متى يكون وقت الضحى

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:١٢ ، ٢٥ يوليو ٢٠١٧
متى يكون وقت الضحى

صلاة الضحى

صلاة النافلة هي عبارة عن صلاة زائدة عن الصلوات الخمس المفروضة، والغاية منها التقرب من لله تعالى ونيل الثواب العظيم، ولا يؤثم من يتركها، لكنّها تسد النقص في صلاة الفرائض، وتقسم صلوات النوافل إلى قسمين، منها مقيد بوقت محدد لأدائها، ومنها يُصلى في أي وقت، ومن الصلوات المقيدة بوقت محدد لأدائها صلاة الضحى التي أوصانا رسول الله عليه السلام بصلاتها وحثّ عليها، فعن أبي الدّرداء رضي الله عنه، قال: (أوصاني خليلي بثلاثٍ: بِصيامِ ثلاثةِ أيامٍ من كلِّ شهرٍ، وألا أنامُ إلَّا علَى وِترٍ، وسُبحةِ الضُّحَى في السَّفرِ والحضَرِ) [حسن]، وسنتكلم في هذا المقال عن صلاة الضحى ووقتها، وكيفيتها، وفضلها.


متى يكون وقت الضحى

يكون وقت الضحى يبدأ عند ارتفاع الشمس قدر رمح، وهي ما تُقدر بربع ساعة من وقت شروق الشمس، ويمتد وقت الضحى إلى ما قبل صلاة الظهر بنصف ساعة، وفضل العلماء صلاتها عند اشتداد الحر، وذلك لقول النبي صلّى الله عليه وسلّم: (صلاةُ الأوَّابينَ حين ترمَضُ الفِصالُ) [صحيح]، وجاء في مواهب الجليل نقلاً عن الجزولي: (إنَّ للصَّلاةِ أوَّلًا وآخرًا، وإنَّ أوَّلَ وقتِ صلاةِ الظُّهرِ حينَ تزولُ الشَّمسُ) [صحيح]، وتعتبر صلاة الضحى سنة مستحبة، ويعتبرونها المالكية والشافعية سنة مؤكدة عن رسول الله ، أما الحنابلة يفضلون عدم المداومة على صلاتها حتى لا تتشبه بالفرائض.


كيفية صلاة الضحى

تصلى صلاة الضحى كالصلاة المفروضة بجميع شروطها وأركانها، يبدأ المصلي بنية الصلاة، ثم بتكبيرة الإحرام، و قراءة سورة الفاتحة، ثمّ قراءة سورة صغيرة ويستحب قراءة سورة الشمس والضحى، كما يستحب قراءة سورتي الأخلاص والكافرون، ثمّ ركوع وسجتين، وأقل ركعاتها ركعتين، أما أكثرها فقد أختلف العلماء في ذلك فمنهم من قال ثمانية، ومنهم من قال اثنتي عشرة ركعة، ومنهم من قال لا حد لأكثرها، وتصلى مثنى مثنى أو أربعاً أربعاً، وعند الانتهاء من الصلاة يسلم المصلي عن يمينه وعن يساره، وإذا صلى أربع ركعات أو أكثر فيجوز له أ يُصليها كلها بتسليمةٍ واحدة.


فضل صلاة الضحى

  • نيل محبة الله ورضاه، وتهذب النفوس كما تنهي عن الفحشاء والمُنكر.
  • نيل أجر صدقة، فمصليها يتصدق بكل عضو وجزء في جسده صدقة.
  • من يحافظ عليها يكتب عند الله من الأوابين، ومعنى الأوابين أي الراجعين إلى الله، يطلبون منه المغفرة.
  • من توضأ وأحسن وضوءه، ثمّ ذهب إلى المسجد ليُصلي الفجر، وبقي فيه إلى وقت صلاة الضحى، كان كمن فاز بغنيمةٍ عظيمة.
  • من قام ونوى من قيامه أداء صلاة الضحى، كتب له كأجر من أدى عمرة.