متى تظهر علامات الولادة

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٥٤ ، ٣٠ مارس ٢٠١٧
متى تظهر علامات الولادة

علامات الولادة

تعيش معظم الحوامل حالة من التوتر والخوف مع اقتراب موعد ولادتهن، ويكن دائمات التفكير والانشغال بعملية الولادة والآلام المرافقة لها، كما تخشى الكثير منهن حدوث الولادة في وقت مفاجئ دون أي تحذيرات أو تنبيهات مسبقة، إلا أنّ واقع الأمر غير ذلك، فغالباً ما يسبق عملية الولادة عدد من العلامات الواضحة التي تدل على اقتراب موعد الولادة أو بدئها.


وقت ظهور علامات الولادة

غالباً ما تبدأ علامات الولادة بالظهور خلال الشهر التاسع من الحمل، ويمكن لبعض الحوامل أن تلاحظ ظهورها خلال النصف الأول من هذا الشهر، بينما يمكن أن يتأخر ظهورها لدى البعض الآخر حتى النصف الثاني من الشهر التاسع للحمل أو آخر أيامه، ويعتمد ذلك على استعداديه الجنين لعملية الولادة واقتراب موعدها، إلا أنّ بعض الحوامل يشهدن ظهور مبكر لهذه العلامات خلال الشهر السابع أو الثامن من الحمل، مما يستدعي الولادة المبكرة أو تأخير موعد الولادة بالاستعانة بمثبتات الحمل.


ظهور علامات الولادة

علامات الولادة الأولية

تبدأ هذه العلامات بالظهور مع ابتداء الشهر التاسع من الحمل، وتصبح أكثر وضوحاً عند الاقتراب من نهايته، وتتمثل في:

  • هبوط البطن نحو الأسفل: يعود سبب ذلك إلى توقف الجنين عن الدوران داخل الحرم وثباته في وضعية الولادة بحيث يكون رأسه متجهاً نحو الأسفل وعلى مقربة من عنق الرحم.
  • التبول المستمر: يمكن للأم أن تلاحظ ازدياد حاجتها للتبول خلال فترات قصيرة، ويعود سبب ذلك إلى ضغط الجنين على المثانة مما يقلص حجمها ويتركها عاجزة عن الاحتفاظ بالبول بداخلها لفترة طويلة.
  • آلام في الظهر: تشبه هذه الآلام آلام المخاض في شدتها إلا أنّها تحدث على فترات متقطعة ولمدة قصيرة جداً بالمقارنة معها، وتحدث هذه الآلام نتيجة التوسعات الحادثة في منطقة الرحم والحوض تحضيراً لعملية الولادة.
  • ثبات وزن الحامل: يعود سبب ذلك إلى تناقص كمية السائل الأمينوسي المحيط بالجنين.
  • الإسهال: يحدث بسبب ارتخاء الأمعاء وقلة حركتها، وهذا مؤشر جيد لاقتراب موعد الولادة.


علامات الولادة المتأخرة

يدل ظهور هذه العلامات على اقتراب موعد الولادة وحاجة الأم إلى التوجه لمستشفى الولادة للتحضير والتهيئة لعملية المخاض، وتتمثل هذه العلامات في:

  • زيادة واضحة في الإفرازات المهبلية، وظهورها باللون الوردي أو البني نتيجة لامتزاج الدم الخارج من الرحم معها.
  • حدوث انقباضات قوية ومؤلمة وتكون غير منتظمة في بدايتها إلى أنها سرعان ما تصبح منتظمة وأشد ألماً.
  • انفجار كيس الرحم، وخروج السائل الأمينوسي عبر فتحة المهبل، وقد يحدث الانفجار على دفعات كما أنّه قد يحدث دفعة واحدة.
  • بدء حدوث التوسعات.