مدينة تونسية ساحلية

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٤٠ ، ٢٧ أكتوبر ٢٠١٦
مدينة تونسية ساحلية

تونس

هي دولةٌ عربيةٌ إفريقية تعرف رسمياً بالجمهورية التونسية، وعاصمتها مدينة تونس، وتبلغ مساحة أراضيها 163.610كم²، وبلغ عدد سكانها حسب إحصائيات عام 2014م 10.982.754 نسمةً، وعملتها الرسمية الدينار التونسي ويرمز له بـ (TND)، ولغتها الرسمية هي اللغة العربية، ومن أهمّ ولاياتها ولاية تطاوين، وسيدي بوزيد، وأريانة.


مدن تونسية ساحلية

سوسة

تأسّست المدينة في العام 1101 قبل الميلاد على يد الفينيقيين، وأطلق عليها قديماً عدة أسماء كمدينة هدروماتوم، ومدينة جوستينا، كما أنّها كانت مركزاً هاماً للثقافة الإسلامية خاصة في تحفيظ القرآن الكريم، وتعليم مبادئ الفقه واللغة العربية. وتقع جغرافياً في وسط الساحل الشرقيّ لجمهورية تونس، وتتبع إدارياً إلى ولاية سوسة، وتلقب حالياً باسم جوهرة الساحل، ويبلغ عدد سكانها 221.530 نسمةً حسب إحصائيات عام 2014م، ويعتمد اقتصادها على صيد الأسماك، والرعي وتربية المواشي، وقطاع الزراعة.


مدينة جربة

هي جزيرةٌ تقع جغرافياً في خليج قابس في الجهة الجنوبية الشرقية من جمهورية تونس، وتتبع إدارياً إلى ولاية مدنين، ويطلق عليها اسم جزيرة الأحلام، وتبلغ مساحة أراضيها 514 كم²، ويعتمد اقتصادها على قطاع السياحة، وقطاع الزراعة الذي من أهمّ مزروعاته: التمر، والزيتون، والقمح، والشعير، والعدس، والخوخ، وقطاع الصيد البحري، وقطاع الحرف اليدوية كصناعة الفخار، والصوف، والنسيج، والصناديق.


مدينة المكنين

تقع جغرافياً في قلب ساحل جمهورية تونس الشرقيّ، وتتبع إدارياً إلى ولاية المنستير، واسمها مأخوذ من اللغة البربرية ومعناه الهضبة، وتبلغ مساحة أراضيها 1549هكتاراً، وبلغ عدد سكانها 89277 نسمةً حسب إحصائيات عام 2014م.


مدينة المهدية

تقع جغرافياً على ساحل تونس الشرقي وتحديداً في وسطها، وهي شبه جزيرة، وتتبع إدارياً إلى ولاية المهدية، ويطلق عليها اسم المدينة ذات الهلالين، وتبلغ مساحة أراضيها 2150 كم²، وبلغ عدد سكانها 410.812 نسمةً حسب إحصائيات عام 2014م، وتمتاز المدينة باحتوائها على العديد من المواقع الأثرية والتاريخية كباب زويلة، وقصر القائم بأمر الله، والجامع الكبير، ومصنع السفن، والبرج العثماني، والمتحف الجهوي.


مدينة المنستير

تأسّست المدينة في القرن الرابع قبل الميلاد أيام الفينيقيين وعرفت في عهدهم باسم روسبينا، وفي أيام حكم البيزنطيين عرفت باسم المنستير، وتقع جغرافياً على ساحل تونس الشرقي، وتتبع إدارياً إلى ولاية المنستير، وسميت بهذا الاسم نسبةً إلى كثرة المعابد فيها، وتبلغ مساحة أراضيها 1024كم²، وبلغ عدد سكانها 104,535نسمةً حسب إحصائيات عام 2014م، وتمتاز المدينة بمينائها الكبير الذي يتسع لأكثر من أربعمئة حاوية، ومن معالمها السياحية: منتجع أوريونت بالاس الساحلي، وضريح المازري، ورباط المنستير.

260 مشاهدة