مظاهر بر الوالدين

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٥٨ ، ٢٦ يوليو ٢٠١٨

مظاهر بر الوالدين

من مظاهر بر الوالدين ما يلي:[١]

  • طاعتهما في كل شيء: فطاعة الوالدين واجبة، فإن أمرا ابنهما بفعل شيء فعليه الاستماع لهما، بشرط أن لا يكون في هذا الشيء معصية لله، قال الله تعالى : (وَإِنْ جَاهَدَاكَ عَلى أَنْ تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفًا).[٢]
  • خفض الصوت عند التحدث إليهما، ومخاطبتهما برفق: هناك الكثير ممن يخاطبون والديهم بغلظة، وبصوت عالٍ مع عدم مراعاة للأدب، وهذا يعتبر من العقوق، وقد حذر الله تعالى من ذلك، قال تعالى: (إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا).[٣]
  • التذلل لهما، وتوقيرهما: هناك الكثير من الأبناء يتكبّرون على الوالدين، فإن طلبا منه شيئاً عدّ ذلك إهانة له، خاصّة إذا كان الولد يحتل منصباً كبيراً، ناسياً أنّ الإهانة هي في عدم طاعتهما.
  • استئذانهما عند السفر: إن أخذ إذن الوالدين حين السفر لأمر ضروري، واجب، حتى ولو كان السفر بقصد الجهاد في سبيل الله.
  • الإنفاق عليهما وسد حاجتهما: فعلى الابن إطعام والديه، وكسوتهما، وتوفير جميع متطلباتهما.
  • المحافظة على اسمهما من السب: ويكون ذلك بعدم سبك لأبوي أحد، لأن هذه المسبة سترجع إلى والديك.
  • الدعاء لهما في حياتهما، وبعد مماتهما: من البرّ قيام الابن الدعاء لوالديه بالرحمة، والمغفرة، ففي الدعاء أداء لجزء من حقوقهما عليك، قال النبي صلى الله عليه وسلم: (إنّ الرجل لترفع درجته في الجنة، فيقول: أني لي هذا؟ فيقال: باستغفار ولدك لك).[٤]


بر الوالدين

يعتبر بر الوالدين من أعظم الطاعات، والأعمال المقربة إلى الله تعالى، ويتمثل البر بالإحسان للوالدين قولاً، وفعلاً، ومعاشرتهم بالحسنى، وطاعتهما فيما ليس فيه معصية لله تعالى، وهنا في هذا المقال سنتطرق إلى الحديث عن مظاهر برّ الوالدين، وفضائله.[٥]


فضائل بر الوالدين

من فضائل بر الوالدين ما يلي:[٦]

  • برّ الوالدين أقرب الطرق الموصلة للجنة، فمن أراد الوصول لها عليه أن يبرّ بوالديه، ويسعدهما.
  • رضا الله من رضا الوالدين، فمن رضي عنه والداه، رضي الله عنه، وفاز بالجنة، ومن سخط والداه عليه، سخط الله عليه، ودخل النار.
  • زيادة العمر، والرزق، فمن بر بوالديه، بارك الله تعالى له في ماله، وعمره.
  • الوصول إلى الله تعالى، فالكثير من الأعمال تقرّبك من الله، ولكن يعتبر بر الوالدين أسهلها، وأقصرها.
  • غفران الذنوب، فكلما بررت بوالديك غفر الله لك من ذنوبك.


المراجع

  1. أ.د. راغب السرجاني (12-5-2010)، "حقوق الوالدين في الإسلام"، www.islamstory.com، اطّلع عليه بتاريخ 6-6-2018. بتصرّف.
  2. سورة لقمان، آية: 15.
  3. سورة الإسراء، آية: 23.
  4. رواه الألباني، في السلسلة الصحيحة، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 1598.
  5. د/ خالد سعد النجار، "بر الوالدين"، www.saaid.net، اطّلع عليه بتاريخ 6-6-2018.
  6. الشيخ صلاح نجيب الدق (13-5-2016)، "فضائل بر الوالدين"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 6-6-2018. بتصرّف.