معلومات عن البراكين للأطفال

معلومات عن البراكين للأطفال

معلومات عن البراكين للأطفال

لدى الأطفال فضول دائم وأسئلة عديدة تحتاج إلى الإثراء، ولعل مشاهدتهم للحمم البركانية في البرامج المصورة أو الأخبار، يدفعهم للسؤال أكثر عن مفهوم البركان، وفيما يأتي أبرز المعلومات حول البراكين للأطفال في محاولةٍ منا لإجابة اسألتهم:


تعريف البركان

البركان (بالإنجليزية: Volcano) هو فتحة تقع على سطح الأرض تندفع منها الصخور المنصهرة الساخنة والقادمة من جوف الأرض، مصطحبةً معها الرماد والغازات السامة، إذ تنقذف هذه الصخور المنصهرة لتتدفق على أطراف الفوهة مُنتشرةً نحو الأسفل، ويتطاير معها كل من الرماد الساخن والغازات في الهواء،[١] وقد يصل ارتفاع الرماد المتصاعد في الهواء نتيجة الانفجارات البركانية إلى ما يزيد عن 30 كم.[٢]


ومن الأمثلة على أبرز الغازات البركانية: بخار الماء، وثاني أكسيد الكربون، وثاني أكسيد الكبريت، وكلوريد الهيدروجين، وفلوريد الهيدروجين، وكبريتيد الهيدروجين،[٢] وأحيانًا تختلط هذه الغازات مع الرماد والحطام الساخن وترتفع على شكل غيوم نارية مُدمِّرة تُدعى غيومًا بركانية أو سُحبًا بركانية، كما يُعتقد أنّ درجة حرارة الحمم البركانية أثناء تدفقها تتراوح من 700 إلى 1200 درجة مئوية، وتتميز باللون الأحمر المتدرج وصولًا إلى الأبيض،[٣] وعندما يبرد ويهدأ البركان، تُتحول كل من الصخور المنصهرة والرماد من حالاتهم الغازية والسائلة إلى حالة صلبة وقاسية، وهذا الأمر يُعطي البركان شكلًا مميزًا.[٢]


أنواع البراكين

تُغطّي الثلوج والجليد بعض البراكين، وعند اندلاع الأخيرة، تختلط الثلوج الذائبة والجليد بالرماد البركاني والطين، وتتدفق جميعها أسفل البركان أو الجبل، وفي هذه الحالة يُطلق على التدفقات البركانية اللاهار (Lahar)، ويُطلَق على البراكين التي تنفجر تحت الماء وسادة الحمم (Pillow Lava)؛ لأنّها تُنتج حممًا كالوسائد من حيث الشكل.[١]


عندما تُطلق البراكين سائلًا ذو ملمس ناعمٍ ومتجعد تُسمّى الحمم البركانية (Pahoehoe)، أمّا البراكين التي تكون أكثر انفجارًا وتُطلِق الغازات الساخنة والحمم البركانية الخشنة والسميكة اللزجة يُطلق عليها اللافا (Aa lava).[١]


إضافةً إلى ذلك، هناك البراكين النشطة التي قد تندلع في أي وقت، والبراكين الخاملة التي يُمكن أن تندلع إلّا أنّها لم تثر مؤخرًا، وكذلك البراكين المنقرضة التي لن تندلع مجددًا في الغالب.[٢]


كيف يحدث البركان؟

تتكوّن قشرة الأرض (الطبقة الأولى من طبقات الأرض) من ألواح ضخمة يُطلق عليها اسم الصفائح، والتي ترتبط معًا على هيئة أحجية الصور المتقطعة (Puzzle)، هذه الصفائح تتحرّك أحيانًا، من جهةٍ أخرى، هناك مادّة يُطلق عليها الصهارة، وهي مادة مكوّنة من الصخور والغازات، وتتواجد بين قشرة الأرض والعباءة (الطبقة الثانية من الأرض)، وعند اصطدام الصفيحتيْن، تنزلق واحدة فوق الأخرى، ما يؤدي إلى انضغاط الصهارة بين الصفيحتيْن، مما يُجبر الأخيرة على الخروج إلى مكانٍ ما؛ لذا فإنّها تصعد عبر الشقوق الضيّقة في قشرة الأرض، لتندلع عبر سطح الأرض خارجًا، وبالتالي يحدث البركان.


الفرق بين الحمم والصهارة

تتكوّن الصهارة كما سبق وذُكر من الصخور السائلة والغازات، وهي موجودة داخل البركان، أمّا الحمم البركانية فهي الصخور السائلة التي تتدفق من البركان، أي أنّ الصهارة تتحوّل إلى حممٍ بركانية مجرّد خروجها وتدفقها من البركان.


عدد البراكين الموجودة في العالم

هناك في جميع أنحاء العالم ما يُقارب 1510 بركان نشط، وهناك 80 أو أكثر منها أسفل المحيطات.


أشهر الانفجارات البركانية

من أكثر الانفجارات البركانية شهرةً خلال العصر الحديث هي جبل كراكاتوا في جزيرة كراكاتوا بإندونيسيا في العام 1883م، وكذلك بركان نوفاروبتا في ألاسكا في العام 1912م، وبركان سانت هيلينز بواشنطن في العام 1980م، وجبل بيناتوبو في الفلبين عام 1991م.[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب ت "Volcanoes", onegeology, Retrieved 10/1/2022. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج "Fun Volcano Facts", sciencekids, Retrieved 10/1/2022. Edited.
  3. "volcano", britannica, Retrieved 30/3/2022. Edited.
14 مشاهدة
للأعلى للأسفل