متى يبدأ التكبير لعيد الفطر

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٥١ ، ٢ سبتمبر ٢٠١٨
متى يبدأ التكبير لعيد الفطر

متى يبدأ التكبير لعيد الفطر

يبدأ التكبيرُ لعيد الفطر من غروب شمس ليلة العيد، أو من ثبوت رؤية النّاس لهلال شوّال، فإذا أكمل الناس صيامَ ثلاثين يوماً فهم يعلمون أنّ الشهر الجديدَ سيدخل قبل الغروب، ولهذا فإنّ التكبيرَ يبدأ من غروب الشمس، أمّا إذا لم يكمل النّاس صيامَ ثلاثين يوماً فإنّ التكبير يبدأ من رؤية الهلال، وتنتهي تكبيرات العيد عند البدء بالصّلاة، فإذا شرع الناس في صلاة العيد ينتهي وقت التكبير، قال تعالى: (وَلِتُكْمِلُواْ ٱلْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُواْ ٱللَّهَ عَلَىٰ مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ)،[١]وتكبروا الله، أي أن تعظّموه بقلوبكم، وألسنتكم، وذلك من خلال لفظ التكبير، والتكبير في ليلة عيد الفطر سنّة للجميع رجالاً ونساءً، وهذا القول ذهب إليه جمهور أهل العلم.[٢]


أنواع التكبير في العيدين

قال ابنُ قدامى في أنواع التكبير في الأعياد إنّ التكبير في عيد الأضحى يكون مقيّداً، ومطلقاً، فالتكبير المقيّد بعد الصلوات، والتكبير المُطلق في كل الأحوال والأوقات، وفي عيد الفطر فهو تكبير مُطلق غيرُ مقيّد، والتكبير الغير مقيّد بالصلوات يكون في العيدين، وهو مستحب في المساجد، والمنازل، والأسواق، والطرقات، وعليه فإنّ أنواع التكبير هي:[٣]

  • التكبير المقيّد: هو التكبير الذي يُقال بعد الصلوات، وهو خاصّ بعيد الأضحى، ويبدأ التكبير من صباح يوم وقفة عرفة، وحتى عصر آخر أيام التشريق.
  • التكبير المطلق: هو التكبير الذي يبدأ من رؤية هلال ذي الحجة، وحتى آخر أيام التشريق.


عدد التكبيرات في صلاة عيد الفطر

عن عائشةَ رضي الله عنها قالت: (التكبيرُ في الفطرِ والأضحى: في الأولى سبعُ تكبيراتٍ ، وفي الثانيةِ خمسُ تكبيراتٍ سوى تكبيرتي الركوعِ)،[٤] ففي الركعة الأولى من صلاة العيد يكبّر الإمام تكبيرة الإحرام، ومن ثمّ يُتبعها بسبع تكبيرات، وفي الركعة الثانية من صلاة العيد يكبر الإمام تكبيرةَ القيام، ثمّ يُتبعها بخمس تكبيرات، وصلاة العيد في الفطر والأضحى ركعتان فقط، وبعد الصلّاة يخطب الإمام في الناس.[٥]


المراجع

  1. سورة البقرة، آية: ١٨٥.
  2. "48969: متى يبدأ التكبير في عيد الفطر ومتى ينتهي؟"، www.islamqa.info، 12-10-2007، اطّلع عليه بتاريخ 22-8-2018. بتصرّف.
  3. "التكبير في العيدين.. أنواعه.. وصيغه"، www.fatwa.islamweb.net، 12-11-2007، اطّلع عليه بتاريخ 22-8-2018. بتصرّف.
  4. رواه الألباني، في إرواء الغليل، عن عائشة رضي الله عنها، الصفحة أو الرقم: 639، صحيح.
  5. "36491: صفة صلاة العيد"، www.islamqa.info، 20-10-2006، اطّلع عليه بتاريخ 22-8-2018 . بتصرّف.