلجأ الطفل إلى عضّ الألعاب ليخفف إحساسه بالألم، أو فرك لثته بيده.
  • قد تتورم لثة الطفل خلال عملية التسنين، وقد يتورد لون الخدين وأحياناً قد يصاب الطفل بالحمّى أو الإسهال، إلا أنّ ذلك لا يدعو للقلق فالتسنين لا يؤدي إلى الإصابة بالأمراض، وعند ظهور الأعراض على الطفل يفضل أخذه لزيارة الطبيب.
  • قد لا تظهر أي علامات تدل على اقتراب ظهور الأسنان لدى الرضيع، فتظهر أسنانهم دون ألم.


ترتيب ظهور الأسنان عند الرضيع

عادة ما تبدأ الأسنان بالظهور الواحدة بعد الأخرى فتظهر الأسنان الأمامية السفلية، ثمّ الأسنان الأمامية العلوية الموجودة على الجانبين أولاً، ثمّ تلك الموجودة في الخلف.


تخفيف أوجاع التسنين عند الرضيع

  • إعطاء الطفل شيئاً بارداً ليعضه، كوضع العضاضة في الثلاجة وإعطائها للطفل، أو وضع قطعة خبز، أو جزرة، أو بعض التفاح المهروس إذا كان عمر الطفل يسمح بذلك.
  • فرك لثة الطفل إذا كان عمره قد تجاوز الأربعة أشهر بجل خاص بالتسنين يخفف الأوجاع، ويكون خالٍ من السكر، ومن الممكن الحصول عليه من الصيدليات.
  • إعطاء الطفل الجرعة الصحيحة من الكامول أو الأيبروفين الخاص بالأطفال إذا شعرت الأم أنّه يتألم كثيراً، بشرط أن يكون عمر الطفل قد تجاوز الثلاثة أشهر.