مراحل نمو الجنین

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٩ ، ٦ نوفمبر ٢٠١٦
مراحل نمو الجنین

الجنين

هو نشوء كائن حي في الرحم وذلك من خلال تلقيح البويضة عن طريق الحيوان المنوي؛ حيث تتشكّل بعد هذا التلقيح خليّة تُسمى بالخلية اللاقحة، وتمتلك هذه الخلية الحمض النووي الثنائي، فتكون الخلية بذلك ثنائية الصيغة. تبدأ هذه الخليّة بالنمو بالانقسام الخلوي، وعند انقسام الخلية اللاقحة مرّةً واحدةً على الأقل يبدأ الكائن الحي بالتكوّن.


مراحل نمو الجنين في الرحم

يمرّ الجنين بعدّة مراحل أثناء نموّه في رحم أمه، وفي هذه المراحل ينمو من حيث وزنه، وطوله، وتكوّن أنسجة جسمه إلى أن يُصبح إنساناً مكتمل النمو فيخرج من جوف أمّه ليبدأ حياته، وهذه المراحل تختلف من شهر إلى آخر، وهي كالآتي:

  • الشهر الأول: يكون الجنين عبارة عن مُضغة، و بدلاً من الأعضاء تتشكّل براعم صغيرة الحجم، والتي ستنمو لاحقاً وهي اليدان والقدمان، أمّا القلب والرئتين فإنّها تتكون منذ الشهر الأول، إضافةً إلى القناة العصبية والتي ستُشكّل لاحقاً الحبل الشوكي، ويصل طول الجنين إلى 0.5 سنتيميتر.
  • الشهر الثاني: تتشكل جميع أعضاء الطفل الرئيسية، تبدأ الأعضاء الخارجيّة بالظهور مثل الأصابع والأذن والجفون، تظهر المشيمة جيداً، وتمد الطفل بالغذاء اللازم والدم، يصبح طول الجنين تقريباً 2.5 سنتيمتراً، ووزنه أقل من 10 جرامات.
  • الشهر الثالث: تتشكّل في الفم براعم ستتحول لاحقاً إلى أسنان، وتظهر براعم على الأصابع ستتحول لاحقاً إلى أظافر، ويبدأ شعر ناعم بالظهور على الجلد، وتنضج أعضاء الطفل، ويصبح وزنه يقارب 28 جراماً، وطوله ما بين 5 و7 سنتيميترات.
  • الشهر الرابع: يصبح للجلد لون وردّي، فيبدأ الجنين بالتحرك والركل وبلع الماء في بطن أمه، ويزيد طوله ليصبح بالمتوسّط من 15 سنتيمتراً إلى 17 سنتيمتراً، ووزنهُ ما بين 115 جرام إلى 140 جرام.
  • الشهر الخامس: تصبح حركة الجنين نشيطة أكثر، فيتقلب في بطن أمه من جهة إلى جهة أخرى، وتظهر على أصابعه البصمات، وينتظم نومه، وفي الشهر الخامس ينمو الجنين بشكل كبير، فيصل وزنه ما بين 225 جراماً و453 جراماً، أما طوله فيقارب 25 سنتيمتراً.
  • الشهر السادس: تزيد كثافة الشعر على جلد الجنين، ويتحول لون جلده إلى اللون الأحمر، وتتفتح الجفون بحركة فتح العين قليلاً، ويزيد حجمه ليصل وزنه من 680 جراماً إلى 900 جرام، وطوله يقارب 30 سنتيمتراً.
  • الشهر السابع: يقوم الجنين ببعض الحركات الجديدة مثل مص أصابعه وفتح عيونه، ويُمدّد عضلاته، ويركل ويتشقلب جزئياً، كما يظهِر استجابة للمؤثرات الخارجية كالصوت والضوء، ويتفاوت طوله من 38 سنتيمتراً إلى 40 سنتيمتراً، ويتفاوت وزنه بين كيلو و133 جراماً وكيلو و630 جراماً.
  • الشهر الثامن: يكبر حجم المخ، ويكبر حجم الجسم كثيراً، فتصبح حركته أصعب في بطن أمه، وتصبح ركلاته مؤلمة أكثر لأمه، يظهر أحياناً شكل أحد أعضائه على بطن الأم عند ضرب الجنين بطن أمه بقوة، مثل الكوع أو الركبة أو القدم، ويكتمل نمو الأظافر، وعلى الرغم من ذلك إلا أن الجنين لا يكون مستعداً بعد للولادة، حيث إنّ عظام رأسه ما زالت مرنة وطريّة، وما زالت الرئة غير كاملة النضج، ويصبح وزنه حوالي كيلوغرام و800، ويصبح طوله بمتوسط بين 45 سنتيمتراً و48 سنتيمتراً.
  • الشهر التاسع: يكتمل نمو الطفل كلياً ويصبح جاهزاً للولادة، تتغير وضعيته في بطن أمه ويصبح رأسه للأسفل استعداداً للولادة، يزداد وزنه بمعدل مئتي غرام أسبوعياً، ليصل وزنه لمعدل من 2.5 كيلوجرام إلى 4 كيلوجرام، وطوله من 48 سنتمتراً إلى 53 جراماً.