مدينة كيليوس في تركيا

كتابة - آخر تحديث: ١٧:٠٠ ، ٢٨ يوليو ٢٠١٨
مدينة كيليوس في تركيا

مدينة كيليوس التركية

تُعتبر تركيا من أجمل الدول السياحية التي يرتادها السياح العرب والأجانب على حد سواء، وذلك بسبب تنوع المناطق الجغرافية فيها، فقد يجد الزائر الشلالات، والشواطئ، والمتنزهات، والمناظر الطبيعية الآسرة للعين والقلب. وتقع مدينة كيليوس تحديداً بالقرب من ساريير شمالاً في إسطنبول الأوروبية، حيث تبعد عن ميدان تقسيم حوالي 30 كم تقريباً، وتحتضن هذه المدينة شواطئ جميلة مطلة على البحر الأسود في الجانب الأوروبي لمدينة إسطنبول، وأماكن عدة للترفيه والاستجمام واللعب، وهي مكان مناسب للعائلات لقضاء الوقت، والاستجمام بين المساحات الخضراء، ومياه الساحل.[١]


تاريخ مدينة كيليوس

كانت كيليوس مشهورة كبلدة صغيرة لصيادي السمك، وخلال العصر الروماني أخذت بالتطور بشكل كبير، وبعد سقوط الإمبراطورية الرومانية صارت بلدة كيليوس جزءاً من الأراضي البيزنطية، ونظراً لموقعها الجغرافي المميز أصبحت مدينة مهمة للحضارات البحرية. وخلال العصر الصليبي حصل نوع من الاضطرابات والفوضى في المنطقة، وعلى إثرها وقعت المدينة تحت حكم الإمبراطورية العثمانية، وساد الأمن والسلام في المدينة وأصبحت مركزاً مهماً، وخلال حكم الجمهورية التركية أصبحت كيليوس مقاطعة تابعة لساريير، وبعد عام 1960م أظهرت تطوراً كبيراً في مجال السياحة كما أصبحت أكثر المناطق التركية شهرة للاستجمام والراحة خلال فترة الإجازات.[٢]


يُعتبر اليونانيون أول من سكنوا كيليوس، ونظراً للهجرات بعد عام 1877م، وبسبب الحروب لم يبقَ أي يوناني في المدينة. وكانت كيليوس مركزاً مهماً في عهد السلطان محمود الثاني العثماني بعد أن رمم إحدى القلاع التاريخية الموجودة فيها التي تعود في تاريخها إلى القرن الرابع عشر للميلاد، أما اسم كيليوس فيعتقد البعض أنَّه مشتق من الكلمة اليونانية Kilya التي تعني الرمل، والبعض الآخر يعتقد أنَّ اسم كيليوس قد جاء من كلمة Kuwaila التي تعني المضيق الجميل، وخلال حكم الجمهورية التركية تغير اسم المدينة إلى Kumköy الذي يعني قرية الرمال، إلى أن تحول الاسم إلى كيليوس في يومنا هذا.[٢]


الوصول إلى مدينة كيليوس

تقع مدينة كيليوس في شمال إسطنبول على بُعد 11 كم تقريباً من منطقة ساريير، وتبعد عن ميدان تقسيم حوالي 30 كم، وتقدر المسافة من مطار أتاتورك لمدينة كيليوس بحوالي 50 كم، ويمكن الوصول إليها بعدة طرق، منها:[٣]

  • استخدام السيارة الخاصة، وللسائح خياران للوصول إلى مدينة كيليوس؛ إما القيادة عبر منطقة ساريير، أو عبر تقاطع باهسيكوي.
  • المواصلات العامة من الباصات، وذلك بركوب حافلة للوصول إلى منطقة ساريير أولاً، ثم ركوب حافلة أُخرى للوصول إلى كيليوس.


الطبيعة الجغرافية لمدينة كيليوس

تتنوع التضاريس في تركيا بين الشواطئ والمساحات الخضراء؛ كالسهول، والهضاب، والغابات وغيرها، ومن أشهر الغابات فيها غابات بلغراد التي تتميز بها مدينة إسطنبول عن غيرها من المدن التركية، وتقع غابات بلغراد في الجزء الأوروبي من إسطنبول، حيث تمتد من الساحل الشرقي لمضيق البوسفور وتصل لمنطقة البحر الأسود في الشمال، وتمتد الغابات على مساحة 5300 هكتار، وهي محمية ومتنزه كبير تعج به أشجار البلوط والزان والكستناء والنباتات المختلفة والعديد من الطيور والحيوانات المتنوعة، كما تضم الكثير من البحيرات الساحرة، بالإضافة إلى أكثر من 2000 نوع من النباتات التي يراها الزائر في مشتل أتاتورك.[٤]


وتبعد غابات بلغراد عن مركز المدينة حوالي 20 كم، وتُعتبر من المناطق الأكثر جذباً للسياح نظراً لما تمتلكه الغابات من طبيعة رائعة الجمال. وتقدم غابات بلغراد فرصة مميزة لهواة الرياضة، وبشكل خاص لمحبي المشي والجري وركوب الدرجات الهوائية، وذلك في الهواء الطلق بين الأشجار ووسط تغريدات العصافير في أجواء صحية لها طعم مختلف عن أي مكان آخر، كما تعتبر غابات بلغراد مكاناً مناسباً ليختلي الإنسان بنفسه ليستعيد نشاطه وحيويته، وليستمتع بالجلوس بين المناظر الخلابة، وعلى ضفاف البحيرات والأنهار.[٤]


وبالإضافة إلى أنَّها مكان للسياحة والراحة، فهي أيضاً تُمدّ إسطنبول بالمياه، نظراً لوجود البحيرات السبع الموجودة في الغابات، كما تضم معالم أثرية أيضاً، إذ تحتوي على عدد من السدود المقامة منذ العهد العثماني، وتم بناؤها منذ أكثر من 150 عام، كما توجد فيها خزانات قديمة. وقبل غابات بلغراد بقليل يجد السائح منطقة كيليوس التي تمتلك أجمل الشواطئ، كشاطئ ساريير، وشاطئ وروميلي كاميش، وشاطئ كيليوس.[٤]


السياحة في مدينة كيليوس

تُعتبر مدينة كيليوس المكان المناسب لقضاء الإجازات وعطلة نهاية الأسبوع، وذلك بسبب ما تشتهر به المدينة من شواطئ رملية جميلة وخلجان خلابة، وما تتميز به من فنادق عصرية ومقاهٍ ومطاعم، كما يستطيع السائح في هذه المدينة ممارسة العديد من الأنشطة الترفيهية الصيفية، والرياضات البحرية، وحفلات الشاطئ وغيرها، كما يمكن القيام بمجموعة متنوعة من الأنشطة؛ كتناول الطعام في أفضل المطاعم، وحمامات الشمس، وممارسة هواية السباحة، وركوب الأمواج، وركوب القوارب الشراعية، والتزلج، والمشي، وصيد الأسماك. وتتميز شواطئ مدينة كيليوس بأنها تطل على مياه البحر الأسود الباردة، وهذا يجعلها نقطة جذب لكثير من الناس خلال فصل الصيف، مما يعني ازدحام الشاطئ في عطلة نهاية الأسبوع، وبقائه هادئاً بقية الأيام.[٢]


ويستطيع السائح قضاء ليلته في فنادق وشقق عصريّة مُطلّة على ساحل البحر الأسود من الجزء الشمالي، والغابات من الجزء الجنوبي، كما تُعتبر مدينة كيليوس واحدة من أفضل الوجهات المثالية لقضاء الإجازات في جميع فصول السنة، وبشكل خاص في فصل الصيف حيث تزداد أعداد الزوار القادمين إليها، ومن الجدير بالذكر أنّ كيليوس مكان رائع يستطيع فيه السائح قضاء الأوقات الجميلة في المقاهي والمطاعم، وتذوق المقبلات والسلطات والأطباق التركية الفاخرة، أو تجربة حفلات الشواء، والاستمتاع بأنشطة الشواطئ والرحلات المائية، والتنزه، والاستمتاع بالطبيعة مع عائلته وأطفاله، وغيرها من أنواع الترفيه المختلفة.[٢]


المراجع

  1. "منتجع كيليوس "، www.turktt.com، اطّلع عليه بتاريخ 13-5-2018. بتصرّف.
  2. ^ أ ب ت ث "Information about beach resort Kilyos, one of the most popular weekend breaks in Istanbul, Turkey", www.kilyos.org, Retrieved 13-5-2018. Edited.
  3. "Travelling to Kilyos - How to get There?", www.kilyos.org, Retrieved 21-6-2018. Edited.
  4. ^ أ ب ت "استكشف غابات بلغراد في اسطنبول تركيا بالصور"، www.dlilturkey.com، اطّلع عليه بتاريخ 13-5-2018. بتصرّف.
234 مشاهدة