مدينة آخن في ألمانيا

كتابة - آخر تحديث: ٠٠:١٧ ، ١٢ أكتوبر ٢٠١٦
مدينة آخن في ألمانيا

مدينة آخن

مدينة آخن هي إحدى المدن الألمانيّة التابعة إداريّاً إلى ولاية كولونيا، وكانت سابقاً تقع في منطقة تعدين الفحم الذي جعل لها أهميّة اقتصاديّة عبر عصور التاريخ، وترتفع عن مستوى سطح البحر 266 متراً، وحصلت على الدرجة الثامنة من بين المدن الألمانية من حيث الابتكار.


كانت المدينة قديماً العاصمة السياسيّة لإمبراطوريّة الفرنجة، وفي القرون الوسطى أصبحت المدينة تابعة إداريّاً إلى الإمبراطوريّة الرومانيّة، حيث منحت في عهدهم الكثير من المزايا التجاريّة والسياسيّة، كما أنّها كانت مركزاً لانعقاد المجالس التشريعيّة.


جغرافيّة مدينة آخن

  • المساحة: تبلغ مساحة أراضيها 160.85 كم2.
  • الموقع الجغرافي: تقع جغرافيّاً في جهة الشمال من نهر الراين، وتحديداً في أقصى جهة الغرب من ولاية شمال الراين، وستفاليا في دولة ألمانيا، كما تعتبر مدينة حدودية بين كل من بلجكيا وألمانيا وهولندا، وتبعد عن مدينة كولونيا مسافة ستين كيلومتراً، ويبلغ طول حدودها مع هولندا وبلجيكا واحداً وستين كيلومتراً.
  • الموقع الفلكي: تقع فلكيّاً على خط طول 6.0825 درجة شرق خط جرينتش، وعلى دائرة عرض 50.77417 درجة شمال خط الاستواء.
  • المناخ: يمتاز مناخها بأنّه مناخ معتدل؛ حيث يكون في فصل الصيف حارّاً، وفي فصل الشتاء معتدلاً.


سكان مدينة آخن

حسب إحصائيّات عام 2004م بلغ عدد سكانها 260,000 ألف نسمة، وبلغ عددهم حسب إحصائيّات عام 2009م نحو 258,380 ألف نسمة، ويتحدث سكانها اللغة الألمانيّة التي تعد اللغة الرسميّة في ألمانيا، أمّا الديانة فيدين غالبيّة سكانها بالدين المسيحي.


اقتصاد مدينة آخن

يعتمد اقتصادها على كلٍ من:

  • قطاع تعدين الفحم.
  • قطاع الصناعة الذي من أهم صناعاته المنسوجات، والحلوى، والآلات، والأثاث، والمواد الغذائية، ومنتجات المطاط، والسلع الكهربائية، والشوكولاته، والزجاج، والمنتجات المعدنية، ومستحضرات التجميل، والبلاستيك.
  • قطاع السياحة، حيث يزور المدينة عشرة آلاف سائح من العرب في كل عام، وغالبيتهم من المملكة العربية السعوديّة، والكويت، حيث تحتوي على العديد من المعالم السياحيّة والتاريخيّة والأثريّة كمتحف آخن للصحافة الدوليّة، وكاتدرائية آخن التي تعد من أبرز المعالم في المدينة والمشيّدة في عام 796م، ومسرح مدينة آخن، ونصب شارلمان الذي يقع في الساحة الرئيسية فوق بركة، ومسجد بلال الذي يعتبر المركز الإسلامي في آخن المشيّد في على يد جامعة آخن التقنية في عام 1967م .


معلومات عامّة عن مدينة آخن

  • تعاني المدينة من الضباب الدخاني وذلك بسبب التلال المحاطة بالمدينة.
  • تقسّم المدينة إداريّاً إلى سبع مناطق.
  • من المدن التي لها توأمة معها: مدينة طليطلة، ومدينة فيرجينيا، ومدينة كوستروما، ومدينة ريمس، ومدينة أرلنغتون، ومدينة لييج، ومدينة كيب تاون، ومدينة ناومبورغ، ومدينة نينغبو.
246 مشاهدة